بعد طلب أردوغان من بوتين وقف العـ.ـدوان.. روسيا : لا بديل عن التعاون مع تركيا في إدلب

موسكو (روسيا) – مدى بوست – فريق التحرير

أفادت مصادر حكومية روسية، أن موسكو ملتزمة بالتعاون مع تركيا بشكلٍ رئيسي من أجل التوصل إلى حل في محافظة إدلب السورية.

وقال ديميتري بيسكوف المتحدث الصحفي باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأحد 15 ديسمبر/ كانون الأول 2019 إن موسكو ما زالت “قلـ.ـقة” بسبب تواجد من أسماهم بـ “الإرهـ.ـابيين” في محافظة إدلب في سوريا، متوقعاً أن يتم تحريرها منهم.

وأضاف المتحدث الصحفي باسم بوتين، في لقاء مع برنامج “اللعبة الكبيرة” التلفزيوني الروسي الذي يذاع على القناة الأولى، أن روسيا لا ترى وجود أي بديل عن التعاون مع تركيا فيما يتعلق بمسألة إدلب.

وأشار بيسكوف إلى أن التعاون بين روسيا وتركيا مستمر، منوهاً باللقاء الأخير بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي بوتين في سوتشي، حيث أكد الرئيسان على استمرار التعاون حول إدلب ضمن إطار “اتفاقيات سوتشي”.

وعبر المسؤول الروسي الذي تعتبر بلاده مسؤولة بشكل مباشر عن تهـ.ـجير ملايين السوريين، أن بلاده لا تخفي “قلـ.ـقها” من بقاء المخـ.ـاطر الإرهـ.ـابية في إدلب، لكنها حتى الآن لم تتمكن من فصـ.ـل الإرهـ.ـابيين عن المعارضة السورية المسلحة”.

اقرأ أيضاً: وزارة الدفاع الأمريكية توضح الحالة الوحيدة التي قد تنسحب فيها من سوريا 

وأشار إلى أن “الإرهـ.ـابيون يواصلون نشاطاتهم في إدلب، ويشكلون خـ.ـطراً على الجيش السوري (الأسدي) وعلى عسكريينا” في سوريا، حيث تمتلك روسيا آلاف الجنود، لا سيما في قاعدة حميميم المركزية بمدينة اللاذقية الساحلية.

وقال الوزير الروسي أنه لا يوجد هناك بديل عن التعاون مع تركيا فيما يخص إدلب، وهو ما يحدث حالياً، منوهاً أن روسيا “تتوقع أن يتم ضمان تحرير إدلب من الإرهـ.ـابيين وتأميين العسكريين الروس والسوريين النشطين بالبلاد”، حسب قوله.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاوويش أوغلو، قد صرّح يوم أمس أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد طلب من نظيره الروسي وقف العـ.ـدوان على محافظة إدلب.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق