إيفانكا ترامب تكشف موعد توقيع والدها على قانون قيصر الذي “أرّق روسيا”

مدى بوست – فريق التحرير

كشفت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن موعد توقيع والدها على قانون ميزانية الدفاع الأمريكية لعام 2020، والذي يتضمن قانون “قيصر”.

وتتضمن ميزانية الدفاع الأمريكية “قانون قيصر” الذي يعـ.ـرض نظام بشار الأسد وحلفائه من روسيا وإيران وكل من يقدم دعماً اقتصادياً أو عسكـ.ـرياً له لعقـ.ـوبات اقتصادية كبيرة.

وقالت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي في تغريدة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن والدها سيوقع خلال هذا الأسبوع بت” فخر” على قانون ميزانية الدفاع للعام 2020، معتبرةً أنه سيزيد من الدعم المالي للقوات الأمريكية، ويؤمن حدود البلاد.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي قد صادق في وتق سابق من الثلاثاء 17 ديسمبر/ كانون الأول على قانون “قيصر” الخاص بحماية المدنيين السوريين، وذلك حسبما ذكرت وكالة الأناضول التركية للأنباء.

وذكرت وكالة الأناضول، الثلاثاء 17 ديسمبر/ كانون الأول 2019 في نبأ عاجل نقلاً عن صحيفة “نيوزويك الأمريكية” قولها أن مجلس الشيوخ الأمريكي صادق على “قانون قيصر” الخاص بحماية المدنيين السوريين وينص على فـ.ـرض عقـ.ـوبات على النظام السوري وداعميه”.

وبمجرد أن يوقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على قانون “قيصر” ويقره، سيصبح قانوناً نافـ.ـذاً.

اقرأ أيضاً: الروس أرقـون من “قيصر” الذي أقرّه مجلس الشيوخ الأمريكي.. و”الوطنية للتحرير” تصطـ.ـاد “القوات الروسية الخاصة”.. ومناورات “روـأسدية” في طرطوس (صور)

عناصر الأسد ينشـ.ـقون عنه بسبب الجـ.ـوع

من جهة أخرى، قالت شبكة “نداء سوريا” نقلاً عن مصادر محلية إن 37 عنصـ.ـراً من نظام بشار الأسد انشـ.ـقوا عنه بسبب الجـ.ـوع والعطـ.ـش بالقرب من مدينة عين العرب “كوباني” في ريف حلب الشرقي.

وذكرت مصادر إعلامية أن العناصر الـ 37 التابعين لنظام الأسد في فـ.ـروا من مدينة عين العرب كوباني بسبب الجـ.ـوع والأوضاع التي يعيشونها، متجهين إلى ميليشـ.ـيات “قوات سوريا الديمقراطية”.

وذكرت المصادر أن النظام السوري قام بنشر عناصره على الحدود الفاصلة بين ميليشــ.ـيات الحماية وعناصر الجيش الوطني السوري في شمال وشرق سوريا، دون أن يقدم له مأي دعم لوجستي حسبما ذكرت صحيفة “جسر”.

ونشر النظام السوري عناصره على طول الخط الفـ.-اصل مع المناطق المحررة التي يسيـ.ـطر عليها الجيش الوطني السوري في ريفي حلب الشرقي والرقة الشمالي، بعد أن سهّلت “قسد” دخوله إلى تلك المناطق، وذلك بهدف منـ.ـع الجيش الوطني السوري والجيش التركي من التقدم في إطار علمية “نبع السلام” التي بدأت في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

اقرأ أيضاً:

لم يقبل النعمان بتزويج ابنته لكسرى الفرس فكانت بداية الحـ.ـرب.. قصّة يوم “ذي قار” الذي “انتصفت فيه العرب من العجم” وتساءل كسرى عن سر انتصار “الأعراب الأجلاف”؟

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق