هل تذكرون شبيهة “أنجلينا جولي” التي خدعت الملايين قبل أن تكشف؟.. ظهرت على التلفزيون الرسمي وأدلت بمجموعة “اعترافات”

طهران (إيران) – مدى بوست -فريق التحرير

لم تكد قصة الفتاة الإيرانية “سحر تبر” التي تشبه نفسها بالممثلة الأمريكية “أنجلينا جولي”، أن تتوارى عن الأنظار حتى عادت من جديد، ولكن هذه المرة عبر التلفزيون الرسمي الإيراني.

وسبق أن شغلت الشابة الإيرانية الرأي العام، و مواقع التواصل الإجتماعي في العالم، بعد أن زعمت أنها قامت بمجموعة من عمليـ.ـات التحميل من أجل الحصول على شكل يشبه الممثلة الشهيرة أنجلينا جولي.



سنستعرض معكم عبر السطور القادمة قصّة الشابة الإيرانية التي أثارت الكثير من الجدل ومازال البعض لا يعلم تفاصيل قصّتها الحقيقية، والتي تم بسببها إيقافها من قبل السلطات الإيرانية قبل حوالي أسبوعين وتوجيه عدّة تهـ.ـم لها.

كيف استطاعت سحر خداع متابعيها على مدار عامين

تملك “سحر تبر” أكثر من نصف مليون متابع على موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام”، حيث ازداد عدد متابعيها بشكل مفاجئ عام 2017 بعد نشرها عدة صور أظهرتها شبه الممثلة الأمريكية الشهيرة “أنجلينا جولي” تماماً، الأمر الذي آثار جدلاً واسعاً في تلك الفترة.

مرت الأيام ومع توسيع نشاطها على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف الحصول على المزيد من المتابعين والشهرة، نجحت السلطات الإيرانية في الوصول إليها، فادعت في البداية أنها أجرت العديد من عمليات التجميل لتصح شبيهة بالممثلة الأمريكية.

لكنها سرعان ما أقرت لاحقاً بأنها لا تشبه “أنجلينا جولي” على الإطلاق، وبأنها لم تجري أي عملية تجميل مطلقاً، بل كان جل ما تقوم به هو التلاعب بصورها عبر وضع المكياج ومن ثم تعديل الصور عبر الفوتوشوب وتطبيقات الهواتف الذكية، لتظهر وكأنها “أنجلينا” دون عمليات تجميل.




يضاف إلى ذلك اعتمادها حمية غذائية قاسية حتى وصل وزنها إلى 40 كيلو غرام فقط، رغم أنها كانت في ذلك الوقت تبلغ من العمر 20 عاماً.

وقالت “سحر” أنها إنها كانت تقوم بتصميم الصور التي نشرتها خلال السنوات الثلاث الماضية باستخدام برامج الفوتوشوب، لأنها كانت تريد أن تصبح مشهورة، مضيفة: “لأن الكثير الناس كانوا يتابعونني، اعتقدت أن ما كنت أقوم به كان صواباً وقمت بتوسيع أنشطتي”.

“50 عملية تجميل” الخدعة التي انطلت على الجميع

نجحت الفتاة الإيرانية “سحر تبر” وعلى مدار عامين بخداع متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي، وخداع وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية، حيث غزت أخبارها العالم، وخصوصاً خير إجرائها 50 عملية جراحية تجميلة لكي تجعل نفسها نسخة مطابقة تماماً للممثلة الأمريكية الشهيرة “أنجلينا جولي”، وظلت هذه الأنباء محط أنظار الكثير من وسائل الإعلام إلى أن أقرت بنفسها أمام القضاء الإيراني يوم الثلاثاء 22 أكتوبر/تشرين الأول 2019، بأنها لم تجري ولا أي عملية تجميلية، بل كانت تعدل على صورها باستخدام التطبيقات الذكية.




حيث اعتبرت “سحر” من بين أشهر مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وحظيت بمتابعة وشهرة كبيرة بين متابعيها، الذين طالما اندهشوا يوماً بعد يوم، بالتحولات المفاجأة التي تطرأ على صورها التي تنشرها بشكل مستمر على تطبيق انستغرام، إذ تحولت في ظرف عدة أشهر فقط إلى فتاة نحيلة جداً بعد اتباعها حمية قاسية، فضلاً عن ما كان يُعتقد بأنها تجري عمليات التجميل بكثرة.

الصورة الحقيقية لسحر تبر
الصورة الحقيقية لسحر تبر

كيف ألقت السلطات الإيرانية القبض عليها

بعد أن قامت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية بنشر تقرير مفصل عن الفتاة الإيرانية “سحر تبر”، قام مجموعة من الناس بتقديم بلاغ بحقها إلى السلطات في إيران، وتضمن البلاغ عدة تهم موجهة لها، من ضمنها إهانة المقدسات الدينية، وارتكاب العديد من الذنوب والأخطاء عبر نشر صورها على حسابها في تطبيق انستغرام الشهير.

وأعلنت السلطات الإيرانية أنها نجحت بالقبض عليها بتاريخ 6 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بعد تأكدهم من أنها هي تلك الفتاة التي تنشر صور لها من خلال موقع انستغرام بأشكال مختلفة، حيث ظهرت في بعض الأحيان وهي ترتدي الحجاب، لكن من أبلغوا عنها السلطات أكدوا أنها تضرهم بما تنشره، وأن تروج لأفكار لا تتناسب مع المجتمع الإيراني.

الصورة الحقيقية لسحر تبر

ماذا كانت تقول عن صورها

استطاعت سحر تمرير خدعتها على الجميع بما كانت تعلقه على الصور التي تنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ كتبت في واحدة من صورها قائلة: “هذا أنا بعد العمليات الجراحية وكمية كبيرة من المكياج”، فما كان من متابعيها إلا أن يصفوها بالزومبي، منتقدين بشدة تصرفاتها المبالغ فيها في أكثر الأحيان.




بماذا ردّت على الاتهامات الموجهة لها

ردت الفتاة الإيرانية “سحر تبر” على الاتهامات التي وجهتها السلطات في إيران لها بتأكيدها أن كل متابعيها يعرفون تمام المعرفة أن كل الصور التي تقوم بنشرها على حسابها الشخصي في تطبيق انستغرام غير حقيقية، وأن وجهها وبشرتها لا تظهر كذلك على أرض الواقع، وبأنه لا يوجد أي وجه للشبه بينها وبين الممثلة الأمريكية “أنجلينا جولي” على الإطلاق، ونوهت في ردها أن كل صورها تلك كانت نتيجة كميات كبيرة جداً من المكياج، مع نفيها القاطع إجراء أي عملية تجميل كما كانت تروج سابقاً سعياً للشهرة.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق