أول رد من عائلة الأسد على فيديوهات رامي مخلوف

أول رد من عائلة الأسد على فيديوهات رامي مخلوف

مدى بوست – فريق التحرير

وصف “فراس الأسد” الفيديوهات التي نشرها رجل الأعمال السوري رامي مخلوف بالمخزية، يأتي ذلك كأول رد من عائلة الأسد على الفيديوهات التي نشرها مخلوف مؤخراً.

وقال “فراس” في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن الخلاف بين والأسد ومخلوف ليس بشأن الضـ.ـرائب وشركة “سيريتل” كما يعتقد الناس، بل القضية الأساسية هي بشأن عشرات المليارات من الدولارات التي هرَّبها رامي مخلوف إلى خارج سوريا خلال العشر سنوات الماضية.

وتابع فراس قائلاً: “رامي مطالب اليوم بالتنازل عن أملاكه الضخمة الموجودة في الخارج والتي من الواضح أنه تم تنظيمها في إطار شبكة معـ.ـقدة يصعب كشف خيوطها دون مساعدة الدول الموجودة فيها تلك الأموال”.

فراس الأسد
فراس الأسد/إنترنت

ووصف فراس الأسد رامي مخلوف بـ”الطرطور” عند الرئيس، وأنه ينفذ الأوامر فقط من قبل الرئيس والأجهزة الأمنية، متسائلاً كيف استطاع رامي مخلوف ووالده امتلاك كل هذه الأموال والشركات.

واعتبر “فراس” الطريقة التي تحدث بها رامي مخلوف في الفيديوهات التي نشرها مخـ.ـزية، واصفاً إياه بالساقط، كونه أظهر للناس أن “أسماء الأسد” هي التي تحـ.ـاربه وليس الأسد نفسه، قائلاً ” هذا سقـ.ـوط أخلاقي كبير يليق بابن محمد مخلوف الذي يعرف تماماً أن مشكلته ليست مع السيدة الأولى وإنما مع الرئيس نفسه”.

وأردف “فراس ” إذا كنت تعتبر أن أموال السوريين التي سـ.ـرقتـ.ـموها هي عز لكم فهذا العز ليس من عند الله”، وتابع مستهزئًا: “الله أذلكم يا سماحة المفتي لإنه جعلكم رموز للسـ.ـرقة والفـ.ـساد، ومثلاً للجـ.ـريـ.ـمة، ومسـ.ـبةً على لسان شعوب الأرض الذين شاهدوكم كيف دمـ.ـرتم البلاد فوق رؤوس الأطفال والنساء”.

إقرأ أيضاً: زيد بن عمرو بن نفيل: أشهر الموحدين قبل الإسلام، قال عنه النبي ﷺ: “يبعث يوم القيامة أمة وحده”

وأوضح “فراس الأسد” أن آل مخلوف استثمروا مليارات الدولارات خارج سوريا خلال الأعوام الماضية، عن طريق شركاء ظل وشركات وهـ.ـمية وشراء ذمم تحسباً لأي أمور عكـ.ـسية، إضافة إلى شركة الاتصالات المملوكة له “سيريتل”، والتبغ والنفط داخل سوريا، مشيراً إلى أن الأموال التي يستثمرها رامي مخلوف خارج سوريا تتراوح ما بين 60 إلى 100 مليار دولار.

ووصف “فراس الأسد” فقراء العلويين بالعجول الذين يتم تسمينهم للـ.ـذبـ.ـح في أوقات الحاجة، طالباً من مخلوف بالكف عن اللعب بوتر فقراء العلويين.

وكان رامي مخلوف قد نشر فيديوهين في وقت سابق ناشد من خلالهما رأس النظام السوري بشار الأسد بإعادة النظر بالأرقام التي طالبته الحكومة بدفعها كضـ.ـرائب، حيث طالبته الحكومة بدفع مبلغ 125 مليار ليرة،وكبـ.ـح جماح الأجهزة الأمنـ.ـية والكف عن ملاحـ.ـقة موظفي شركة الاتصالات “سيريتل” والشركات الأخرى التابعة له.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق