المبعوث الروسي إلى سوريا: منطقة إدلب مسؤولية شركائنا الأتراك.. ولا عملية موسعة فيها

مدى بوست – فريق التحرير

قال ألكسندر لافرنتييف مبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا، إن منطقة إدلب بالوضع الحالي أصبحت من مسؤولية تركيا.

وذكر المبعوث الروسي، الثلاثاء 10 ديسمبر/ تشرين الأول 2019، في تصريحات قبيل بدء أعمال الجولة الرابعة عشرة من محادثات أستانا، أن تركيا هي الدولة المسؤولية عن الأوضاع الحالية في إدلب، مشيراً إلى “عدم وجود حاجة لتنفيذ عملية عسكرية موسعة في إدلب”.

وقال المبعوث الروسي أن “منطقة خفض التصعـ.ـيــد بمحافظة إدلب في الشكل الموجودة به الآن من مسؤولية شركائنا الأتراك، لذلك لا معنى للقيام بأي عملية موسعة”.

وزعم لافرنتييف أن الفصائل الثورية تقوم بقـ.ـصف مدينة حلب، داعياً إلى “التأثير على الشركاء الأتراك حتى يقوموا بالمناسب مع تلك الجماعات التي تنفذ هذه الاستفـ.ـزازات” حسب قوله.

المبعوث الروسي: سنستمر باستهـ.ـداف الإرهـ.ـابيين 

المبعوث الروسي، وكما هي العادة قال إن بلاده ستستمر في استهـ.ـداف محافظة إدلب شمال سوريا بحجـ.ـة وجود الإرهـ.ـابيين فيها، على الرغم من حديثه حول المساعي لإعلان وقف إطـ.ـلاق نـ.ـار شامل في سوريا.

وقال لافرنتييف أنه ” لا يمكن إعلان الهـ.ـدنة في الأماكن التي توجد فيها الجماعات الإرهـ.ـابية” مشيراً إلى استمرار المشاورات من أجل تحقيق هـ.ـدنة شاملة مقبلة في سوريا بدون تهـ.ـدئة بأماكن الإرهـ.ـابيين”، حسب مزاعمه.

وتشهد محافظة إدلب هدوءاً حـ.ـذراً منذ يومين تقريباً، بعد حمـ.ـلة تصعيد رو-أسدية استمرت لأكثر من 20 يوماً.

وعن منطقة شرق الفرات، ذكر المبعوث الروسي أن المحادثات مع المسؤولين الأتراك حول اتفاق سوتشي والمنطقة الآمنة مستمرة، مشيراً لعدم وجود نية لتوسيع نقاط القوات الروسية.

اقرأ أيضاً: أردوغان: أهدافنا واضحة في إدلب وسنعيد تجربة “جرابلس” برأس العين وتل أبيض.. والسفارة الأمريكية في دمشق تعلق على انهـ.ـيار الليرة السورية

وتأتي تصريحات المبعوث الروسي إلى سوريا بعد يومٍ واحد من تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد فيها أن أهداف بلاده في المحافظة واضحة، مشيراً إلى أن تركيا ستعيد تجربة جرابلس في مناطق نبع السلام “رأس العين و تل أبيض”.

يذكر أن رئيس وفد نظام الأسد إلى أستانا بشار الجعفري، سبق وأن نفـ.ـى وجود أي تهـ.ـدئة في محافظة إدلب، معتبراً أن العمليات مستمرة على مناطق يوجد فيها “إرهـ.ـابيين”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق