وزير الخارجية يحسم الجدل.. هل تنوي تركيا وضع منظومة “إس 400” في الأراضي القطرية؟

ثارت خلال الأيام القليلة الماضية الكثير من التساؤلات حول صحة اعتزام تركيا وضع منظومات للصواريخ “إس-400” المضادة للطائرات في كل من الأراضي القطرية والأذربيجانية، في خطوة قيل أنها تأتي بالتنسيق مع روسيا، وهو ما فتح الباب لكثير من الجدل حول صحة هذا الأمر، الذي حسمه أخيرا وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو.

جاويش أوغلو نفى بشكل مباشر في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، الأربعاء 24 أبريل/نيسان 2019، صحة هذه المزاعم، مؤكدا أنه “لا مكان للحديث عن أي خطة لوضع “إس-400” في قطر أو أذربيجان”، موضحا أن ما تردد هو قيام تركيا بهذه الخطوة بالنيابة عن روسيا، وهو ما رد عليه بقوله “إذا قررت روسيا بيع منظومات تلك الصواريخ إلى أذربيجان فسوف تفعلها بطريقة مباشرة دون وسيط”.

الحديث عن القواعد التركية في قطر وأذربيجان، جاء ضمن توقعات إعلامية عقب الإعلان عن توقيع اتفاقية بين موسكو وأنقرة تتسلم بموجبها تركيا منظومات “إس-400″، التي يتم الاتفاق حاليا على موعد تسليمها النهائي، حيث ربطت بعض وسائل الإعلام بين الخطوتين، وهو ما نفاه أوغلو بشكل صريح.

اقرأ أيضاً: اشتبا كات بين روسيا و إيران في حلب ودير الزور.. وهذه هي الأسباب!

وعلى العكس من إجابته السابقة، تجنب وزير الخارجية التركي تقديم رد قاطع حول ما ستقوم به تركيا حال رفضت الولايات المتحدة الأمريكية توريد مقاتلات “إف-35” التي طلبتها تركيا، حيث اكتفى بالقول إن بلاده ستسعى لسد حاجتها من الطائرات المقاتلة باستيراد الطائرات التي تحتاجها من بلدان أخرى إذا واجهت مشكلة لاستيراد “إف-35”.

إجابة أوغلو لم تضع روسيا في جملة مفيدة، ولكنها تركت الباب مفتوحا لما تردد حول اعتزام تركيا شراء طائرات “سو-57” الروسية حال عدم نجاح الاتفاق الأمريكي.

ويبدو أن وزير الخارجية التركي حاول الحفاظ على الأمل الأخير في نجاح الاتفاق مع الجانب الأمريكي بشأن طائرات “إف-35″، حيث ذهب إلى القول بأن أنقرة لا تواجه أي مشكلة تتعلق بمشاركتها في مشروع إنشاء تلك الطائرات، وشدد مجددا على ضرورة سعي تركيا إلى سد حاجتها من الطائرات المقاتلة سواء من أمريكا أو من غيرها.

وفي نهاية تصريحاته لوكالة “سبوتنيك” الروسية، تحدث أوغلو عما تردد حول مساعي الولايات المتحدة لإقصاء تركيا من حلف شمال الأطلسي “الناتو”، حيث أكد أن واشنطن لو سعت بالفعل إلى ذلك فإنها لن تفلح، مضيفا بقوله “لم يكن هناك محاولات من هذا القبيل”.

تفضلوا بمتابعة قناتنا على موقع يوتيوب:

تعليقات فيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق