صورة تثير غضب وزير تركي.. وتعليقات رسمية بسبب شائعات عن سوريين حول كورونا

صورة تثير غضب وزير تركي.. وتعليقات رسمية بسبب شائعات عن سوريين حول كورونا

مدى بوست – فريق التحرير 

أثارت صورة متداولة مؤخراً في تركيا، غضب وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، ونشرها معلقاً عليها، ونفى قبل ذلك في مقابلة تلفزيونية، شائعات بحق سوريين حول انتشار فيروس كورونا.

وقال قوجة، في منشور له على حسابه الرسمي في فيسبوك، دعونا نكون مستيقظين تجاه الخطر، الفيروس ينتقل عن طريق الفم والأنف، ويجب أن لا يبقيا مفتوحين وأن لا نضع القناع على أعيننا.

وأثارت الصورة، التي أظهرت شاباً يجلس بجانب والدته في إحدى وسائل النقل، ويضع القناع على عينيه، بدلاً من تغطية فمه وأنفه، وإلى جانبه على مايبدو قريبته أو والدته وتضع سماعة أذن مشتركة مع قريبها.

الصورة متداولة التي علق عليها وزير الصحة التركي
الصورة متداولة التي علق عليها وزير الصحة التركي

ولم يحدد زمان ومكان الواقعة بدقة، لكنها على ما يبدو أثارت تعليقات متباينة بين سخرية وغضب من الناشطين الأتراك.

ودعا بعض المعلقين إلى نشر الوعي بين الأقرباء والأصدقاء حول الاحتراز من كورونا، منددين بموقف السيدة التي كانت ترتدي القناع، دون أن تلتفت لقريبها وتنصحه بوضعه بالطريقة الصحيحة.

شائعات حول اللاجئين

وفي مقابلة تلفزيونية علق وزير الصحة التركي، رصدها مدى بوست، حول انتشار فيروس كورونا في بلاده، ودور السوريين في ذلك، ونفى أن يكون اللاجؤون قد أثروا سلباً من هذه الناحية.

وأضف قوجة: “نحن نعلم بأن اللاجئين السوريين لا يملكون معدل إصابات استثنائي بجائحة كورونا في بلادنا”.

وكان والي غازي عنتاب “داوود غل” قد نفى في وقت سابق، الاتهامات التي تتحدث عن تسبب السوريين بتفشي الفيروس، وأكد حينها أن عدد المصابين في ولايته من اللاجئين 3 فقط.

السوريون يكافحون الجائحة

وخلال الفترة الماضية، شارك أطباء سوريون إلى جانب زملائهم الأتراك، في التصدي للجائحة، وتعرض بعضهم للإصابة بالفيروس جراء ذلك.

ويسهم الأطباء السوريون في تركيا، بدور في تقديم الرعاية الطبية للاجئين السوريين وللجالية العربية عموماً، ما حدا بالحكومة التركية إلى بذل مساع كبيرة لدمجهم في القطاع الصحي العام بالبلاد.

كما قدم ممرضون سوريون، المساعدة في مجال فحص المارة والمتنقلين والمساهمة في حملات التوعية الإعلامية، والأنشطة الإغاثية والخيرية.

رابطة الاطباء السوريين في غازي عنتاب في الميدان

بعد تواصل رابطة الاطباء السوريين مع والي غازي عنتاب السيد داوود غول وأظهروا الرغبة في العمل التطوعي بغية مكافحة وباء كورونا ومنع انتشار في غازي عنتاب بدء أعضاء رابطة الأطباء السوريين بالقيام بأول يوم تطوعي وذلك بتكليف من والي غازي عنتاب حيث قام الأطباء السوريين برفقة والي غازي عنتاب والسيدة فاطمة شاهين رئيس بلدية غازي عنتاب والسيد Arif KURT رئيس رابطة الصحفيين الاتراك في غازي عنتاب بزيارة أحد نقاط التفتيش على طريق شانلي إورفا غازي عنتاب وقام الأطباء بفحص المسافرين والتأكد من خلوهم من وباء كورونا وخلال تلك العملية تقدم والي غازي عنتاب بجزيل الشكر للأطباء السوريين وطلب منهم الاستمرار في هذه الوقفة الإنسانية الطيبة والاستمرار مثل هذا الإجراء .ومن جانب أخر قال رئيس رابطة الأطباء السوريين في غازي عنتاب بأنهم بجانب الأطباء الأتراك وأنهم سيقومون بهذا العمل التطوعي دون طلب أي مقابل وسيقفون بجانب الشعب التركي عربون فاء بما قاموا للسوريين من حسن الضيافة والأخلاق الحميدة

Posted by ‎Mega TV Arapça/تلفزيون ميغا غازي عنتاب‎ on Tuesday, 24 March 2020

استراتيجية ناجحة

ونقلت وكالة الأناضول، آخر حصيلة نشرتها وزارة الصحة التركية، حول أعداد المتعافين من كورونا، حيث وصل عددهم إلى 131 ألفاً و788.

ووصلت الوفيات إلى 4 آلاف و630، فيما بلغت إجمالي الإصابات بلغ 167 ألفاً، و410، وفق آخر إحصائيات رسمية في تركيا.

ونقلت المصادر إشادة مجلة “إكونوميست” البريطانية، باستراتيجية تركيا في مكافحة فيروس كورونا قائلة إنها أقدمت على خطوات صحيحة لمكافحة الوباء.

وذكرت المجلة أن معظم من أصابوا بالفيروس في تركيا، تماثلوا للتعافي، مشيرة إلى أن عدد الوفيات في يوم واحد، لم يتجاوز حاجز الـ127 أبداً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق