فنانة سورية تحصل على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان فانكوفر

حققت الفنانة السورية سوسن أرشيد نجاحاً كبيراً في مهرجان المرأة في الفيلم والتلفاز السينمائي الدولي، بحصولها على جائزة أفضل ممثلة فيه.

وتكرمت أرشيد بجائزة أفضل ممثلة في المهرجان السينمائي المقام في فانكوفر بكندا، عن دورها في الفيلم الروائي “يوم أضعت ظلي” للمخرجة السورية ” سؤدد كعدان”، والذي حقق بدوره جائزة أفضل فيلم في نفس المهرجان.

وقالت أرشيد إنه من الشرف لها إلقاء الضوء على  النساء السوريات خلال الأحداث في بلادهم، مضيفةً بأنها “تنحني تواضعاً” لنساء سوريا اللواتي علمنها القوة والمرونة والشجاعة والأمومة، وتعهدت بأن تبقى صوتاً لهم.

وعبرت كعدان عن فرحتها الكبيرة إثر حصول فيلمها على جائزتين، حيث أن العمل قد حاز على جائزة مهرجان البندقية، في دورته الـ 75، وجائزة مهرجان “الكرامة” في الأردن، إضافة لمشاركته في العديد من المهرجانات العالمية من بينها مهرجان لندن.

وهنأ الفنان السوري وزوج  سوسن أرشيد “مكسيم خليل” زوجته عبر منشور له على حسابه على موقع فيسبوك: ” مبروك سوسييي.. جائزة أفضل ممثلة بمهرجان ڤانكوڤر (كندا)”، مضيفاً “بعرف قديش تعبتي بالتصوير وقديش عطيتي من روحك للفيلم ..بس الأحلى هو صدق مشاعر الكلمة يلي قلتيها للناس يلي بتحبيهن …فخور فيكي كتييير”.

وصور الفيلم عام 2017 على الحدود السورية اللبنانية، بإنتاج سوري لبناني قطري فرنسي مشترك، من بطولة سوسن أرشيد والفنان السوري سامر إسماعيل، ويمثل أحداث مفترضة في شتاء 2012، عن امرأة تعيش في سوريا، وبعد اللحاق بحلمها بالحصول على جرة غاز، تبقى على طرف مدينة دوما في دمشق، وتكتشف أن الأشخاص بدأت حتى بقدان ظلالها.

وتخرجت أرشيد من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 2005، وبدأت بمجال التمثيل قبل عام بمشاركتها بفيلم قصير تحت إسم “عن الحب”، وشاركت بأعمال كثيرة في بداياتها، مثل مرايا وملوك الطوائف وملح الحياة وتخت شرقي وسرايا عابدين وغيرها.

وتزوجت من مكسيم خليل عام 2004 وأنجبت منه ولدين، وتقف أرشيد مع زوجها إلى جانب الثورة السورية منذ بداياتها، وأدرج نظام الأسد عام 2015 اسمها مع زوجها على قوائم المطلوبين.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق