وزارة الدفاع الأمريكية توضح الحالة الوحيدة التي قد تنسحب فيها من سوريا 

واشنطن (الولايات المتحدة) – مدى بوست

قالت الولايات المتحدة الأمريكية  إن هناك حالة واحدة يمكن فيها أن تقوم بسحب قواتها المنتشرة في شرق سوريا، موضحاً بالوقت ذاته الهدف الرئيسي من نشر قوات لها في منطقة الشرق الأوسط.

وأفادت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” في بيان رسمي نشرته عبر موقعها الرسمي وترجمته شبكة “نداء سوريا” أن قواتها في سوريا ستقوم بالانسحاب في حال تم هـ.ـزيمة تنظيم الدول في البلاد.

وقال البيان إن القوات الأمريكية في سوريا تقدم دعماً جوياً واستخباراتياً لميليشيـ.ـات “قوات سوريا الديمقراطية” التي تتخذ منها واشنطن “شريكة وحليفة” لها في سوريا، رغم التحفظات التركية.

ونقل بيان وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” عن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر قوله في تصريح للجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي، إن واشنطن تسعى لضمان عدم تحويل الشرق الأوسط إلى ملاذ لـ” الإرهـ.ـابيين”، مؤكداً أن بلاده ستضع حداً للتهـ.ـديدات التي تشكلها إيران بالمنطقة كأولوية أمريكية، دون أن يوضح الخطة لتنفيذ ذلك.

اقرأ أيضاً: “حلب الحرة” تبدأ بتصدير منتجاتها إلى الدول العربية لأول مرة منذ سنوات

وكان وزير الدفاع الأمريكي قد صرّح في 5 من شهر ديسمبر/ كانون الأول الجاري أن بلاده جاهزة من أجل إرسال المزيد من القوات إلى سوريا، وذلك بعد حوالي أسبوع من إعلانه عن إتمام الانسحاب الأمريكي من شمال شرق سوريا والإبقاء على 600 جندي فقط.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية قامت بإعادة نشر قواتها في شرق سوريا بهدف حماية “النفط السوري” بالمنطقة، وضمان عدم تمكن تنظيم الدولة أو روسيا ونظام الأسد عليه، حسبما سبق وصرّح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي أكد أن “النفط تحت يد بلاده وستتصرف به كما تشاء”.

وتحدثت تقارير صحفية جديدة عن دخول شركة آرامكو السعودية للنفط إلى مناطق شمال سوريا باتفاق مع أمريكا من أجل الاستثمار هناك، دون إعلان رسمي من أي جهة.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق