غـ.ـدر به حاكم القسطنطينية ودفـ.ـن في أنقرة.. قصّة الشاعر الأمير امرؤ القيس واليهودي السموأل الذي كان “أوفى العرب”

امرؤ القيس الشاعر وقصته مع السموأل اليهودي الذي كان “أوفى العرب”

مدى بوست – فريق التحرير

في فترة ما قبل الإسلام، كانت مملكة كندة العربية ما زالت قائمة، وكانت معظم أراضي نجد وشبه الجزيرة العربية تحت حكم تلك المملكة.

وفي أحد الأيام، ومع كثرة الحـ.ـروب التي كانت تدور بين قبائل شبه الجزيرة العربية، بحث ملك كندة وهو الحارث الكندي عن حل لذاك الأمر، وكان ذلك بعد أن تمكن من الصلح بين حيي “بكر وتغلب” اللذان استمرت حـ.ـربـ.ـهما 40 عاماً فيما يعرف بـ”حـ.ـرب البسوس” الشهيرة.

ذهب الحارث ملك كندة إلى ملك الحيرة “النعمان بن المنذر” وحكى له قصته طالباً منه المشورة، فأشار عليه أن يقسم مملكته لثلاثة أقسم، ويجعل على كل قسم من القبائل أحد أولاده.

صورة لبقايا مملكة كندة
صورة لبقايا مملكة كندة

وبالفعل، عاد الحارث إلى مملكته، وجمع أولاده وجعل كل واحد منهم عاملاً على بعض القبائل (قبيلتين أو ثلاثة)، وكان له ابن اسمه “حجر بن الحارث”، جعله عاملاً على قبيلتي “أسد وغطفان”.

مرت الأيام وأبناء الحارث الكندي يحكمون القبائل العربية، وكان حجر يسير أمور أسد وغطفان بشكلٍ جيد، إلى أن جاء يوم وقالوا له أن ليس لديهم مالاً يكفي لدفع الجـ.ـزية التي يأخذها ملك كندة منهم كل عام، فلم يقبل حجر بقولهم، وبعد طول مفاوضات قرر أن يغـ.ـزوهم، وهو ما كان.

بعد أن غـ.ـزا حجر بن الحارث الكندي قبائل أسد تمكن من أخذ مجموعة من وجهائهم للأسـ.ـر، وكان بينهم شاعراً يدعى “عبيد بن الأبرص”، وهو الشاعر الذي كتب قصيدة مدح لحجر وطلب منه العفو، فعفى عنهم مع تعهد بأن يدفعوا.

عاد الوجهاء إلى القبيلة، وفكروا كيف سيخـ.ـلصون من حجر، وتباحثوا أمرهم، وقد كان لدى حجر ثلاثة أبناء ولم يكونوا فرساناً أصحاب صيت، وقد كان أصغرهم هو “امرؤ القيس الكندي” وهو الشاعر الشهير.

اقرأ أيضاً: ملاعب الأسنة: أبو براء العامري، لماذا لقب بهذا اللقب وما حكايته مع بئر معونة؟

امرؤ القيس هو ابن فاطمة بنت ربيعة التغلبي، أي أن وائل بن ربيعة (كليب) والزير سالم أخواله، ولم يكن آنذاك رجلاً يذكر سوى بشعره ولم يكن له حتى ذلك الوقت أي صيت بالفروسية، بل كان مشهوراً بأنه زير مثل خاله سالم.

عندما رأت قبيلة أسد أن أولاد حجر ليسوا على قدر من الشجاعة كي يطلبوا بثـ.ـأر والدهم، قرروا التخـ.ـلـ.ـص منه، وبالفعل تمكنوا من أسـ.ـره بهــ.ـدف قتـ.ـله.

ولما كان حجر لديهم في الأسـ.ـر، طلب منهم أن يكتب وصية على أن توصلوها لأولادي، وبالفعل كتب رسالة وأعطاها للرسول وقال له، إذهب لأولادي وأعطهم هذه الرسالة، ومن تراه يبـ.ـكـ.ـي  أو يجـ.ـزع عند قراءتها خذها منه وأعطها للذي يليه.

بعد مقـ.ـتـ.ـل حجر الكندي، ذهب الرسول لأولاده، وبدأ بأكبرهم عمراً ويدعى نافع، ولما أعطاه الرسالة وأخبره بما حدث لوالده بدأ يبـ.ـكـ.ـي، فأخذ الرسالة منه وذهب للثاني وكان اسمه، فكان منه مثل الأول، فأخذها واتجه لأصغرهم عمراً وهو امرؤ القيس الكندي الشاعر الشهير.

لما وصل الرسول إلى امرؤ القيس الذي كان والده طـ.ـارده بسبب طيـ.ـشه وهو صغير، وجد الرسول امرؤ القيس وهو يلعب بالنرد، فأعطاه الرسالة وأخبره بما حدث لوالده، لكنه لم يعر اهتماماً لما قاله وأكمل بلعبه، فسلمه الرسول الرسالة وذهب عنه.

عندما أنهى امرؤ القيس لعبته، أمسك الرسالة فقرأها، وعلم أن ثـ.ـأره لدى بني أسد، ثم وضع الرسالة وهو ما زال يشرب قال مقولته الشهيرة :” هملـ.ـني صغيـ.ـراً وحملني دـمـ.ـه كبيراً، لا صحو اليوم ولا سكر غداً اليوم خمـ.ـر وغداً أمــر”.

ويحكى أن امرؤ القيس كان والده قد تبـ.ـرى منه، وطلب منه مغادرة المنازل وأن لا يعود إليه أبداً، وأشاع بين العرب أن من قـ.ـتـ.ـل امرؤ القيس لن نطلبه بـ.ـثـ.ـأر، وقد كان يسمى امرؤ القيس بين العرب بلقب “الملك الضــ.ـليل”.

وفي اليوم التالي، ذهب امرؤ القيس إلى مقر المملكة، ولما دخل وجد بعضاً من بني أسد ووجهاء العرب، أتوا إليه في محاولة كي لا تتطور الامور، فاستقبلهم ولم يكلمهم بالأمر، ثم غاب عنهم ثلاثة أيام، فبدأ سادة بني أسد يسألون عن الأمير، فأجابوهم أنه يجهز العدة للحـ.ـرب، فطلبوا من جنده أن ينادوه.

دخل عليهم امرؤ القيس، وحاولوا أن يعطوه بدل، وعرضوا عليه ثلاثاً الأولى هي اختيار من يراه كفئاً لأبوه من بني أسد فيأتون به، أو الفـ.ـداء من الإبل ويعطوه ما يريد، أو أن يعطيهم مهـ.ـلة إن كانت الحـ.ـرب، فبكـ.ـى امرؤ القيس، وقال لهم :” أما الأولى فالعرب تعلم أن يوجد كفؤ لأبي، وأما الثانية فلن آخذ ناقة بأبي، وأما الثالثة فهي لكم (وكانت المهلة إلى أن تضع الحوامل)”.

صورة تعبيرية لامرؤ القيس
صورة تعبيرية لامرؤ القيس

وبعد أيام، بدأ امرؤ القيس بجمع جيشه من أبناء عمومته وأخواله الذين ساندوه إضافة لفرسان مملكته، وقرر الذهاب إلى بني أسد، وقد وصل إليهم وقـ.ـتـ.ـل منهم عدداً كبيراً في أول يوم، وكرر الأمر مراراً إلى أن اقترب من أن يفـ.ـنيهم، فأتاه وفد من قبائل العرب التي كانت تسانده وطلبت منه التوقف بعد أن أسـ.ـرف بالأرواح ورأوا أنه قد أدرك ثـ.ـأره، فلم يقبل ما قالوه وقال لهم أنه لن يتوقف حتى يفنـ.ـي قبيلة أسد كلها.

اقرأ أيضاً: عُرضت عليه الخلافة ولم يقبلها.. عبد الله بن عمر بن الخطاب: الخليفة غير المتوج وقصّته مع الحجاج بن يوسف ورواياته عن النبي ﷺ

عندما سمعت القبائل العربية ذلك من امرؤ القيس، أخبروه أنهم لن يكملوا معه، وتركوه بمفرده إلا من بعض الفرسان القلائل معه، فبدأ يطوف على قبائل العرب يطلب منها مساندته، فلم تقبل جميعها، إلى أن أشار عليه أحد الأشخاص بأن يذهب إلى والي الروم على القسطنطينية كونه رجل صاحب صداقة مع امرؤ القيس وقد يلبي طلبه بإعطائه جيش.

اقتنع امرؤ القيس بالأمر، وهم بالذهاب، لكن كانت لديه ابنة اسمها هند وبعض أمواله، وكان يرغب بأن يبقيها بأمانة أحدهم حتى يعود، لكن معظم القبائل لم تقبل ببقائها خـ.ـوفاً من أن تتم سـ.ـرقتها منهم، إلى أن وصل إلى تيماء في شبه الجزيرة حالياً، وذهب لرجل يهودي يدعى السموأل وكان شهيراً بأنه أوفى العرب.

ذهب إليه ارمرؤ القيس وطلب منه أن يترك ابنته وماله في عهدته حتى يعود من القسطنطينية، فأخذهم من السموأل، واتجه إلى القسطنطينية، ولما قابل الحاكم وطلب منه جيش، قبل الحاكم وأعطاه جيشاً كبيراً.

وعندما وصل امرؤ القيس مع الجيش الرومي الذي يقوده ليكمل مع بني أسد، وهو في الطريق وقبل أن يبتعد كثيراً، كان هناك رجل من بني أسد يدعى “الطماح” كان متوجهاً لحاكم القسطنطينية وقد أرسله ملك الغساسنة الحارث بن شمر الغساني، وهو والي الروم على الشام.

لما وصل الطماح لحاكم الروم، بدأ يكلمه عن سـ.ـوء امرؤ القيس، وأخبره أن امرؤ القيس قاصداً بابنته وأعطاه قصيدة قال له أن امرؤ القيس كتبها بانبته.

اقرأ أيضاً: أراد الزواج من أخته التي ليست من حقّه فلمّا لم يزوجه الله بها قـ.ـتـ.ـل أخوه.. قصّة قابيل وهابيل أبناء آدم وأول جـ.ـريـ.ـمة في تاريخ البشر

لما علم حاكم الروم بذلك، غـ.-ضـ.ـب وقال أنه يريد إعادة الجيش لكن لا يستطيع طلبه، فأشاروا عليه أن يرسل عباءةً ملكية لامرؤ القيس، وأن يضع فيها سـ.ـمـ.ـاً، ويرسلها لامرؤ القيس ليرتديها فيـ.ـمـ.ـوت.

وبالفعل أرسل العباءة مع الطماح الذي قدم نفسه على أنه من كندا، وأعطاه العباءة، فارتداها امرؤ القيس وهي مسـ.ـمـ.ـمومة، فجلس في أحد أماكن أنقرة حالياً، وكان بجواره قبـ.ـراً وحيداً، فسأل عن صاحبه، فقالوا له أنه لأميرة تـ.ـوفـت منذ زمن، فقال بيتاً من الشعر :” أجارتنا إنا غريبان ههنا وكل غريبٍ للغريب نسيبُ”، وفي اليوم التالي وجدوه ميـ.ـتـ.ـاً، ليكون الحاكم الرومي قد اغـ.ـاله.

الأبيات التي كتبها الشاعر امرؤ القيس
الأبيات التي كتبها الشاعر امرؤ القيس

لما علمت العرب بما حدث لامرؤ القيس، ذهب الحارث الغساني ملك الغساسنة إلى السموأل يطلب منه ابنة امرؤ القيس وعهدته من أموال وغيرها، فلم يقبل السمؤال بأن يعطيها، وفـ.ـرض حصـ.-اراً على حصن المسوأل اليهودي.

وفي يوم من الأيام كان ابن السموأل خارجاً من الحصن، فأمسك به الحارث الغساني، وكان والده السموأل ينظر من أعلى الحصن، فقال له الحارث إما أن ترسل عهدة امرؤ القيس أو أقـ.ـتـ.ـل ابنك، فلم يقبل المسوأل أن يتنازل عن الوفاء بعهده، فقـ.ـتـ.ـل ابنه أمامه.

ولما عاد المسوأل للحصن قال أبياتاً شهيرة :” وفيت بأدرع الكندي إني إذا ما ذم أقوامُ وفيت.. بنالي عادياً حصناً حصينا وماءاً كل ما شئت استقيت وأوصى عادياً يوماً بأن لا تهـ.ـدم يا سموأل ما بنيت”، ولما كبرت هند ابنة امرؤ القيس أعادها لأهلها مع عهدة والدها.

ويحكى أن قبـ.ـر الشاعر العربي الشهير امرؤ القيس الكندي الذي كان صاحب واحدة من أشهر معلقات الشعر مازال في العاصمة التركية أنقرة حتى يومنا هذا.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق