تحدّثت بلسان “خنساء الساروت”.. الحاجة حسنة الحريري تر ثي عبد الباسط وترسل رسالة لرفاق دربه

مدى بوست – متابعة
وجهت خنساء حوران السيدة حسنة الحريري رسالة إلى الثوار السوريين، رثت فيها القيادي في جيش العزة و “حارس الثورة السورية” عبد الباسط الساروت.

وتداول ناشطون على الإنترنت، السبت 8 يونيو / حزيران 2019 مقطع فيديو يتضمن رسالة صوتية من السيدة حسنة الحريري إلى ثوار سوريا، قدّمت لهم فيها مجموعة من النصائح.

وتقول السيدة الحريري في بداية رسالتها :”استشهاد عبدالباسط قوة إلكم، والله يا يما قوة إلكم، الله يأخذ العزيزين حتى يشد هممكم تقولون أخذوا أخونا الغالي، بدنا نكمل، طبعاً بدكم تكملوا يما اصحكم يما، لازم تغاروا من عبدالباسط لا زم تغاروا منه اليوم إله زفة، إله زفة من ملائكة الرحمة اليوم، يا نياله  يما”.

وأضافت الحريري في رسالتها :”الله يحميكم ويثبتكم يا رب، اثـ.ـأروا يما، إثـ.ـأروا للشهداء وللمغـ.ـتصبات والمشردين، والأرامل والأيتام”.

وأكدت خنساء حوران” نحن أصحاب حق وهم أصحاب باطل، الله ينصركم بوحدتكم مع بعضكم ومحبتكم مع بعضكم، الجنة بيتهم الجديد”.

ووجهت رسالتها إلى الشباب بقولها:” قول للشباب الدنيا فانية وما رح نستفيد منها شيء، والله يا يما قول للشباب على شاني لا يضيعوا لحظة إلا برضا رب العالمين والجـ.ـهاد الخالص لله، قولوا لهم أن يسيروا على هذا الطريق”.

وكان “بلبل وحارس الثورة السورية” والقيادي في جيش العزة عبد الباسط الساروت قد استشهد خلال التصدي لنظام الأسد في ريف حماة.

وكان الساروت قد تعرض لإ صا بة قبل يومين، أدخل على إثرها للمشفى ، إلى أن تم إعلان استشها ده اليوم السبت 8 يونيو / حزيران 2019.

وكان الساروت الملقب بـ”حارس الثورة السورية” قد ظهر قبل حوالي شهر ونصف مع عدد من مقاتلي جيش العزة في ريف حماة الشمالي.

وتداول ناشطون على الإنترنت، الخميس 17 مايو/ أيار 2019 مجموعة من الصور التي تظهر عبدالباسط الساروت وهو يصلّي إماماً مع عدد من عناصر جيش العزة الذي يشارك في صد محاولات نظام الأسد التقدم في ريف حماة.

وكان الساروت قد غاب عن الأضواء لفترة تقدر بحوالي سنة  أقام خلالها في تركيا، قبل أن يعود مجدداً إلى الشمال السوري ويشارك فصائل المقاومة السورية في الدفاع عن الشعب السوري  من جديد في وجهة الآلة الأسدية الروسية.

من هو عبد الباسط الساروت؟

يعتبر عبد الباسط الساروت المولود في حي البياضة بمحافظة حمص السورية عام 1982 من أوائل الرياضيين الملتحقين بركب الثورة السورية، إذ أعلن انشقاقه عن المنتخب السوري الذي كان يلعب حارساً لمرماه، وحارساً لنادي الكرامة الحمصي الشهير.

ولقّب عبد الباسط الساروت بعدة ألقاب، أبرزها “حارس الثورة السورية“، و “بلبل الثورة السورية” نظراً للأناشيد التي كان يؤديها أثناء مشاركته في المظاهرات في الأحياء الحمصية لا سيما حي الخالدية والبياضة، والتي أبرزها أغنية “جنة جنة” التي حظيت بانتشارٍ واسع قبل أن يقوم بتسجيلها في أستوديو وغنائها كـ “دويتو” مع الفنان وصفي المعصراني.

كذلك أغنيته الشهيرة “لأجل عيونك يا حمص” التي أسرت قلوب الثائرين  لما تحمله من كلمات معبّرة عن حب الوطن.

كما غنّى الساروت العديد من الأغاني الأخرى التي مجد فيها الثوار وأدان ما يفعله نظام الأسد وجيشه بالسوريين.

خنساء الساروت

عبد الباسط ليس أول شهيد في أسرته، بل هو السادس بعد أن سبقه خمسة من إخوته.

وتلقب والدة عبد الباسط بـ” خنساء الساروت” وذلك لأن لها 6 أولاد شهداء و 5 من إخوتها، فضلاً عن حفيدين وزوجها وجميعهم كانوا من الثوار ضد نظام الأسد.

اقرأ أيضاً: وداعاً عبدالباسط الساروت .. هذا ما نعرفه عن حارس الثورة السورية

وكان الساروت من بين آخر الثائرين الذين غادروا مدينته حمص، إذ بقي فيها محاصراً لعدة سنوات قبل أن يخرج في شهر مايو/أيار ٢٠١٤.

ووضع نظام الأسد مكافئات مالية كبيرة لمن يدلي بمعلومات تؤدي للقبض على عبد الباسط الساروت، إلا أن الله أنجاه منهم مراراً.

من هي خنساء حوران؟

خنساء حوران هي الحاجة السورية حسنة الحريري البالغة من العمر 63 عاماً، وقد فقد ت زوجها و2 من أبنائها وأزواج بناتها خلال الثورة السورية.

وسبق أن تحدثت الحاجة حسنة لموقع “الجزيرة نت” في مدينة غازي عينتاب التركية عن ظروف تعرضها للا عتقال من قبل نظام الأسد.

وقد تم إيقافها في منتصف عام 2012 على حاجز قرب مقر الفرقة الخامسة التابعة لجيش الأسد، وجرى بعد ذلك نقلها بين مختلف فروع الأمن التابعة لنظام الأسد.

وخرجت الحاجة حسنة في صفقة لتبا دل الأسر ى  بين قوات المعارضة ونظام الأسد في نهاية عام 2013، وعندما خرجت لم تكن تعلم برحيل أولادها وزوجها وأزواج بناتها.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق