تركيا تكشف عن أسباب تراجع عملتها وتتخذ الإجراءات اللازمة

أعلنت تركيا أنها تتخذ الخطوات المنشودة للحفاظ على استقرار عملتها، إثر انخفاضها الكبير في الأيام الأخيرة، وتراقب التقلبات الملحوظة في الأسواق المالية.

وأفاد  البنك المركزي التركي الإثنين 25 مارس/آذار 2019، بأن التقلبات التي تجري في الاحتياطي التركي طبيعية، وهي ناتجة عن عمليات معتادة ودورية، وبأنه بالفعل يتخذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على استقرار الليرة، إثر انخفاضها الكبير في هذا العام، وبأنه يراقب التغيرات في أسعار الصرف.

وجاء انخفاض سعر الليرة التركية بالتزامن مع انتقا د الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تصريحات نظيره الأمريكي دونالد ترامب بخصوص الاعتراف بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السوري.

وشهدت الليرة التركية انخفاضاً مقابل الدولار الأمريكي  وباقي العملات الأجنبية، وسجلت أدنى سعر لها في العام الحالي 2019، حيث بلغ  سعر الصرف الليرة أمام الدولار الأحد 24 مارس/آذار الجاري، “5.8”.

وكان وزير المالية والخزينة التركية بيرات البيرق قد قال السبت 23 مارس/آذار الجاري، خلال حديثه مع قناة “A haber”،بأن اقتصاد تركيا يتعرض لهجو م على وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصاً مع اقتراب الانتخابات المحلية، موضحاً بأن ما يحصل مشابهاً للحملا ت التي، شهدتها حديقة (GEZI) في تقسيم بمدينة إسطنبول.

وتجرى الانتخابات المحلية على رؤساء البلديات، وأعضاء المجالس المحلية، ومخاتير الأحياء في تركيا لمدة خمسة أعوام، وذلك في 31 مارس/آذار الجاري، ويتنافس فيها 12 حزباً سياسياً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق