بعد فيديو بكائها، عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم سعيدة باستعادة حسابها على انستجرام، وانتقادات للتقني الذي ساعدها (شاهد)

بعد فيديو بكائها، عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم سعيدة باستعادة حسابها على انستجرام، وانتقادات للتقني الذي ساعدها (شاهد)

مدى بوست – فريق التحرير

نشرت عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم، مقطع فيديو جديد، بدت خلاله سعيدة للغاية، وتزف خبر استعادة حسابها الرسمي على موقع انستجرام بكل محتوياته.

وكانت ناظم قد نشرت مقطع فيديو قبل عدة أيامٍ، تبكي خلاله بحرقة شديدة بعد أن تم تهكير/ قرصنة حسابها الرسمي على انستجرام وحذف جميع محتوياته، ما يعني ضياع مجهود 3 سنوات.

وكشفت ناظم أن التقني السعودي سعد الضاوي، ساعدها على استرجاع حسابها بكل ما فيه، وقالت عنه: “التقني سعد الضاوي أكيد كتير يعرفونه إنه إنسان جد معروف في شغله وبعد يوم تقريبًا استلمت حسابي وجاهز”.

مريم ناظم
عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم

انتقادات لـ سعد الضاوي بعد مساعدة مريم ناظم!

فور انتشار مقطع الفيديو الذي أعلنت خلاله مريم ناظم عن استعادة حسابها الرسمي على انستجرام بمساعدة من التقني السعودي سعد الضاوي، حتى بدأت سلسلة من الانتقادات تطاله.

كثيرون أكدوا أنهم تواصلوا مع الضاوي سابقًا لاستعادة حسابات خاصة بهم ولكنه لم يجب، حتى أن أحدهم كشف أنه يتواصل معه منذ 3 أشهر ولم يرد عليه، مستغربين سرعة استجابته لبكاء ناظم.

سعد الضاوي هو ناشط في مجال التقنية، يعيش في المملكة العربية السعودية، له حساب نشط على تويتر ينشر من خلاله تغريدات ومقاطع فيديو متعلقة بالأمان التقني وحل المشكلات التقنية.

اقرأ أيضًا: عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم تنهار بكاءً بعد تهكير حسابها على انستجرام (فيديو)

مريم ناظم.. من هي؟ 

أول عارضة أزياء يمنية في العالم، مولودة لأبٍ يمني وأم روسية، تعيش في حاليًا في أوزباكستان، وتحمل الجنسيتين اليمنية والروسية. 

تزوجت ناظم العام الماضي في حفلٍ زفاف أسطوري، كان حديث مواقع التواصل الاجتماعي لأيامٍ ، حيث تزوجت من سائق السيارات الأوزبكي الشهير قيوموف. دخلت مريم ناظم عالم مواقع التواصل الاجتماعي عام 2016 ويتابعها أكثر من 300 الف متابع على انستجرام.

لها مقطع فيديو شهير تقول فيه: “أنا عمري 24 سنة.. أبي من اليمن وأمي من روسيا.. مش فاهمة إيه الموضوع الغلط إن وجهي وكلامي مدبلج.. طبيعي أتكلم يمني.. وفي بنات كتير يمنيات حلوات.. رغم أن جمالي مش روسي.. الروسيات شقر مثل ماما، شعرها أشقر وعيونها خضرا يعني غير.. لكن أنا في يمنيات كتير بيشبهوني.. انتوا تدوروا الغريب”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق