زيدان يبرر سبب إشراك نجله لوكا كحارس أساسي في مباراة ناديه أمام هويسكا

رد النجم الفرنسي مدرب نادي ريال مدريد الإسباني زين الدين زيدان، على اتها مات وجهت له من جماهير النادي الملكي، بمجاملة إبنه لوكا زيدان البالغ من العمر 20 عاما، بإشراكه كحارس أساسي في مباراة فريقه أمام هويسكا في الدوري الإسباني.

وبرر زيدان إشراك لوكا كحارس أساسي بعد انتهاء المباراة مساء الأحد 31 مارس/آذار الماضي، خلال مؤتمر صحفي ، بأن “الحارس تيبو كورتوا مصا ب، وكليور نافاس كان بحاجة للراحة بعد مشاركته الدولية مع منتخب كوستاريكا”، وتابع ” لم اختر لوكا لأنه ابني، بل لأنه موجود في تشكيلة الفريق، وأتعامل معه كأي لاعب آخر”.

وأعرب النجم الفرنسي عن سعادته بإشراك نجله، وفوزهم بالمباراة قائلاً :”أنا فخور بابني، فهذه أول مشاركة له مع الفريق الأول في الليغا، وسعيد لأننا حققنا النصر، لا يجب أن نضغط عليه، فهو الحارس الثالث للفريق”.

وشارك “لوكا زيدان” أساسياً أمام هويسكا، وتلقى هدفين في شباكه إلا أن ريال مدريد نجح في إحراز ثلاثة أهداف، ولكن بصعوبة با لغة، مما دفع جماهير النادي الكبيرة بانتقاد زيدان الأب والأبن لعدم تمكنه من صد الهدفين من النادي الذي يعد  متذيل الدوري الإسباني.

ويأتي ريال مدريد في المركز الثالث بجدول ترتيب دوري الدرجة الأولى “الليغا”، موسم 2018-2019، برصيد 57 نقطة، بفارق نقطتين عن أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني و12 نقطة عن برشلونة متصدر البطولة.

تعليقات فيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق