تصريحات غير مسبوقة لأردوغان ضـ.ـد نظام الأسد..و العملية التركية قد تبدأ قبل نهاية فبراير.. الكشف عن نتائج مكالمة مع بوتين وأخرى مع ترامب حول إدلب

مدى بوست – فريق التحرير

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده تخـ.ـوض نضالاً ستكون له نتائج كبيرة على الأقل مثل ما كان الأمر عند تأسيس الجمهورية التركية.

وتحدث الرئيس أردوغان، السبت 15 فبراير/ شباط 2020 في تصريحات من ولاية إسطنبول نقلتها وكالة الأناضول عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” عن الحل في إدلب والمرحلة القادمة.

وقال أردوغان :” المشـ.ـكـ.ـلة لن تحل في إدلب إلا بانسـحـ.ـاب قوات النظام السوري حتى حدود اتفاقية سوتشي وإن لم يفعل ذلك بنفسه فنحن سنتولى ذلك”، في إشارة لتصريحه السابق عن قيام الجيش التركي بتنفيذ عملية عسكـ.ـرية لإعادة نظام الأسد والميليشيـ.ـات الموالية له لحدود سوتشي.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (إنترنت)

وأضاف الرئيس التركي أنه “ما لم يتم حل المشـ.ـكـ.ـلة في إدلب لن يتمكن السوريون في بلدنا أو النـ.ـازحين نحو حدودنا من العودة إلى ديارهم”.

وأكد أردوغان أن بلاده ليس لديها أي مطـ.ـامع بالأراضي السورية قائلاً:”  لا نية لدينا أبدا لاحتـ.ـلال أو ضم أراض من سوريا بل نسعى للحيلولة دون احـتـ.ـلال وضم أراضيها”.

كما نقلت الأناضول عن الرئيس التركي قوله :” النوم في سلام حـ.ـرام علينا حتى تخلـ.ـيص سوريا من ظـ.ـلم النظام والمنظمات الإرهـ.ـابية”، وهي المرة الأولى التي يتحدث فيها أردوغان عن عزم بلاده تحرير السوريين من ظـ.ـلم نظام الأسد المستمر منذ 9 سنوات.

وأضاف :” سنكون سعداء إذا تمكنا من حل الأمر في إدلب بدعم أصدقائنا، لكننا مستعدون لتحقيق المهمة بالطريقة الصعـ.ـبـ.ـة إذا اضطـ.ـررنا إلى ذلك”.

وفي تصريح من شأنه أن يفهم على أن العملية التركية المرتقبة قد لا تنتظر حتى نهاية فبراير، قال أردوغان:” الحل في إدلب يكمن في وقف عـ.ـدوان النظام وانسحـ.ـابه إلى حدود الاتفاقيات، وإلا سنـ.ـدفـ.ـعه إلى ذلك قبل نهـ.ـاية فبراير”.

أردوغان: استمرار حصـ.ـار نقاط المراقبة التركية غير مقبول 

كما أكد الرئيس أردوغان أن استمرار تطـ.ـويق ميليشـ.ـيات الأسد لنقاط المراقبة التركية في مدينة إدلب السورية أمر غير مقبول.

اقرأ أيضاً: فيديوهات صـ.ـادمـ.ـة .. أحدهم تركته حبيبته فـلاحـ.ـق النساء.. صينيون ينشرون فايروس كورونا عن قصد.. تحـ.ـذيرات من البضائع وخبير يوضح

وقال  الرئيس أردوغان أثناء لقائه بالصحفيين بعد عودته من باكستان، إنه لا يمكن لتركيا أن تبقى صامتة إزاء تطـ.ـويق قوات نظام الأسد لمواقع المراقبة التركية في مدينة إدلب، وسنقوم بما يلزم ضـ.ـدهم.

أردوغان يكشف نتائج مكالمته مع بوتين

وألمح الرئيس التركي، إلى تفاصيل المكالمة الهاتفية التي جمعت بينه وبين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول إدلب قبل يومين.

وقال أردوغان  أنه أجرى محادثات جديدة مع بوتين، وفي اليوم التالي من المحادثات تم توجيه اتهـ.ـامـ.ـات لتركيا، من ضمنها عـ.ـدم الوفاء بالتزاماتها تجاه إدلب، وهي إشارة إلى أن المكالمة الهاتفية لم ينتج عنها أي شيء جديد من حيث تقريب وجهات نظر البلدين حول ما يجري في إدلب.

ورفـ.ـض الرئيس التركي في كلمته، ماقاله المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” عندما وصف الجنود الأتراك الذين سقـ.ـطوا في إدلب بــ “الشهـ.ـداء” واعتبره الرئيس أردوغان بأنه وصف “غير مقنع”.

اقرأ أيضاً: بلسانٍ تركي مبين.. الأمريكي جيمس جيفري يوجه رسالة تسر الأتراك وتـ.ـرعـ.ـب الأسد.. جاء لبحث الرد وليس التفاوض (فيديو)

وكان المبعوث الأمريكي، قد وصل العاصمة التركية أنقرة قبل أيام، وصرح باللغة التركية، بأن “جنود حليفتنا تركيا يتعـ.ـرضون للتــ.هـ.ـديد من قبل نظام الأسد وروسيا وأعلم أنه قد سقـ.ـط شهـ.ـداء لنا في إدلب، الرحمة لأرواحهم”.

أردوغان وترامب يرفـ.ـضـ.ـان هجــ.ـمـ.ـات الأسد

وفي سياق ذي صلة، أعلنت دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، السبت 15 فبراير/شباط 2020، عبر تويتر، وبحسب ما رصد موقع مدى بوست، بأن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” تباحث مع نظيره الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” آخر التطورات الإقليمية والقضايا الثنائية.

اقرأ أيضاً: الدولة النووية المسلمة تكشف موقفها مما يجري بإدلب.. رئيس برلمان باكستان: أردوغان قائداً للعالم الإسلامي.. والإمام يدعو أردوغان لإمامة الصلاة (فيديو)

وأكد الرئيسان خلال الاتصال الهاتفي بينهما، على رفـ.ـض هجـ.ـمـ.ـات نظام الأسد، وحلفائه على مدينة إدلب، ووصفاها بغير المقبولة، في إشارة إلى ضـ.ـرورة إنها الأزمـ.ـة في مدينة إدلب بأسرع وقت ممكن.

 

تغريدة دائرة الاتصال بالرئاسة التركية عبر تويتر

وشهدت مناطق خـ.ـفـ.ـض التصــ.ـعيد خلال الأسبوعين الماضيين، هجـ.ـوماً غير مسبوقاً من قبل قوات الأسد وحلفائه الروس والإيرانيين، على أرياف مدينتي حلب وإدلب، ما أدى إلى مقـ.ـتـ.ـل 13 جندياً تركياً، وإصـ.ـابة أخرين، بالتزامن مع تعزيزات يومية للجيش التركي وإقامة نقاط مراقبة جديد.

نائب أردوغان فؤاد أقطاي: أوصلنا رسالتنا إلى موسكو بكل وضوح

أكد “فؤاد أقطاي” نائب الرئيس التركي أن بلاده أبلغت روسيا بتمسُّكها بالموقف الذي أعلن عنه الرئيس “رجب طيب أردوغان” حول ضـ.ـرورة انسـحـ.ـاب نظام الأسد إلى خلف نقاط المراقبة.

وأكد “أقطاي” في تصريحات للتلفزيون التركي الرسمي على عزم بلاده وقف تقـ.ـدم النظام السوري في إدلب مشيراً إلى أن أنقرة نقلت موقفها لروسيا بكل وضوح بشأن إدلب خلال مباحثات جرت بين الطرفين مؤخراً.

وأشار نائب الرئيس إلى أن بلاده سوف تستخدم قـ.ـوة الـسـ.ـلاح ضـ.ـد نظام اﻷسد إذا لم ينسـ.ـحـ.ـب من المنطقة التي احتـ.ـلـ.ـها داخل حدود “سوتشي” بحلول نهاية شباط/ فبراير الجاري.

اقرأ أيضاً: تصريحات بنكهة التهـ.ـديـ.ـد للسفير الروسي لدى أنقرة تثير الجدل.. وصحفي تركي يعلق: واو!

وأضاف أن “إدلب بالنسبة لتركيا هي مسألة أمن قومي وليست منطقة حدودية فقط” مؤكداً أنها “التزمت بمسؤولياتها وفقاً للاتفاقيات المبرمة مع روسيا وإيران” وتم إيصال تلك الرسائل إلى موسكو “بكل وضوح”.

يُشار إلى أن وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” هـ.ـدد باتخاذ بلاده “خطـ.ـوات حـ.ـاسـ.ـمة” إذا لم تتوصل مع الجانب الروسي إلى وقف فـ.ـوري لإطـ.ـلاق الـنـ.ـار في إدلب، كاشفاً عن زيارة مرتقبة لوفد تركي إلى موسكو بعد غد الاثنين لبحث الملف.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق