أردوغان يكشف عن الخطوة القادمة في إسطنبول.. ويؤكد: على أوروبا وأمريكا أن تعرفا حدودهما

أفاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الأغلبية في مجلس بلدية إسطنبول بيد “تحالف الشعب” ، وإذا لم تستجب لجنة الانتخابات باسطنبول إلى طلبنا، فسنضطر للجوء إلى اللجنة العليا.

وقال أردوغان الجمعة 5 أبريل/نيسان الجاري، :أن “تحالف الشعب (حزبا العدالة والتنمية و الحركة القومية) قد فاز في 25 قضاء من بين 39 من إجمالي أقضية إسطنبول”، مضيفاً أنه إذا لم تستجب لجنة الانتخابات باسطنبول على طلباتهم فسيتولّد لدينا حق اللجوء إلى اللجنة العليا للانتخابات”

ونوه الرئيس التركي إلى أن الأحزاب التركية تعترض وتقوم بطعو نها وهذا من حقّها، وبعد انتهاء التصويت في الانتخابات دخلنا في المسار القضائي (لتقديم طعو ن على النتائج).

ورد أردوغان على التصريحات الغربية بخصوص انتخابات تركية المحلية بقوله ” الولايات المتحدة وأوروبا تحاولان التدخل في شؤوننا الداخلية..وعليهما أن تعرفا حدودهما”

وتطرق الرئيس التركي في حديثه للتكلم على زيارته إلى موسكو المخطط لها في الأسبوع المقبل، وردّاً على ما إذا كان سيناقش صفقة “إس-400” أثناء زيارته قال : إن “إس-400 ستشغل حيزاً هاماً في محادثاتنا، وإن حجج الولايات المتحدة خاطئة للغاية، لقد أنهينا صفقة إس-400 ونواصل سداد المستحقات”.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو قد صرح الخميس 4 أبريل/نيسان الجاري، إن موقف أمريكا المتمثل في تحديد الجهة، التي يمكن أن نشتري منها أسلحة، لا يتوافق مع روح التحالف القائم بيننا، معرباً عن رفض بلاده إملاءات واشنطن، بخصوص شراء أنقرة منظومة “إس 400” الروسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق