النظام وروسيا يردان على العرض الأمريكي لبشار الأسد وتركيا تؤكد موقفها بشأن إدلب

النظام وروسيا يردان على العرض الأمريكي لبشار الأسد وتركيا تؤكد موقفها بشأن إدلب

مدى بوست – فريق التحرير 

شهد اليومين الماضيين، تصريحات دولية عدة، بشأن الأوضاع في سوريا، بعد اقتراب تطبيق قانون قيصر، والحديث عن عمـ.لية عسـ.كرية على محافظة إدلب.

وكان اللافت في رد روسيا الرسمي، إعلانها الاستعداد للحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية، بشأن سوريا، فيما لم يختلف رد النظام، عن موقفه وخطابه المتكرر حول المـ.ؤامرة والتأكيد على التصـ.دي لها.

وبالمقابل أكدت تركيا، أنها لن تقف صامتة إزاء الخـ.روقات على إدلب، قائلة على لسان رئاستها إن المحافظة لها أهمية كبيرة بالنسبة لأنقرة.

الرئيس الأمريكي والروسي - أرشيف
الرئيس الأمريكي والروسي – أرشيف

الموقف الروسي

وأعلنت روسيا على لسان نائب وزير خارجيتها “سيرغي ريابكوف”، في مؤتمر صحفي، أن موسكو ستوسع الحوار مع واشنطن من أجل سوريا.

اقرأ أيضاً: فراس طلاس يكشف كواليس لقاء سابق له مع حسن نصر الله ومعاونه.. والفنان علي فرزات يرد (شاهد)

وأضاف ريابكوف حسبما رصدت مدى بوست: “إذا استجابت واشنطن لذلك وأرادت الحوار فنحن من جانبنا مستعدون”، وذلك بعد أيام من تصريح جيمس جيفري الخاص بالملف السوري حول إعطاءه فرصة لنظام الأسد قبل سريان قانون قيصر.

وأردف المسؤول الروسي، حسبما نقلت وكالة سبوتنيك: “تأمل موسكو أن تتمكن من الحوار مع واشنطن في حالات أخرى. ونؤكد اهتمامنا بتحسين الاتفاقية الثنائية لمنع الحـ.وادث العسـ.كرية الخطـ.يرة”.

تقارب بين موسكو وواشنطن

وتدل التصريحات الأمريكية الروسية الرسمية الأخيرة، على وجود مؤشرات قوية، بوجود تقارب روسي أمريكي، خاصة تلك التي صرحت بها المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية.

المتحدثة إريكا تشوسانو، قالت إن سياسة بلادها لاتقتضي إبعاد روسيا من سوريا، رغم أن واشنطن لاتعتبر وجود روسيا في المنطقة مناسباً حسب قولها.

ونقلت جريدة عنب بلدي تصريحات لتشوسانو قالت فيها إن السياسة الأمريكية في سوريا تركز على التوصل إلى حل سياسي متفاوض عليه بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

اقرأ أيضاً: قبل سريان قيصر.. إسرائيل توسّع عملياتها في سوريا والكونغرس يوجه مطالباً لترمب بشأن الأسد

مصير الشمال السوري

بدورها أكدت الرئاسة التركية، في تغريدات لدائرة الاتصال فيها أنه لا خيار لأنقرة في إدلب سوى زيادة القـ.وة العسـ.كرية وتعزيزها والرد على خروقـ.ات نظام الأسد.

وأوضحت تغريدات الرئاسة أن نظام الأسد وحلفائه ممن يريدون السيطرة على الشمال السوري، يتجاهلون مدى تأثير تركيا، ويسعون لإبقاء بشار الأسد في الحكم والقـ.ضاء على قـ.وى المعارضة.

وأضافت دائرة الاتصال لدى الرئاسة، حسبما رصدت مدى بوست: “لاخيار لأنقرة سوى زيادة قـ.وتها العسـ.كرية في المنطقة، والرد على الهجـ.مات التي يقوم بها نظام الأسد وبفضل العمليات العسـ.كرية لتركيا استتب الأمن بشكل كامل في الطريق الواصل بين شمال إم4 وغرب إم5.

اقرأ أيضاً: برعاية روسية .. رامي مخلوف يستقدم تعزيزات لحماية قريته باللاذقية ماعلاقتها بتصريحاته الأخيرة؟

وكانت تقارير إعلامية روسية، لوسائل مقربة من الكرملين، قد انتـ.قـدت في وقت سابق، إدارة بشار الأسد للأوضاع الحالية، بالتزامن مع أزمـ.ات داخلية تشهدها سوريا، قبل أيام قليلة من سريان قانون قيصر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق