15 ألف لاجئ سوري يخاترون العودة لبلادهم من الأردن

أفادت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في الأردن بأن عدد اللاجئين السوريين العائدين من الأردن إلى بلادهم قد تخطى خمسة عشر ألف سوري.

وصرح  المتحدث الرسمي باسم المفوضية السامية محمد الحواري السبت 30 مارس/آذار 2019، بأن عدد السوريين الذين عادوا إلى أوطانهم، منذ افتتاح معبر جابر الحدودي، بلغ أكثر من 15 ألف لاجئ، مشيراً إلى أن 18% من اللاجئين المتواجدين في الأردن والمسجلين لدى المفوضية يعيشون في المخيمات.

وعاد 12373 لاجئاً سورياً إلى بلادهم من الأردن من منتصف سبتمبر/تشرين الأول 2018، حتى 20 فبراير/شباط 2019، وفقاً لتصريحات الأمم المتحدة.

وأوضح الحواري بأن ثمانية بالمئة من اللاجئين السوريين المتواجدين في الأردن والذي يبلغ عددهم حوالي  670 ألف سوري، يريدون أن يعودوا إلى بلادهم في العام الجاري، منوهاً بأن عودتهم واختيارهم “طوعية”، وفقاً لصحيفة “الدستور” الأردنية.

وتوقع المتحدث باسم المفوضية بأن ترتفع نسبة اللاجئين الراغبين بالعودة من الأردن إلى 66% في عام 2019.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين في إحصائيات الحكومة الأردنية أكثر من مليون و300 ألف سوري، بينما المسجلون  لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيبلغ عددهم نحو 670 ألفاً، ويقيم حوالي 126 ألف لاجئ في المخيمات الأردنية ،الزعتري، والأزرق، والمخيم الإماراتي الأردني “مريجيب الفهود” .

تعليقات فيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق