محمد رمضان : حياة مثيرة للجدل ونجاح لا ينقطع.. كل ما تريد معرفته عن الفنان المصري من الطفولة حتى الآن

البرنس محمد رمضان: حياة مثيرة للجدل ونجاح لا ينقطع

مدى بوست – فريق التحرير

محمد رمضان واحد من أكثر الممثلين إثارة للجدل في الوسط الفني العربي، لا أحد ينكر حجم موهبته، ولكن هناك إجماع على أنه لم يستغلها الاستغلال الصحيح بعد.

بلغة الأرقام هو رقم واحد “نمبر وان”، الأعلى أجرًا، الأكثر مشاهدة، صاحب ملايين المشاهدات لأغنياته على موقع يوتيوب، لكنه اجتهد كثيرًا ليصل لهذه المكانة.

المتهم الأول بإفسـ.ـاد السوق الذوق العام في مصر ونشر البلـ.ـطجة، بسبب أفلامه الأولى: الألماني، قلب الأسد، عبده موتة، ورغم أنه صحح اتجاهه وشارك في عدة أفلام وأعمال هادفة، لكن ظلت التهمة تلاحقه، وظلت إثارة الجدل عنوان لحياته.

محمد رمضان

محمد رمضان.. البدايات

ولد محمد رمضان عام 1988 في محافظة الجيزة، لكن أصوله تعود إلى مدينة قنا في صعيد مصر. كان في طفولته مولعًا بكرة القدم، حتى أنه نجح في المرحلة الإعدادية في الانضمام لمدرسة الكرة بنادي الزمالك، ثم تركها في المرحلة الثانوية للتفرغ للتعليم.

بدأ التمثيل مبكرًا في مسرح المدرسة، وأظهر موهبة فذة جعلت الناقد أحمد عبد الحميد يكتب عنه بجريدة الجمهورية، وأقنع أمه بأن يواصل تعليمه في معهد الفنون المسرحية.

بدأ بأدوارٍ صغيرة في عدد من المسلسلات المصرية، مثل: مسلسل السندريلا الذي يحكي قصة حياة سعاد حسني، وخلاله قدم شخصية الفنان الراحل أحمد زكي. ومسلسل حنان وحنين للفنان العالمي عمر الشريف الذي أثنى على موهبة رمضان.

أيضًا قدم عددًا من الأدوار الصغيرة في عددٍ من الأفلام، ثم قد دورًا متميزًا في فيلم احكي يا شهرزاد، ثم علق في دور الفتي الشعبي “البلطجي” في عددٍ من الأفلام، هي: عبدة موتة، الألماني، قلب الأسد، حيث حقق إيرادات غير متوقعة وأصحاب من نجوم الصف الأول.

رغم أن رمضان عُرف بأدوار اتهمت بإفساد الذوق العام ونشر البلطجة، لكنه تخلى عنها، فقدم أفلام مميزة مثل: شد أجزاء، جواب اعتقال، والكنز بجزئييه الأول والثاني.

الحصان الرابح في الموسم الرمضاني

دائمًا ما يكون مسلسل محمد رمضان، المسلسل الأعلى مشاهدة في رمضان منذ عام 2016، فلم يمر موسم رمضاني دون مشاركته.

الأسطورة، نسر الصعيد، زلزال، البرنس مسلسلات فارقة مع المشاهد العربي، رغم اتهام رمضان بأنه يسير في مسلسلاته على تيمة واحدة لا تتغير، الشاب المثالي العصامي المظلوم الذي ينتقم من ظالميه وينتصر في النهاية.

محطات مثيرة للجدل في حياة محمد رمضان

في حياة محمد رمضان الكثير من المواقف المثيرة للجدل، نستعرض أبرزها:

النمبر وان، الملك، المافيا، السلطان

احترف رمضان غناء أغاني الراب، لكن كل أغنياته تتخذ اتجاهًا واحدًا، الترويج لأنه أفضل ممثل في مصر والذي لا ينافسه أحد.

آخر أغانيه، كانت أغنية “رايحين نسهر” والتي صدرت في يناير الماضي، وتقترب من تحقيق 100 مليون مشاهدة.

استعراض السيارات الفارهة

يحرص رمضان على استعراض ممتلكاته بشكلٍ دائم، خاصةً السيارات التي يبدو أن جمعها هواية محببة لنفسه. وفي الوقت الذي يبرر قيامه باستعراض سياراته من باب مشاركة الجمهور، يرى كثيرون أن هذا التباهي هو نوع من حب الظهور وهوس الشهرة.

يذكر أن رمضان قد نشر صورة خاصة له بعد شرائه سيارتين جديدتين “لامبورجيني أفنتادور” و”رولز رويس جوست” بعد نجاح مسلسله “الأسطورة” عام 2016، ليفاجئ بهجومٍ شديد عليه ليس فقط من الجمهور فحسب، بل من بعض زملائه في الوسط الفني.

المقارنة ما بينه وبين النجم العالمي ويل سميث

في شهر مارس 2019، كتب “محمد رمضان” تغريدة على حسابه الرسمي على موقع تويتر، يُعلن من خلالها أن قناته الرسمية على موقع يوتيوب قد تفوقت على قناة النجم العالمي “ويل سميث”، فقد حل “رمضان” في المركز الثاني بعد المغنية الأمريكية “أريانا جراندي”، في حين حلت قناة “سميث” في المركز التاسع حسب تصنيف عدد المشاهدات.

المشهد المحذوف من نسر الصعيد

في موسم رمضان 2018، شارك رمضان بمسلسل “نسر الصعيد”، والذي حظي بنسبِ مشاهدةٍ عالية، فقيل أنه المسلسل الأكثر مشاهدة في ذلك الموسم، في حين رأى صُناع مسلسل “كلبش 2” أن المشاهدات حُسمت لصالحهم.

أثناء عرض “نسر الصعيد”، قام “رمضان” بنشر مشهد محذوف من المسلسل، تضمن إيحاءات جنسية فجة، رأى المنتج أنها لا تليق بالعرض على شاشة التلفاز، الأمر الذي أثار ضجة واسعة وهجومًا غير عادي عليه.

أقوى حفل في مصر

قدم محم رمضان حفلًا ناجحًا العام الماضي، تم الترويج له بأنه “أقوى حفل في مصر”، وهو الحفل الذي أحياه في ساحة مركز المنارة في منطقة التجمع الخامس في مدينة القاهرة، حضره 40 ألف متفرجٍ.

الحفل أثار حالة من الجدل بسبب الاستعراضات التي قدمها رمضان، والتي استعان خلالها بالفتيات، وكانت ملابسه تميل للغرابة والعـ.ـري.

أقوى حفل في مصر

محمد رمضان ومحمد إمام وتصريحات مثيرة للجدل

كان رمضان قد أجاب على سؤالٍ موجه له حول مشاركته الزعيم عادل إمام في عمل فني واحد، فقال أنه لا يوجد منتج قادر على دفع أجره وأجر إمام دفعة واحدة وأن الأمر قد يصل بالمنتج حد الإفلاس.

ثم صرح بأنه طلب أكثر من مرة من صديقه محمد إمام أن يخبر والده برغبة رمضان في مشاركته في دورٍ شرفي، حتى ينال رمضان شرف الوقوف أمام عادل إمام.

من جانبه محمد إمام، قال بأن رمضان طلب منه ذلك بالفعل، لكنه لم يبلغ والده ولم يأخذ الطلب على محمل الجد، وقال: “هو بيتكلم بيعمل نمرة وبيستعبط وبيقولها بالعشم وبيهزر، لكن أنا مقولتش لأبويا عادل إمام، ولأن إحنا كنا معرفة وعارفه”. 

وأضاف: “رمضان حبيبي كنا شلة واحدة أنا وهو وهيثم زكي بس ظروف الدنيا فرقتنا مع إني معجب بأغانيه الأخيرة لكن أنا مركز جدا في التمثيل خليه هو نجم في الغنا وأنا نجم في السينما”.

واعتبر تصريح محمد إمام طعنًا في نجاح محمد رمضان السينمائي.

تعليقات فيسبوك
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق