غيث الإماراتي يثير الجدل بمساعدة فنان لبناني شهير.. وناصر القصبي منتقداً حلقة قلبي اطمأن: مؤذية ومهينة

غيث الإماراتي يساعد أبو سليم وناصر القصبي ينتقد برنامج قلبي اطمأن بسبب ذلك!

مدى بوست – فريق التحرير

انتقد الفنان السعودي ناصر القصبي، البرنامج الشهير قلبي اطمأن المعني بمساعدة المحتاجين في الوطن العربي، وذلك بعد عرض الحلقة الثانية والعشرون التي حملت عنوان “92 سنة”، وقدمت فيها المساعدة لفنان لبناني معروف.

في حلقة الأمس من برنامج قلبي اطمأن، سافر غيث الإماراتي إلى لبنان، للقاء العم أبو سليم، الفنان اللبناني المعروف صلاح تيزاني، الذي بلغ من العمر 92 عامًا ويعيش حياة بائسة بلا عمل ولا دخل ولا رعاية صحية، حاله حال 400 مليون شخص حول العالم يعيشون بلا خدمات ضمان صحي.

القصبي كتبت تغريدة على حسابه الرسمي على موقع تويتر، ينتقد من خلالها برنامج قلبي اطمأن، حيث رأى أن مساعدة أشخاص معروفين كما حدث مع العم أبو سليم، مساعدة مؤذية ومهنية على حد تعبيره.

ناصر القصبي
الفنان السعودي ناصر القصبي

حكاية الفنان صلاح تيزاني الشهير بـ “أبو سليم”

صلاح تيزاني أحد أيقونات الفن اللبناني، ممثل كوميدي ومسرحي شهير، أسس فرقة أبو سليم التي قدمت عشرات المسرحيات والمسلسلات التلفزيونية، اشتهر باسم أبو سليم، نسبةً إلى شخصية بطل مسلسلاته ومسرحياته أبو سليم الطبل.

يعيش أبو سليم حياة بائسة، بعد أن بلغ 92 عامًا، فنان متقاعد بلا عمل أو دخل، بالإضافة إلى عدم امتلاكه ضمان صحي مثل باقي فنانين جيله، لذلك يعجز عن علاج زوجته المريضة.

استطاع غيث الإماراتي أن يرسم سعادة جديدة بمساعدة العم أبو سليم، حيث قدم له معاشًا وضمانًا صحيًا لمدة عامين، بالإضافة إلى تأمين علاج لزوجته المريضة، وإجراء جراحة عاجلة لصديقه “زغلول” الذي كان ضمن فرقة أبو سليم الفنية.

كانت سعادة العم أبو سليم غامرة لأن غيث عرفه وقدره كفنان، وزادت هذه السعادة عندما قدم له المساعدة، فوصفه بأنه “ملاك من السماء”.

غيث الإماراتي والفنان أبو سليم
غيث الإماراتي والفنان اللبناني أبو سليم

انتقاد ناصر القصبي لبرنامج قلبي اطمأن

الفنان السعودي ناصر القصبي، رأى في مساعدة الفنان اللبناني صلاح تيزاني على الملأ، إهانة، فكتب مغردًا يقول: “البرنامج الإماراتي ليطمئن قلبي حقق نتائج طيبه في المواسم السابقة لفكرته الإنسانية النبيلة ولا شك ان صناع هذا البرنامج مشكورين قد قدموا مساعدات عظيمه للبسطاء في كل مكان . لكن مساعدتهم لأشخاص معروفين كما هو مع الفنان ابو سليم … أرآها مؤذية و مهينه في حقة وإن كان المقصد نبيلاً”.

تفاعل مع تغريدة القصبي كثيرون، ما بين مؤيد ومعارض، فكتب الفنان والإعلامي الإماراتي سعود الكعبي: “أختلف معك في الرأي أستاذي الفاضل! الظروف تتغير والفقر لا يُفرّق! ياما شفنا ناس كانوا أصحاب ملايين ومشاهير فقدوا كل ما يملكون لكن من النادر أن يتم ذكرهم أو مساعدتهم! وهنا يرسل البرنامج رسالة للجميع بأهمية العطاء لكل محتاج مهما كان! خاصة المتعففين منهم! ولم يتم بثها إلا بعد إذنه”.

الكاتب والروائي عبد الله النعيمي، علق على تغريدة القصبي بالقول: “السؤال الذي يجب أن يُطرح أستاذ ناصر: أين كان أهل الفن عنه طوال هذه السنين؟ لماذا لم يقدموا له العون، وهم الأقرب إليه؟ فنانون كُثر عاشوا سنواتهم الأخيرة في فقر وحرمان، ولم تمتد لهم أيادي زملائهم الأغنياء! جزا الله غيث كل الخير.. لأنه تذكر أبو سليم عندما نساه.. أو تناساه الفنانون!”.

أما رنا الجبيل فقد غردت تقول: “عشان فنان مؤذيه اما الناس الثانية الي صورهم عادي لانهم فقرا، طول عمرنا بعمل الخير وعمرنا ما صورنا يتيم او فقير وحافظنا على كرامتهم ومشاعرهم يااريت انه ما بين ولا حدا من الناس الله يرحم دينا الي امرنا بإخفاء الصدقة”، وهو رأي مشابه لرأي علي النهدي الذي كتب: “كان بالإمكان المساعدة بدون الإظهار على الشاشة”.

قلبي اطمأن انتقادات

غيث الإماراتي.. من هو؟ 

الإماراتي غيث هو مقدم برنامج قلبي اطمأن الذي يهتم بمساعدة الفقراء والمحتاجين في الوطن العربي بدعم من الهلال الأحمر الإماراتي.تم مساعدة محتاجين الوطن العربي خلال 3 مواسم بدأت في رمضان 2018، ومستمرة في رمضان 2020.

اقرأ أيضًا: من هو غيث الإماراتي مقدم برنامج قلبي اطمأن؟ (صور)

هوية غيث مجهولة حتى الآن، فالبرنامج يركز على هدف فعل الخير، لا حصاد شهرة لمقدمه، حتى أن البعض يرجح أن اسم غيث، اسم حركي يصب في جوهر فكرة الخير الذي ينزل على المحتاجين كالغيث/ المطر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق