صورة أردوغان والياباني.. المدير السابق لقناة العربية يزيف خبرًا عن تركيا واليابان بالعربي تحرجه

اليابان بالعربي تحرج المدير السابق لقناة العربية بعد أن زيف خبرًا عن تركيا

مدى بوست – فريق التحرير

نشر الصحفي السعودي عبد الرحمن الراشد، المدير السابق لقناة العربية وعضو مجلس إدارة مجموعة إم بي سي السعودية، تغريدة على حسابه الرسمي على موقع تويتر، يزيف من خلالها ترجمة خبر باليابانية، بهدف الإساءة لتركيا، ما دفع حساب اليابان بالعربي لنشر الترجمة الصحيحة وإحراجه.

وقال الراشد في تغريدته: “يقول أحد الإعلاميين اليابانيين إنه فوجيء بحقيبة ورقية على باب منزله في إسطنبول، في حملة لمواجهة كورونا، لم يجد بداخلها لا كمامة ولا زجاجة تعقيم، بل صورة أردوغان وعلم تركيا الأحمر”، مرفقًا ذلك برابط لمقال باللغة اليابانية.

حساب اليابان بالعربي رد على الراشد بنشر الترجمة الحقيقية للمقال، فقال: “ما جاء في الخبر هو: عندما عدت إلى مسكني في إسطنبول، كانت هناك حقيبة ورقية معلقة على مقبض الباب بها العلم التركي بطول 1م وعرض 1.5 م، ومرفق برسالة بها: نحن أحفاد دولة تغلبت على كل الصعوبات وحصلت على الاستقلال. يمكننا أيضًا أن نربح الحرب ضد الفيروس. ضع العلم على شرفة مسكنك”. وأتبع اليابان العربي هذه التغريدة، بتغريدة أخرى لرابط المقال الأصلي، جاء فيها: “الخبر في صحيفة أساهي بالكامل”.


تغريدة عبد الرحمن الراشد المزيفة، ورد اليابان بالعربي عليه أثارت موجة من ردود الأفعال الساخرة، خاصةً وأن الدولة التركية تواجه جائحة فيروس كورونا المستجد بجملة من الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس، أبرزها فرض حظر التجوال في الأراضي التركية، ومنع السفر منها وإليها.


وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  قد بدأ حملة تبرعات وطنية، بدأها بنفسه، حيث تبرع براتب 7 أشهر لصندوق الحملة، بالإضافة إلى تبرع وزراء حكومته برواتبهم لمدة تتراوح بين 3-6 أشهر، بالإضافة إلى حث رجال الأعمال وعموم الأتراك للمشاركة في هذه الحملة، التي تهدف لمساعدة تركيا على مواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق