بعد إبطال فوز أكرم إمام أوغلو.. الداخلية التركية تكشف عن الرئيس المؤقت لبلدية إسطنبول

بعد إعلان الهيئة العليا للانتخابات قرارها بإعادة الانتخابات البلدية في ولاية إسطنبول، أعلن وزارة الداخلية التركية عن تعيين والي إسطنبول علي يرلي قايا رئيساً بالوكالة لبلدية الولاية، بدلاً من أكرم إمام أوغلو.

وقالت الوزارة في بيان لها، الثلاثاء 7 مايو/ أيار 2019  إنّ قرار التعيين يأتي عقب إلغاء اللجنة العليا للانتخابات، نتائج انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول التي جرت في 31 آذار/ مارس الماضي، بسبب شكوك حول صحتها، وموضحةً أن  “يرلي قايا” سيواصل عمله رئيسا للبلدية بالوكالة، حتى يتم صدور نتائج انتخابات الإعادة المقررة في 23 حزيران/ يونيو المقبل.

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أنّ التعيين الجديد يستند إلى المادة 49 من القانون 5393 الخاص بالبلديات.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات التركية، قررت يوم أمس الإثنين 6 مايو/ أيار إلغاء انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، وإعادة إجرائها في 23 يونيو/ حزيران المقبل، بحسب وكالة الأناضول التركية للأنباء.

وجاء قرار اللجنة العليا للانتخابات، بأغلبية كبيرة، استجابة للطعون المقدمة من حزب العدالة والتنمية.

وفي 31 مارس/ آذار الماضي، شهدت تركيا انتخابات محلية، أفرزت فوز العدالة والتنمية في عموم البلاد، غير أن المعارضة تصدرت على مستوى رئاسة بلديتي أنقرة وإسطنبول، وسط شكوك حول صحة بعض النتائج خصوصا بالأخيرة.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق