“عمل جاسـ.ـوساً لصالحها في سوريا”.. قصّة ممثل هوليوود الشهير الذي تـرفـض أمريكا عودته

عبّر ممثل هوليوود البريطاني مايكل إنرايت، عن مخاوفه من أن يواجه صـعـوبـات في حال العودة إلى بلاده بريطانيا أو إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك خشية من اتهامه بالمشاركة في أعمالٍ قـتـا لية أو مواجهة تهم تتعلق بالإرهـ.ـاب بعد مشاركته في الحرب إلى جانب وحدات حماية الشعب الكردية.

ومنذ عام ٢٠١٥ انضم إنرايت إلى الوحدات الكردية في سوريا ليساندهم ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد أن قضى جُلَّ حياته في الولايات المتحدة، حيث كان يقيم في مدينة لوس أنجلوس، بحسب تقرير لهيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية “بي بي سي”.

وكان إنرايت أحد الأجانب الكُثر الذين انضموا إلى وحدات حماية الشعب أثناء سيطرة تنظيم الدولة على مساحات واسعة من سوريا والعراق، وإعلانه قيام ما سمي بالخلافة.

وقال إنرايت في حوارات صحفية سابقة، إنه “قرر محاربة التنظيم انتقاماً للهـ.ـجمات الإرهـ.ـابية على مسقط رأسه، وخاصة ماحدث في مانشستر البريطانية”.من هو مايكل إنرايت؟

من هو مايكل إنرايت؟

 

ولد إنرايت البالغ من العمر  55 عاماً في بلدة “موس سايد” بمدينة مانشستر البريطانية، وبدأ مسيرته الفنية كممثل عندما انتقل إلى مدينة لوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية وهو يبلغ من العمر 19 عاماً.

ويعيش الممثل حالياً في أمريكا الوسطى، وقد أطلق أصدقاؤه حملة عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي تحت عنوان  (أعيدوا مايكل إلى منزله) لمساعدته على دخول الولايات المتحدة ثانية بعد أن مُنع منها مرتين.

ويقول مايكل إنه لا يستطيع العودة للمملكة المتحدة، خشية استجوابه بتهم تتعلق بالإرهـ.ـاب بسبب مشاركته بحرب خارج بلاده.

اقرأ أيضاً: سامر المصري يدخل مجال الأفلام الأمريكية

كما حاول إنرايت الدخول إلى أمريكا عبر المكسيك، لكنه احتجز لحوالي ستة أسابيع بعد أن استجوبته السلطات الأمريكية .

وبرز إنرايت بعد مشاركته في العديد من البرامج التلفزيونية والأفلام سينمائية، منها دور مساعد البطل في فيلم “قراصـ.ـنة الكاريبي” إلى جانب الممثل الشهير جوني ديب.

“جاسوس ومحقق”

نُقل إنرايت من قبل رجال الأمن الأمريكيين للولايات المتحدة، حيث طُلب منه جمع معلومات استخباراتية لصالح أمريكا عن “شخص سيء” حتى يُسمح له بالعودة ثانية لدخول البلاد (أمريكا)، حسبما ذكرت “بي بي سي” عربي.

وسافر إنرايت ثانية لسوريا عام 2016، وجمع معلومات استـخباراتية لتقديمها للمسؤولين الأمريكيين، كما ساهم باستجواب سجناء من تنظيم الدولة، وأرسل معلومات عنهم، بينهم عدد من الأستراليين والأمريكيين والكنديين.

ولكن عند عودته لأمريكا عام 2017، لم يُسمح له بدخولها على الرغم من إرسال المعلومات المطلوبة عن أولئك الأعضاء.

وقام بتصوير فيلم قصير عن وحدات حماية الشعب بناء على طلب من شركة إنتاج سينمائية في فترة تحرير الرقة.

وقال إنرايت في مقابلة مصورة إنه يريد الانتـ.ـقام للشابات الإيزيديات اللواتي أسـرهــن التنظيم واستخدمهن كسبـ.ـايا.

ولعب مايكل إنرايت أدوارا مختلفة في العديد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية الأمريكية، مثل: “كلاب العجوز” و “عملاء شيلد” ولكن كل ذلك توقف في عام 2015، عندما سافر إلى سوريا.

اقرأ أيضاً: مايك تايسون يشارك في بطولة فيلم مصري وهذا موعد عرضه!

ويقول إنرايت، على الرغم من أن قوات سوريا الديمقراطية التي تعتبر وحدات حماية الشعب جزءاً اساسياً فيها، مدعومة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، إلا أن قضية العائدين من سوريا، بغض النظر عن الجهة التي كانوا بجانبها، أصبحت قضية سياسية معقدة.

ويقول إنرايت: ” ينص قانون المملكة المتحدة على أحكام مختلفة للتعامل مع النزاعات المختلفة بطرق مختلفة، فالقتال في حرب أجنبية ليس جريمة بشكل تلقائي، لكن ذلك يعتمد على طبيعة النـ.ـزاع وأنشطة الفرد”.

ورغم دعم بريطانيا و أمريكا لقوات سوريا الديمقراطية، إلا أن هناك اتهامات لوحدات حماية الشعب من قبل تركيا، بأنها امتداد لحزب العمال الكردستاني، الذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة كحزب “إرهـ.ـابـي”، وعلى هذا الأساس، قد تأخذ قضيتي منحىً غير واضح.

بالفيديو.. إعلامي إماراتي يثير الجدل بتصرفٍ غير لا ئِق

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق