تعليق للبنتاغون حول إدلب.. وسائل إعلام موالية: التصـ.ـدي لأهـ.ـداف معـ.ـادية باللاذقية.. وصحفي تركي: الصوت سُمع بالقرداحة

مدى بوست – فريق التحرير

علقت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” على آخر التطورات في محافظة إدلب السورية، مؤكدة أنها ستواصل الضغـ.ـط على نظام بشار الأسد.

ونقلت وسائل إعلام، الأربعاء 19 فبراير/ شباط 2020 عن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” قولها إنها ستواصل الضغـ.ـط على نظام بشار الأسد حتى يقوم بالتوقف عن اعتـ.ـدا ءاته على محافظة إدلب والتوصل إلى حل سياسي.

وحول آخر التطورات، قالت البنتاغون إن ” روسيا وتركيا على شفـ.ـير صـ.ـراع في المنطقة ونأمل أن تجد الدولتان حلاً لتفـ.ـادي تلك المـ.ـواجـ.ـهة”.

مبنى وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)

الجيش التركي يقـ.ـصـ.ـف نقاط لنظام الأسد 

بدوره، قال الصحفي التركي “ليفنت كمال”، إن الجيش التركي قام بإطـ.ـلاق صـ.ـوا ريخ وضـ.ـربات مـ.ـدفـ.ـعية على مواقع لنظام الأسد قلب بلدة سراقب الاستراتيجية.

وأضاف كمال في تغريدة عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن هناك أنباء تتحدث عن أصـ.ـوات انفـ.ـجـ.ـارات تسمع في بلدة القرداحة وجبلة في اللاذقية، والتي هي تحت سيطـ.ـرة نظام الأسد.

وتعتبر القرداحة مسقـ.ـط رأس عائلة نظام الأسد، الذي يحكم سوريا منذ أكثر من أربعة عقود، جرى خلالها تـ.ـوريث الحكم من حافظ إلى ابنه رأس النظام الحالي بشار الأسد.

فيما نقلت شبكة “نداء سوريا”، عن تلفزيون النظام السوري الرسمي قوله إنه “تم التصـ.ـدي لأهـ.ـداف معـ.ـادية في مدينة جبلة باللاذقية، شمال غرب سوريا”.

اقرأ أيضاً: سهيل أبو التاو يدلي بـ”شهـ.ـادة” عن الجيش التركي في إدلب.. ونشطاء أتراك: “صبي الروس” يحـ.ـفـ.ـر قبـ.ـره (صور)

وأضافت الشبكة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” نقلاً عن “مصادر موالية” للنظام السوري، أن عدة مواقع في محافظة اللاذقية تعـ.ـرضت لقـ.ـصـ.ـف بصـ.ـوا ريخ الغـ.ـراد، دون ذكر مصدرها.

روسيا ترسل تعزيزات إلى سوريا 

وتأتي هذه المستجدات، بعد ساعاتٍ قليلة من معلومات كشفت عنها صحيفة “القدس العربي” نقلاً عن مصادرها بأن هناك تعزيزات روسية كبيرة وصلت إلى سوريا.

وكشفت مصادر ميدانية قريبة من قاعدة حميميم العسـكـ.ـرية الروسية المتواجدة في ريف محافظة اللاذقية السورية أن القوات الروسية استقـ.ـدمت خلال الساعات الماضية تعزيزات عسكـ.ـرية من مخازن الجيش الروسي إلى القاعدة، في مؤشر يوحي باحتمال اشتـ.ـداد المـ.ـعـ.ـارك في شمالي غربي سوريا، بحسب صحيفة “القدس العربي”.

ونقلت  لـ”القدس العربي” عن المصادر قولها أن شحنات كبيرة من الدبـ.ـابـ.ـات الروسية الحديثة وراجـ.ـمـ.ــات الصـ.ـوا ريـ.ـخ من نوع سمـ.ـيرتش والمـ.ـدفـ.ـعية الثقيلة ومـضـ.ـادات الدر وع، إضافة لشحـ.ـنـ.ـات من القـ.ـنـ.ـابـ.ـل والـصـ.ـوا ريـ.ـخ التي تستخدمها القـ.ـاذفـ.ـات الاستراتيجية الروسية والمـ.ـقـ.ـا تـ.ـلات وصلت إلى قاعدة حميميم.

وتأتي تلك التعزيزات الروسية، فيما يستمر الـتـ.ـوتـ.ـر ويتعـ.ـمّق الخـ.ـلاف بين أنقرة وموسكو حول تطورات إدلب وريف حلب في شمال سوريا ، لا سيما بعد فــشـ.ـل المفاوضات التقنية والسياسية التي دارت بين مسؤولين روس ونظرائهم الأتراك.

كما تأتي تلك التعزيزات العسكـ.ـرية إلى قاعدة حميميم، بعدما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن قواته ستنفذ عملية عسكـ.ـرية في إدلب، لدفع قوات النظام السوري للتراجع عما حققته ميـ.ـدانـ.ـياً بمساعدة روسية خلال الأيام الماضية.

وتشير معلومات “القدس العربي” إلى أن جزءا من تلك التعزيزات الفنيّة جرى إرسالها إلى خطـ.ـوط الاشتـ.ـبـ.ـاك المتـ.ـقدمة في محاور ريف ادلب وريف حلب الشمالي الغربي، حيث توجد وحدات تابعة لجيش النظام السوري.

أردوغان: التحـ.ـذير الأخير لنظام الأسد

أعلن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أن بلاده لم تقبل بالعرض الروسي بخصوص محافظة إدلب السورية، موجـ.ـهاً التحـ.ـذ ير الأخير لنظام الأسد وداعميه.

وقال الرئيس التركي، الأربعاء 19 فبراير/شباط 2020، إن تركيا قامت بجميع التجـ.ـهيزات اللازمة لتنـ.ـفيذ عملـ.ـية عسـ.ـكرية في إدلب.

اقرأ أيضاً: ثلاثة سيناريوهات لما قد يجري في إدلب.. تركيا تفضّل الأول.. والأخير مرتبط بموقف أمريكا

وأعلن أردوغان في خطاب له أمام حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، أن العملــ.ـية العسكـ.ـرية “باتت وشيـكة في المنطقة، ويمكننا البدء بتنفيذها في أي وقت دون أن ينتظرنا أحد”.

وأضاف أردوغان،  أن إصـ.ـرار تركيا بتحويل إدلب إلى منطقة آمنة لم يفهمه نظام الأسد وداعـ.ـميه حتى الآن، مشـ.ـددًا على عدم ترك إدلب لنظام الأسد.

ولفت الرئيس التركي، إلى المفاوضات الجارية مع روسيا حول إدلب، لم تصل لأي نتيجة تريدها تركيا، وأن ما يحصل على طاولة المفاوضات بعيداً عما تريده أنقرة.

وجرت خلال اليومين الماضيين، مفاوضات بين روسيا  وتركيا في العاصمة الروسية موسكو، إلا أنها لم تسفر عن أي اتفاق.

وكانت وزارة  الخارجية التركية، قد أعلنت رفضها للخرائط والمقترحات الروسية بشأن توزع السـ.ـيطرة في محافظة إدلب وريفها.

وبحسب ما صرح المتحدث باسم الخارجية التركية، “إبراهيم قالن” أمس، بأن المحادثات بين وفدي أنقرة وموسكو لم تتمخض عنها أي نتيجة حتى الآن وفقاً لوكالة “الأناضول” التركية.

وأضاف “قالن” أن تركيا  لم تقبل الورقة والخريطة المقدمتين من موسكو لأنقرة بهذا الخصوص، مؤكداً على أن أي تغيير بمواقع نقاط المراقبة التركية في إدلب أمر غير وارد.
وشـ.ـدد قالن على مواصلة بلاده إرسال التعـ.ـزيـ.ـزات العسـ.ـكرية والتحصـ.ـينات إلى المنطقة بهـ.ـدف حمـ.ـاية مدينة إدلب والمدنيين فيها.

روسيا ترد: هذا هو السيناريو الأسـ.ـوأ 

وفي سياق ذي صلة، اعتبرت موسكو أن تـ.ـهـ.ـديد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بشـ.ـن عملـ.ـية عسـ.ـكرية في إدلب يعتبر من السيناريو الأسـ,ـواً لما تنتظره المنطقة.

وصرّح المتحدث الصحفي باسم الرئاسة الروسية “دميتري بيسكوف”، الثلاثاء 19 فبراي/شباط  رداً على تصريحات الرئيس التركي بأنه  “لا شك أن هذا هو السيناريو الأسـ.ـوأ”.

وقال “بيسكوف” إن موسكو تتابع اتصالاتها مع أنقرة بهـ.ـدف التوصل إلى اتفاق، واحتواء الأزمـ.ـة في مدينة إدلب.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية، على أنه لا توجد خطط في الوقت الحالي لإجراء اتصال هاتفي بين الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” ونظيرة التركي “رجب طيب أردوغان” لكن من الممكن أن يتم تنظيمه بسرعة.

اقرأ أيضاً: صحيفة تركية تتحدث عن قمة محتملة للدول الضامنة.. وتأجيل “الرباعية”

أردوغان يوضح دور الطيران في العملية المرتقبة

وحول إمكانية مشاركة الطيران التركي في العملية المرتقبة، أكد الرئيس التركي أن ذلك ممكناً، حيث قال رداً  على سؤال أحد الصحفيين حول إمكانية مشاركة الطيران التركي في العملية المرتقبة: “كما قلت في السابق قد نأتي ذات ليلة على حين غرّة، وهذا يعني أننا نأتي مع كل شيء”.

أردوغان ترامب
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي دونالد ترامب (إنترنت)

وحول تعليق “الكرملين” التي اعتبرت أن التدخل العسكـ.ـري التركي بإدلب هو “أسـ.ـوأ سيناريو”؟ قال أردوغان: “زملاؤنا الذين أجروا مباحثات مع الروس، لم ينقلوا لي شيئاً من هذا القبيل، ولا أعتقد أن روسيا ستأخذ مكاناً لها في مثل هذا السيناريو السـ.ـيء”.

وأوضح الرئيس التركي أن نظيره الأمريكي دونالد ترامب يمكن أن يسانده في إدلب قائلاً: “يمكن أن يكون هناك تضامن بيننا على مختلف الأصـ.ـعدة في أي لحظة”.

وكان ترامب قد وصف أردوغان بعد اتصال هاتفي معه مؤخراً بأنه “رجل قوي يـقـ.ـاتـ.ـل من أجل مـ.ـنـ.ـع حـ.ـدوث كـ.ـارثـ.ـة بحق آلاف المدنيين في سوريا” مشيراً إلى وقوفه لجانبه.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق