للمرة الثانية خلال أيام.. تركيا ترسل تعزيزات عسكرية ضخمة إلى نقاط المراقبة في إدلب

إدلب (سوريا) – مدى بوست – متابعات

أرسلت وزارة الدفاع التركية صباح اليوم الاثنين 28 أكتوبر/تشرين الأول 2019، رتلاً عسكرياً كبيراً إلى نقاط المراقبة التابعة لها في محافظة إدلب ومحيطها.

حيث تضمن الرتل على معدات لوجستية بكميات كبيرة، كما ضم الكثير من الآليات العسكرية والعربات المدرعة، وعبر الحدود التركية باتجاه الشمال السوري.

وبلغ عدد الآليات العسكرية في هذا الرتل العسكري حوالي 30 آلية، من بينها ناقلات جنود، وعربات عسكرية متنوعة، وحافلات حملت بداخلها معدات دعم لوجستي بكميات ضخمة.

كما تضمن الرتل العسكري التركي على بعض سيارات الدفع الرباعي التي يقودها ضباط أتراك كانوا برفقة الرتل للإشراف عليه، إذ عبر الرتل صباح اليوم من معبر “كفرلوسين” الحدودي شمال إدلب، ليتجه بعدها نحو نقاط المراقبة التركية التي تتمركز في تلك المناطق.

وأشار بعض أهالي المناطق التي مر بها الرتل التركي أنه اتجه في البداية نحو نقطة “تل العيس” الواقعة في ريف حلب الجنوبي، ومن ثم تابع مسيره باتجاه نقطتي تل الطوقان” و”الصرمان” بريف إدلب الشرقي، لينهي مسيره بعد الوصول إلى نقطة “معرحطاط” التي تقع إلى الجنوب من محافظة إدلب.

موضة ستايل

وقد أرسلت وزارة الدفاع التركية، رتلاً عسكرياً إلى الشمال السوري، منذ خمسة أيام، لكنه لم يكن بهذا الحجم، إذ تقوم بشكل مستمر بارسال التعزيزات العسكرية إلى نقاط المراقبة المتواجدة على الأراضي السورية.

وهذا الرتل العسكري هو الرتل التركي الثالث الذي يعبر الحدود التركية باتجاه الشمال السوري، منذ بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي، حيث تقوم هذه الأرتال بمهمة تدعيم نقاط المراقبة المتمركزة هناك، من أجل حمايتها من أي مخـ.ـاطر قد تتعرض لها.

يُشار هنا إلى أن عدد نقاط المراقبة التركية في الوقت الراهن يبلغ 12 نقطة مراقبة، وهي منتشرة في مناطق عدة ضمن الأراضي السورية الواقعة بمحيط محافظ إدلب، وبعض أرياف محافظات حلب وحماة واللاذقية، حيث تم إنشاؤها بعد اتفاق مناطق خفض التصعيد “أستانا” عام 2017.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق