بعد الجدل الذي أثارته المعارضة.. مفتي ولاية سكاريا للسوريين: أنتم منا ونحن منكم وتركيا بيتكم

بعد أيامٍ ٌلأيلة من موجة الجدل التي شهدها الشارع التركي على خلفية هجو م بعض الشخصيات المعارضة للحكومة على اللاجئين السوريين، خاطب مفتي ولاية سكاريا اللاجئين السوريين خلال مجلس صلاة الجمعة.

ونشر الكاتب الصحفي التركي حمزة تكين، عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مقطع فيديو يظهر جانباً من خطبة المستشار في رئاسة الشؤون الدينية مفتي ولاية سكاريا التركية، حيث كان يخاطب السوريين المتواجدين في تركيا.

ويقول مفتي سكاريا خلال الخطبة باللغة العربية:” نحن نحبّكم ولا فرق بيننا أبداً، أنتم منا ونحن منكم ونحن يد واحدة إن شاء الله، وأنتم هنا (تركيا) في بيتكم الأساسي، وهذا بلدكم، وقبل ١٠٠ عام كنا بلداً واحداً، جزاكم الله خيراً، وأنا أشكركم، وأشكر الإخوة الذين أتوا إلينا من أنحاء إسطنبول”.

وتعتبر تركيا الدولة الأكثر استضافة للاجئين السوريين في العالم، حيث يقيم فيها أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون لاجئ سوري، معظمهم يعيشون في الولايات بين الشعب التركي، ويتلقى قسماً كبيراً منهم مساعدات من الهلال الأحمر التركي.

 

بدوره رد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم، عمر جيليك على تصريحات رئيس بلدية بولو، داعياً إياه إلى قراءة سورة البقرة والعمل بما تنص عليه آيات القرآن بعد ظهوره وهو يقبل القرآن الكريم.

رئيس بلدية جديد يرد على تصريحات رئيس بلدية بولو

بعد أيام من رد صفجي صيان رئيس بلدية أغري الواقعة شرق تركيا على رئيس بلدية بولو الذي أكد عدم منح السوريين أي مساعدات للسوريين أو تراخيص للعمل في بلديته، دخل رئيس بلدية نيو شهير على الخط.

وقال رسيم آري، رئيس بلدية نيو شهير عن حزب العدالة والتنمية، في تغريدة عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مخاطباً السوريين:” إخوتي السوريين، أدعوكم لزيارة مدينتي قبل ذهابكم إلى مدينة آغري، بعد خروجكم من مدينة بولو بسبب رئيس بلديتها الذي يحسدكم على رغيفي الخبز”.

وكان صيان الذي ينتمي لحزب العدالة والتنمية أيضاً، ردّ على رئيس بلدية بولو الذي قال إنه -لن يمنح السوريين تراخيص العمل ولا مساعدات من البلدية- بالقول “ننتظر إخوتنا السوريين في آغري، سنتقاسم معهم رغيف الخبز”.

وأضاف صيان مخاطباً رئيس بلدية بولو:” تقبيل القرآن لايكفي للالتزام بتعاليمه”، وذلك في إشارة لصورة رئيس بلدية بولو عن حزب الشعب الجمهوري تانجو أوزغان وهو يقوم بتقبيل القرآن الكريم.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق