بعد وصوله 4 قارات.. هل وصل كورونا إلى سوريا؟ وهل ينتقل عبر البضائع والملابس الصينية للعالم؟.. طبيب يجيب.. ومعلومات كاملة عن الـفـايروس

مدى بوست – فريق التحرير

أفادت وسائل إعلام نقلاً عن مصادر طبية في الشمال السوري المحرر وأخرى بمناطق نظام الأسد أن ما يروج عن وصول فايــروس “كورونا” إلى سوريا غير صحيح.

وأكدت مصادر طبية، السبت 25 يناير/ كانون الثاني 2020 عدم صحة الأخبار التي تحدثت عن وجود وفـ.ـيات في سوريا بسبب “كورونا”، الذي انتشر بشكلٍ كبير في الصين.

ونقلت شبكة “نداء سوريا”، عن مصدر طبي في الشمال السوري المحرر تأكيده أن كل ما يشـ.ـاع عن وصول الفيـ.ـروس كورونا إلى المنطقة هو غير صحيح،  موضحة أن هناك وفيـ.ـات تحدث سنوياً بتأثـ.ـير تفـ.ـاقم نـزلات الرشح والكـ.ـريب الشــديــدة.

الساعة في مركز مدينة إدلب (تعبيرية)

نظام الأسد يؤكد عدم وصول كورونا إلى مناطقه 

من جانبها أكدت وزارة الصحة لدى نظام الأسد في بيان عدم تسجيل أي حالة إصـ.ـابة بـ” كورونا” لديها.

وأعلنت وزارة الصحة لدى نظام الأسد أنها قامت باتخاذ إجـ.ـراءات صحية مشـ.ـددة على المعابر الحدودية البرية والجوية لمـ.ـراقبة الوضع الصحي للوافـدين إلى البلاد من المناطق التي سجلت إصـ.ـابـ.ـات بالـمـ.ـرض.

وكانت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تحدثت عن وفـ.ـاة 3 أشخاص في مدينة الباب بسبب “كورونا”  وشخصين في مشـ.ـافي العاصمة السورية دمشق.

هل ينتقل كورونا من خلال البضائع الصينينة؟

وانتشرت في الآونة الأخيرة رسائل كثيرة عبر الشبكات الاجتماعية تدعو إلى عدم شراء المنتجات والبضائع الصينية، خاصة الملابس أو تلك التي يستخدمها الإنسان على جسده خـ.ـوفاً من انتقال كورونا من خلالها.

الأستاذ وعالم الأبحاث، الدكتور فهد الخضيري، غرّد عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حول تلك الأنباء المنتشرة على نطاق واسع في الإنترنت والشبكات الاجتماعية.

وقال الخضيري :” تدور  رسائل تحـ.ـذّر من بضائع الصين والملابس لاحتمال انتقال الفيـ.ـروس (كورونا) ! وهذه وسـ.ـوسة!”.

وأضاف “ومعلوماتها خـ.ـاطئة، الفـ.ـيروس في منطقة محددة بالصين -وغالباً لا ينتقل الفيروس  بالملابس، معظم الفيروسات تمـ.ـوت خلال دقائق بمجرد خروجها من فم المـ.ـصـ.ـاب (بالعطاس) أو سوائل الجسم، اوبالاتصال المباشر مع المـصـ.ـاب فقط”.

وأضاف الخضيري أنه “لم يتم تحديد طرق انتقال “كورونا” ومدى انتشاره (حتى الآن 41متـ.ـوفـ.ـي،1300 مصـ.ـاب في الصين)”.

وأوضح أن “فيـ.ـروسات الجهاز التنفسي تنتقل باحتـ.ـكاك مباشر مع المصـ.ـاب أواستـ.ـنشاق رذاذ الفم عند العطاس أو استخدام أدواتهم الشخصية، ومخالطتهم ، والاحتياطات الواجب اتخاذها: عدم مخـالطة المشـ.ـتبه بهم وفحص القادمين من تلك البلاد المـ.ـوبـ.ـؤة”.

وأضاف الدكتور الخضيري متسائلاً :”ماذا يستفيد بعض الناس؟ جهلا؟ أم أن هوايته ومتعته تـ.ـرهـ.ـيب وتـ.ـخـ.ـويـف الناس وجعلهم في رعـ.ـب (ويعمم كل شيء) جاكم المـ.ـوت! ارمـ.ـوا ترامـ.ـسكم!  اتركوا الـخــضار لان بها مـ.ـبـ.ـيدات! اتركوا الورقــيات! اتركوا ملابسكم المستوردة لان فيه فــيـ.ـروس…،اتركو الدجاج لان فيه هـ.ـرمونات! واللحم فيه كذا، حتى النعناع لم يسلم منهم!”.

جامعة أمريكية تنشر خريطة تفاعلية لأماكن انتشار كورونا

من جانبها، نشرت جامعة جون هوبكنز الأمريكية خريطة تفاعلية توضح أماكن انتشار فايروس كورونا المستجد، وهي عبارة عن لوحة معلومات تتبع الحالات التي تم الإبـ.ـلاغ عنها بشكل يومي.

وتستند الخريطة، وفق ما ذكرته تقارير إعلامية أمريكية، السبت 25 يناير/كانون الثاني 2020، إلى بيانات منظمة الصحة العالمية ولجنة الصحة الوطنية في الصين و “مراكز مكـ.ـافحة الأمـ.ـراض والوقاية منها”.

صورة الخريطة، الدول التي وصلها كورونا الصين وأمريكا وفرنسا وغيرها مما هو مذكور أدناه

وأكدت السلطات الصينية، الجمعة، وفـ.ـاة 15 شخصاً آخرين في مقاطعة هوبي التي بدأ منها ظهور كورونا  ما يرفع مجموع عدد الـوفـ.ـيات إلى 41.

اقرأ أيضاً: حفر بأظافره لإنقـ.ـاذي.. تركية تشكر شاب سوري: سأبحث عنه.. وأردوغان يبدو عليه “الحـ.ـزن” في جولته التفقدية.. ومكالمة تنقـ.ـذ عالـ.ـقين لـ 17 ساعة بزلـ.ـزال تركيا

وقالت اللجنة الوطنية للصحة في الصين أن “كورونا”  تسبب في إصـ.ـابـ.ـة أكثر من 1287 شخصاً على مستوى البلاد، ما يسـ.ـلط الضوء على التـحـ.ـديات التي تواجه السلطات الصحية في الصين وفي جميع أنحاء العالم لمنـ.ـع حدوث وبـ.ـاء عالمي.

والغالبية العظمى من حالات الإصـ.ـابة وجميع الـوفـ.ـيات موجودة في الصين، لكن تم اكتشاف وجود كورونا في تايلاند وفيتنام وسنغافورة واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان ونيبال وفرنسا والولايات المتحدة أيضاً.

وتُرتِّب الولايات المتحدة وفرنسا وروسيا لرحلة جوية عـ.ـارضة لإعادة المواطنين والدبلوماسيين، من مدينة ووهان الصينية، وهي مركز خروج كورونا الجديد.

فيما أعلنت هونغ كونغ حالة الـطـ.ـوارئ وإغـ.ـلاق المدارس لمدة أسبوعين، بينما يعقد الرئيس الصيني شي جين اجتماعاً للمكتب السياسي، لمناقشة الإجـ.ـراءات التي سيتخـ.ـذونها لمــ.ـواجهـ.ـة الفيروس.

من جهتها، منـ.ـعت بكين تحركات السكان في 13 منطقة تضمّ 41 مليون شخص، أي ما قد يوازي سكان بولندا أو كندا، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

كما تم إلغـ.ـاء  الاحتفالات برأس السنة الصينية، وأغلـ.ـقت أقساماً من سور الصين العظيم، ومواقع رمزيّة مثل مقـ.ـا بر مينغ.

وسيُبقى استاد بكين الوطني، الذي شُيّد للألعاب الأولمبية في بكين عام 2008، أبوابَه مغـ.ـلـ.ـقة حتى 30 يناير/كانون الثاني الجاري.

بالإضافة إلى ذلك، منـ.ـعـ.ـت السلطات كلَّ القطارات والطائرات من مغادرة ووهان، وأمرت بإغـ.ـلاق الطرق السريعة.

أما السُّكان في ووهان فارتدوا الأقـنـ.ـعة الـواقـ.ـية بشكل إلـ.ـز امي، خـ.ـو فـ.ـاً من الوقـ.ـوع تحت طائـ.ـلة المـ.ـخـ.ـالـ.ـفة.

الرئيس الصيني يعـ.ـلن الاستنفـ.ـار.. وفيديوهات تظهر حجم الـ.ـرعـ.ـب 

حـ.ـذر الرئيس الصيني شي جينبينغ من أن بلاده تواجه وضعا خطـ.ـيرا بعد “الانتشار السريع” لفيـ.ـروس كورونا الجديد الذي أصـ.ـاب 1300 شخص في البلاد، حسب ما ذكرت وسائل إعلام صينية رسمية.

ونقلت وكالة شينخوا الصينية عن شي قوله: “في مـ.ـواجـ.ـهة وضع خطـ.ـير لانتشار وبـ.ـاء كورونا .. من الضروري تقوية القيادة الموحدة والمركزية للجنة المركزية للحزب” (الحاكم).

وعززت الصين إجـ.ـراءاتها لمـ.ـكافحة فيروس كورونا السبت عبر نشر الجيش أطباءه في منطقة الوبـ.ـاء وبناء مستشفى ثان بشكل طـ.ـارئ للـحـ.ـدّ من انتشار المـ.ـرض الغـ.ـامض الذي بلغ أوروبا وأستراليا.

وكثّفت الصين مبادراتها عبر منـ.ـع حركة السير في مركز الـ.ـوبـ.ـاء وإعلان حالة إنـ.ـذار قصـ.ـوى في هونغ كونغ واتخاذ إجـ.ـرءات منهجـ.ـية في وسائل النقل في شمال وجنوب البلاد، وذلك لمحاولة مـ.ـنع تفـ.ـشي الفيروس الذي وصل حالياً إلى أربعة قارات.

وأعلنت فرنسا مساء الجمعة وجود ثلاث إصـ.ـابات مؤكدة لديها قُدّمت على أنها الأولى في أوروبا. من جهتها، أبلغت أستراليا السبت عن وجود أربع إصـ.ـابـ.ـات على أراضيها، لدى أشخاص عادوا مؤخراً من الصين.

وسُجلت إصـ.ابـ.ـاـت في ستّ دول آسيوية وتمّ تأكيد وجود إصـ.ـابة ثانية في الولايات المتحدة.

وينتشر الوبـ.ـاء بسرعة في بلده الأصلي، مع تسجيل 1300 إصـ.ـابة بينها 41 حالة قـ.ـاتـ.ـلـ.ـة حتى السبت، مقابل 830 إصـ.ـابـ.ـة بينها 26 قـ.ـاتـ.ـلـ.ـة في اليوم السابق.

ودخلت الصين في السنة القمرية الجديدة، وهو عام الفأر، في ظلّ انتشار كورونا الذي بدأ في ديسمبر من مدينة ووهان التي وُضعت تحت الحـ.ــجـ.ـر الصحي.

نقل بعض الأشخاص بكبسولات بلاستيكية

وفي يوم رأس السنة، لا ألعاب نـ.ـا رية ولا رقصـ.ـات تنين إنما بدت شوارع المدينة الـ.ـواقـ.ـعة في وسط الصين خالية تماماً.

وكان نادراً عبور بعض المارة الذين ارتدوا أقنعة وا قـ.ـية للاحـ.ـتماء وهو أمر بات إلــز اميا في هذه المدينة.

وعلى حدود منطقة الحـ.ـجـ.ـر الصحي، على بعد عشرين كيلومتراً نحو شرق وسط المدينة، أُرغـ.ـمـت سيارات كانت تحاول عبور مركز دفع رسوم الطرق السريعة، على أن تستدير وتعود أدراجها.

يمنكم دخول الخريطة التفاعلية عبر الرابط.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق