سفارة إيران لدى تركيا: أردوغان وصف سليماني بـ”الشـ.ـهيد”.. ومغردون أتراك: ألم يقل “لبـيك يا حـسين”؟.. ومسؤول تركي يوضح

مدى بوست – فريق التحرير

سخـ.ـر ناشطون أتراك من تغريدة لحساب السفارة الإيرانية لدى تركيا في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تحدث فيها عن الاتصال بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الإيراني حسن روحاني.

 وقالت السفارة الإيرانية لدى أنقرة، السبت 4 يناير/ كانون الثاني 2019 في تغريدة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن الرئيس التركي عبّر عن تفهمه لـ”غـ.ـضـ.ـب شعب إيران ومرشدها ورئيسها”.

وأضافت السفارة أن الرئيس التركي قال :” أشعـ.ـر بالأسـ.ـى لفقـ.ـدان الشهـ.ـيد قاسم سليماني” وذلك خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني حسن روحاني.

ما ذكرت السفارة الإيرانية لدى أنقرة تطابق مع ما ذكرته وسائل إعلام روسية على رأسها “روسيا اليوم” وأخرى عربية منها “العربية نت” السعودية، وأضافت أن أردوغان قال لروحاني :” شاهد مراسم تشيـ.ـيع سليماني في العراق، وهي تدل على شعبيته لدى الشعب العراقي”.

وكالة الأناضول لم تذكر أي مما ورد في بيان السفارة الإيرانية 

وقالت وكالة الأناضول التركي للأنباء، في تقرير نشرته مساء أمس السبت أن الرئيس التركي بحث مع نظيريه الإيراني حسن روحاني والعراقي برهم صالح العلاقات الثنائية والمستجدات في المنطقة.

ونقلت الوكالة عن مصادر بالرئاسة قولها أن هناك مباحثات جرت بين الرئيس التركي ونظيريه خلال اتصالين هاتفيين منفصلين، دون ذكر مزيد من التفاصيل، أو أي مما ذكرته السفارة الإيرانية.

المغردون الأتراك يسخـ.ـرون من السفارة الإيرانية 

من جانبهم، سخـ.ـر عشرات المغردين الأتراك من تغريدة السفارة الإيرانية لدى أنقرة، مؤكدين أنها غير صحيحة، لا سيما وأن وسائل الإعلام التركية التي نقلت المكالمة التي جرت بين الرئيس التركي ونظيره الإيراني لم تذكر أي مما ذكرته السفارة.

وقال المغرد التركي جبجان:” هذا الخبر كـ.ـاذب، الرئيس رجب طيب أردوغان لم يذكر اسم “شهيـ.ـد” لقاسم سليماني خلال الاتصال الهاتفي”.
فيما قال المغرد @akl_ust تعليقاً على بيان السفارة الإيرانية ” ألم يقل لبيك يا حسين؟”، في سخـ.ـرية من بيان السفارة الإيرانية المـ.ـلفق على الرئيس التركي.

صورة تظهر تغريدة السفارة الإيرانية لدى تركيا عن المكالمة بين أردوغان وروحاني ورد أحد المغردين عليها

فيما قال مغرد يدعى فاتح كاراكايا، إن البيان كـ.ـاذب، وأن قاسم سليماني مسؤول عن قتـ.ـل عشرات الآلاف من السوريين، وقد تسبب بتعـ.ـريض أمن تركيا للخـ.ـطـ.ـر.

مسؤول تركي يوضح ما دار في الحديث بين أردوغان و روحاني

من جهة أخرى، نقلت قناة “تي آر تي وورلد” التركية الناطقة باللغة الإنجليزية عن مسؤول تركي نفـ.ـيه العبارات المنسوبة للرئيس التركي رجب طيب اروغان حول القيادي بفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

ونقلت القناة التركية الرسمية عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” عن مسؤول قوله أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حث نظيره الإيراني “حسن روحاني” خلال اتصال هاتفي على عدم التصعـ.ـيد مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضافت أن أردوغان :”قدم تعـ.ـازيـ.ـه لإيران في اغتـ.ـيـ.ـال سليماني بسبب رتبته الرسمية ولم يستخدم الشهيد لوصفه (كما ادعـ.ـت بعض وسائل الإعلام)”.

اقرأ أيضاً: أول ظهور بفيديو لـ”زينب” ابنة قاسم سليماني وهذا ما طلبته.. وخامنئي ينشر صورة قاسم بحضن الإمام الحسين ويبارك لـ”الإمام المهدي”

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد نفذت عملية ناجحة عبر طائرة بدون طيار أدت لمـ.ـقـ.ـتل قاسم سليماني رفقة “أبو مهدي المهندس” نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي وعدة شخصيات قيادية مرتبطة بإيران بالقرب من مطار بغداد الدولي.

وقد قوبل الخبر باستحسان وترحيب من مختلف شعوب المنطقة، نظراً للسجل الإجـ.ـرامي الكبير لقاسم سليماني، ما دفع البعض لتوزيع الحلويات في الشوارع بتلك المناسبة.

ولم يصدر الموقف التركي الرسمي إلا بعد يوم كامل من العملية، وقد كانت التعليقات التي صدرت على لسان متحدثين رسميين بالخارجية والرئاسة تركز على “احتـ.ـواء الأزمـ.ـة”، فيما لم يصدر أي تصريح مباشر من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حول قاسم سليماني حتى هذه اللحظة.

والجدير بالذكر أن الموقف التركي الرسمي غير راضٍ عن الأنشطة الإيرانية في سوريا، ويمكن ملاحظة ذلك عبر النظر لوكالات الأنباء التركية الرسمية وشبه الرسمية.

إذ أن وكالة الأناضول التركية للأنباء، ذكرت في أكثر من مناسبة وصف “الإرهـ.ـابية” عند الحديث عن الميليشـ.ـيات الإيرانية العاملة في سوريا، لا سيما تلك التي كانت تشارك قوات النظام السوري في محاولات التمدد بمناطق الشمال السوري المحرر.

وعلى الرغم من أن تركيا وإيران بالإضافة لروسيا من الدول الضامنة لمسار محادثات أستانة، إلا أن الفارق بينهم كبير، إذ أن تركيا تعمل في صف ولصالح الشعب السوري المتواجد بالمناطق المحررة، في حين تعمل روسيا وإيران على دعم نظام بشار الأسد المسؤول عن تهـ.ـجـ.ـير ملايين السوريين من منازلهم ولجـ.ـوئهم لدول الجوار.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق