النجمة العالمية كاردي بي تسخر من متابع استغرب من شكلها: “هذا ابن عمي أحمد!” (شاهد)

النجمة العالمية كاردي بي تسخر من متابع استغرب من شكلها: “هذا ابن عمي أحمد!”

مدى بوست – فريق التحرير

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بالرد الساخر للنجمة العالمية كاردي بي، مغنية الراب الأمريكية، عندما علقت على أحد المتابعين الذي استغرب من تغير شكلها من دون المكياج والملابس الاستعراضية والشعر.

وكان أحد المتابعين قد نشر لكاردي صورة لها، من دون مكياج وبملابس بسيطة وتغطي شعرها، معلقًا: “كاردي بي، هل هذه أنتِ؟”، فجاء ردها غير متوقع على الإطلاق، فقالت: “لا، هذا ابن عمّي أحمد”.

تعليق كاردي انتشر انتشارًا واسعًا، خاصةً بين الشباب العربي، الذي راقهم أن يكون لنجمتهم المحبوبة حس ساخر شعبي على الطريقة العربية، خاصةً وأنها استخدمت اسم دارج للغاية في الوطن العربي.

مغنية الراب كاردي بي
مغنية الراب كاردي بي

كاردي بي والحياة البسيطة

مغنية الراب الأمريكية كاردي بي معروفة بميلها للحياة البسيطة، فبعيدًا عن الكاميرات، تميل إلى الملابس البسيطة وتغطية الشعر وعدم استخدام مستحضرات التجميل، الأمر الذي يجعلها مختلفة تمامًا عن ما تظهر به على المسارح وفي الاستعراضات.

وكانت عدسات الكاميرات قد رصدت كاردي في إطلالات غريبة للغاية، حيث تتجول بروب الحمام أو ترتدي بيجامة بسيطة أو فستان أثناء سفرها، مغطيةً شعرها بقبعة أو شال، دون أن تعبأ بالمترصدين بها. أيضًا يُعرف عنها عدم اكتراثها للتعليقات والانتقادات التي تطالها، حيث تفعل ما يحلو لها في حياتها الشخصية مع طفلتها وزوجها.

مغنية الراب كاردي بي
مغنية الراب كاردي بي

كاردي بي تعلق: “لا، هذا ابن عمّي أحمد”

قام أحد المغردين على موقع تويتر، ويُدعى “أباكر”، والذي تبيّن من حسابه أنه يعيش في نيجيريا، بنشر صورة للنجمة العالمية كاردي بي، وقد استغنت عن مستحضرات التجميل ووضعت التوربان على رأسها، ولأنها بدت مُختلفة تمامًا عمّا اعتاده الجمهور، استغرب “أباكر” وسأل النجمة: “كاردي بي، هل هذه أنتِ؟”.

وعلى الرّغم من أنّه لم يضع إشارة لاسم حسابها ليصلها إشعارٍ بسؤاله عبر موقع تويتر، وجدت كاردي طريقها إليه، ولم تتوان عن أن ترد عليه على طريقتها السّاخرة، حيث قالت: “لا، هذا ابن عمّي أحمد”.

كاردي بي تتبرع للعائلات التي تعاني من جائحة كورونا

قررت النجمة العالمية كاردي بي التبرع بمبلغ ضخم وذلك بالتعاون مع “Fashion Nova” التي تم تأسيسها في 2006، حيث تمنح 24 ألف دولار يوميًا، بمعدل 1000 دولار أمريكي في الساعة، وذلك للعائلات التي تعاني من وباء كورونا الذي يهدد العالم، فقد أعلنت كاردي أنها وخط الأزياء الشهير سيتبرعان بمليون دولار، لتتحول الأموال بشكل مباشر للأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إلى الإغاثة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق