مفـ.ـاجأة صادمـ.ـة.. المـ.ـقـ.ـتول في منزل نانسي عجرم ليس “لـ.ـص” بل عامل سوري هضـ.ـموا حقّه ثم قـ.ـتـ.ـلوه.. أسرته تكشف التفاصيل

مدى بوست – فريق التحرير

كشف موقع إخباري سوري مفاجأة غير متوقعة، في قضية دخول شاب سوري إلى منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم ومـ.ـقـ.ـتـ.ـله على يد زوجها فادي الهاشم.

موقع “جسر” كشف في تقرير نشره الإثنين 6 يناير/ كانون الثاني 2019 بعد تواصله مع أسرة الشاب السوري محمد حسن الموسى المولود عام 1989 في بلدة كفرنبل بمحافظة إدلب السورية تفاصيل جديدة عن ماحدث.

يشار إلى ان الإعلام اللبناني لم ينشر أي تفاصيل عن “اللـ.ـص” المـ.ـزعوم، واكتفى بذكر أن اسمه محمد الموسى ومن مواليد 1989 من الجنسية السورية دون مزيد من المعلومات.

الشاب السوري محمد حسن (موقع جسر)

وقالت الأسرة لموقع “جسر” إن الشاب السوري كان يعمل في حديقة فيلا نانسي عجرم، وأنه صاحب سمعة طيبة، مؤكدين أن للشاب الـ.ـراحل مستحقات مالية كانت في حوزة أحد الحراس العاملين في الفيلا، حيث كان يعمل كفني صيانة وبستاني ولم يتم دفع مستحقاته المالية.

ولدى الشاب السوري طفلين، ظهرا معه في صورة نشرها موقع “جسر” الذي نقل عن أهالي بلدة كفرنبل تأكيدهم أن هناك عملية تم تدبيرها من أجل قـ.ـتـ.ـل الشاب السوري، بعد تهـ.ـديـ.ـده بأنه سيحصل على حقه بنفسه إذا لم يتم دفعه له بإرادة الطرف المدين له.

وطالب أهالي القرية بفتح تحقيق في ما حدث للشاب السوري بمنزل زوج الفنانة نانسي عجرم، مؤكدين أن الشاب الـ.ـراحل بقي ينتظر مقابلة فادي الهاشم زوج الفنانة اللبنانية لأكثر من 5 ساعات في حديقة الفيلا دون أن يتم السماح له بالدخول.

وأوضح أهالي القرية أن يأس الشاب من الحصول على مستحقاته عبر مراكز الشرطة والأمن بسبب نفوذ نانسي عجرم وزوجها هو ما دفعه للتوجه لهم لمنزلهم.

موقع “جسر” حلل كذلك مقطع الفيديو الذي تم عرضه لعملية السـ.ـرقة المـ.ـزعـ.ـومة، إذ يبدو فيه واضحاً أن الشاب لم يحاول الهـ.ـرب عندما تم اكتشاف أمره، وحتى عندما حضر الحراس لم يتحرك من مكانه.

وهو ما يؤكد أن الشاب لم يكـ.ـن لصـ.ـاً، بل كان يطالب بحق ما له من المنزل أو أصحابه أو العاملين فيه، وأنه لا يريد المغادرة قبل أن يحصل عليه.

وتشير كافة تحركات الشاب داخل الفيلا على معرفته بها، ويؤكد ذلك ما قاله زوج الفنانة نانسي عجرم من أن الشاب السوري الراحل قال له: “عمول معروف استاذ فادي وهات المصاري”، مما يدل على معرفة مسبقة بينهما، إذ لا يوجد سـ.ـارق سيقول لضحيـ.ـتـ.ـه “أستاذ”.

ويشهد لبنان الكثير من الحالات المشابهة لعدم إعطاء العمال السوريين حقهم، والاستقـ.ـواء عليهم كون الشرطة والأمن لا تهتم بهم وتحاول التضـ.ـييق عليهم لإجبـ.ـارهم على العودة إلى حضن نظام بشار الأسد الحـ.ـليف مع الحكومة اللبنانية التي لا تراعي تطبيق القوانين. 

تشهـ.ـير حقـ.ـير بحق الشاب السوري 

سبق التفاصيل التي كشفها موقع “جسر” نشر موقع “الفن” اللبناني لصورة الشاب السوري محمد حسن الموسى وهو عـ.ـار تماماً، وذلك خلال كشف الطبيب الشرعي عليه.

الشاب السوري محمد حسن (موقع جسر)

وعنون الموقع اللبناني الذي افتخـ.ـر بالانفراد القـ.ـذر والمـ.ـنافي لأبسط المعايير الإنسانية والإعلامية خبره بـ” خاص بالصور-الطبيب الشرعي يكشف على جـ.ـثـ.ـة سـ.ـارق منزل نانسي عجرم”.

ولا يفترض بأي حال من الأحوال أن يتم تداول تلك الصور، التي تبقى عادة لدى الشرطة للتوثيق، خاصة وأن الشاب كان يحمـ.ـل مسـ.ـدس صوتي.

نحن في موقع مدى بوست نضم صوتنا لصوت “صحيفة جسر” ونطالب معه في ظل غياب الادعـ.ـاء الشخصي لذوي الشاب السوري الـ.ـراحل أن يتم فتح تحـ.ـقيق فوري في ما حدث.

وندعو المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان، والعمال، والمهاجرين، إلى التدخل والقيام بواجبها، كما نطالب الإعلام الحر والمستقل في لبنان والعالم، بالقيام بواجبه الأسمى، وهو كشف الحقيقة كاملة.

أول تعليق لنانسي عجرم على دخول شخص لمنزلها

كان  أول تعليقٍ لها بعد دخول شخص قيل أنه “لـ.ـص” إلى منزلها في منطقة “نيو سهيلة” بكروسان في بيروت عاصمة لبنان ، تقدمت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم بالشكر لك من سأل عنها.

وظهرت نانسي عجرم، الأحد 5 يناير/ كانون الثاني 2019 في مقابلة تلفزيونية قصيرة مع قناة “إم تي في” اللبنانية تحدثت فيها عن حالتها وحالة أطفالها، مؤكدة أنها بخير.

ويبدأ الحديث من مراسلة قناة “إم تي في” التي تواجدت في منزل نانسي عجرم بالقول:” بعرف نانسي إنك بحالة نفسية منا منيحة، ولكن بس بدي آخد منك جملة وحدة لنطمن المشاهدين عنك، شو بدك تقولي لهم؟”.

نانسي عجرم أجابت المراسلة بالقول:” أول شيء بدي أشكر كل اللي اطمئنوا عليي واتصلوا فيي أنا بخير، وأهم شيء أنو عيلتي منيحة وإن الأولاد مناح، وأنا حالياً مني بصدد أني أحكي، مو قادرة أحكي هلأ”.

وأجابت مراسلة “إم تي في” الفنانة اللبنانية نانسي عجرم بالقول :” نحن منحترم هلأ هذا الموضوع، والحمد لله على السلامة نانسي”.

تداول مغردون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً ومقاطع فيديو تظهر جانباً من دخول من قالوا إنه  “لـ.ـص” إلى منزل الفنانة اللبناني نانسي عجرم، وحدوث مـ.ـواجهة بينه وبين زوجها الدكتور فادي الهاشم.

ويبدو بالفيديو الذي حظي بانتشارٍ واسع عبر الشبكات الاجتماعية، اللـ.ـص وهو في صالة منزل نانسي عجرم، 

هو ما معه شيء بإيديه، وأنا لما سمعت صوت خرجت له، رفعت الكرسي عليه، فسحـ.ـب علي مســ.ـدس وقال لي أعطيني المصاري وين المصاري، ما تجبـ.ـرني إئـ.ـذيـ.ـك أستاذ فادي، نادي لمرتك وينا مرتك وين الدهب”.

وأَضاف فادي الهاشم وهو يتحدث بالفيديو الذي وثقته كاميرات المراقبة الموجودة في المنزل :” عندما قدم الحرس الخاص بالمنزل له، قام بطـ.ـردهم، واتجه إلى غرفة الأطفال”.

وشرح زوج نانسي عجرم أنه عندما علم باتجاههم نحو غرفة الأطفال فقد السيطـ.ـرة على نفسه ولحقه وهو حامـ.ـلاً مسدس ولما تـ.ـواجه معه قام بإطـ.ـلاق النـ.ـار عليه ليـ.ـرديه.

وكالة الإعلام اللبنانية: إنه سوري الجنسية

من جهتها، قال الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، إن الشخص الذي دخل منزل نانسي عجرم هو شاب سوري الجنسية من مواليد 1989، وقد دخل في محاولة للسـ.ـرقة وهو ملـ.ـثم.

وبعد أن تمكن زوج نانسي عجرم الدكتور فادي الهاشم من الشاب الذي دخل منزلهم فجر الأحد 5 يناير/ كانون الثاني 2020 حضرت عناصر من قوى الأمن الداخلي اللبناني للمنزل للمباشرة بالتحقيقات. 

فيما نقلت وكالة الأناضول التركية للأنباء، أن الـمـ.ـدعية العامة الاستـئـ.ـنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون، أصدرت ظهر اليوم الأحد قراراً بتـ.ـوقيف زوج الفنانة نانسي عجرم، الدكتور فادي الهاشم، من أجل اتّخاذ الإجـ.ـراءات القانونية.

هذا ما ينتظر فادي الهاشم زوج نانسي عجرم

فيما ذكرت مصادر التحقيق أنَّ زوج الفنانة نانسي عجرم، الذي هو قيد التحـ.ـقيق، كان في “حالة الدفاع المشروع عن النفس، باعتبار أنَّ “السـ.ـارق” المـ.ـزعوم دخل منزله وهـ.ـاجـ.ـم أفراد أسرته بمـ.ـسدس، لكن تبين لاحقاً أنه مـ.ـسـ.ـدس مـ.ـزيف.

وقال المحامي أشرف الموسوي أكد أن الدكتور الهاشم كان بحالة الدفاع المشروع عن النفس، وأكد أنه سيمنح في المحكمة أسباب تخفيفية، وأن إيقـ.ـافه مجرد تدبير احتـ.ـرازي متوقعاً أن يتم الإفـ.ـراج عن قريباً”.

ويعتبر كلام المحامي الموسوي صحيحاً في حال كانت رواية زوج نانسي عجرم صحيحة، لكن مع التفاصيل الجديدة التي كشفتها أسرة الشاب السوري غالباً سيتغير سير القضية بشكلٍ شبه كامل، إلا إن تدخلت الواسطات في بلد المحسوبية اللبنان، لا سيما وأن الضحـ.ـية هنا هو لاجئ سوري.

الجدير بالذكر أن لبنان يضم أكثر من مليون لاجئ سوري بدأوا بالتوافد إليه منذ بداية العام 2011 عندما بدأت الثورة السورية على نظام بشار الأسد الذي تحكم أسرته سوريا منذ حوالي 50 عاماً.

وتعتبر الحكومة اللبنانية من أكثر حكومات الشرق الأوسط تعاملاً وتبعية لنظام الأسد، خاصة وأن حزب الله اللبناني حليف بشار الأسد بات يسـ.ـيطر على مفاصل الدولة بشكلٍ كامل.

وتقوم الحكومة اللبنانية من وقتٍ لآخر بتـ.ـرحيل عشرات من السوريين المقيمين على أراضيهم والمطـ.ـلـ.ـوبين لنظام بشار الأسد إلى سوريا، على الرغم من الانتقـ.ـادات المتكررة التي تصدر عن جهات حقوقية وأخرى أممية.

ويشهد لبنان منذ أشهر حركة مظاهرات مازالت مستمرة حتى الآن احتـ.ـجاجاً على الأوضاع الاقتصادية، وقد أدى ذلك لاستقـ.ـالة رئيس الوزراء السابق سعد الدين الحريري وإن كان لم يخـ.ـرج من المشهد بشكلٍ كامل حتى الآن.

يذكر أن لبنان يعتبر المصدر الرئيسي للدولار والعملات الأجنبية التي يحصل عليها النظام السوري من أجل دفع الأموال لروسيا مقابل مساندتها له في حـ.ـربـ.ـه على الشعب السوري المستمرة منذ 9 سنوات.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هذا هو الظلم وهذا هو الوجه الحقيقي المظلم والبشع لبعض من بطروا الحق واستسهلوا اكل حقوق الضعفاء وهم ليسوا سوا حثالة ينخدع الكثير بمظهرهم المتأنق تحت الأضواء ولكن داخلهم الحقيقي منتن وكريه ليس لديهم أدنى درجه من الانسانيه ،بل الأنانية والجشع والتعالي على الناس .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق