بينهم الفنان أحمد زاهر.. نشطاء تيك توك يقلدون الداعية مبروك عطية ليأتيهم رد غير متوقع منه (فيديو)‏

قلده الفنان أحمد زاهر وشباب التيك توك، رد غير متوقع من الشيخ مبروك عطية على مقلديه (فيديو)‏

مدى بوست – فريق التحرير

تصدر الداعية المصري د. مبروك عطية، قوائم الترند على مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات بحث جوجل بعد أن قلده الكثير من مستخدمي تطبيق تيك توك، أبرزهم الفنان أحمد زاهر وابنته ليلى.‏

مبروك عطية هو شيخ أزهري وأكاديمي في جامعة الأزهر، اشتهر بتقديم برنامج الموعظة الحسنة، ويحظى بقبولٍ واسع عند ‏جمهور الوطن العربي، بسبب أسلوبه السلس المائل إلى الفكاهة في حديثه مع سائليه وطالبين فتاواه.‏

أسلوب د. مبروك عطية المتميز وغير التقليدي في النصح، جعل مقاطع الفيديو الخاص به تلقى رواجًا على موقع فيسبوك ‏وتويتر، ثم وجدت طريقها إلى تطبيق تيك توك، حيث استخدمها الشباب لتقليده.‏

اللافت في الأمر أن أول رد من عطية على مقلديه لم يحمل غضبًا أو لومًا، بل قرر أن ينظر للأمر بزاوية مختلفة، تحمل حُسن ‏نية، فاعتبر أن انتشار مقاطعه خيرًا، وانتشارًا لعلمه بطرية تصل لعامة الناس.‏

مبروك عطية

أول رد من الداعية مبروك عطية على مقلديه

أطل د. مبروك عطية على شاشة برنامج “يحدث في مصر”، الذي يذاع على قناة ام بي سي مصر، للتعليق على انتشار مقاطع ‏الفيديو الخاصة به في الآونة الأخيرة، وتقليد الشباب له من خلال تطبيق تيك توك.‏

وكان هذا الرد الأول من عطية على مقلديه، حيث قال لمستضيفه الإعلامي شريف عامر: “شاهدت جميع الفيديوهات، وأنا أنظر ‏إلى هؤلاء من زاويةٍ واحدة، وأترك ألف زاوية، الألف زاوية اللي فيهم غضب وثورة وتهكم، دي مش بتاعتي أنا”.‏

وتابع عطية: “أنا أنظر إلى أن هذا الذي قلدني، لو لم يكن يحبني ما التفت إلى من قريب أو من بعيد، فشكرًا لهم جميعًا”. ‏وأضاف: «ما يهمني الأصل، وهو أن يصل العلم للناس جميعًا، فمن قلدني من الممكن أن يكون أكثر تأثيرًا في الناس»، واختتم ‏حديثه داعيًا لمن قلده: «بأن ينفع الله به كفرع كما نفع بالأصل، إن كان الأصل قد نفع».‏

أحمد زاهر وابنته ليلي وآخرون يقلدون الداعية مبروك عطية

قام الفنان أحمد زاهر بتقليد الداعية د. مبروك عطية من خلال تطبيق تيك توك واستعان في ذلك بابنته ليلى التي قلدت إحدى ‏السائلات في برنامج الموعظة الحسنة.

زاهر وابنته لم يكونا الوحيدين الذين استعانا بمقاطع الفيديو الخاصة بعطية في تطبيق تيك توك، فقد انتشر مقاطع الشاب ‏المصري حسين نصار، ومواطنته الشابة مريم علي، ولاعب كرة القدم السابق إبراهيم سعيد.

الداعية مبروك عطية.. من هو؟

هو داعية، وأكاديمي مصري، ولد في المنوفية عام 1958. والتحق مبكرًا بالأزهر، وحصل على الدكتوراه مع مرتبة الشرف من ‏جامعة القاهرة عام 1989. ‏

يعمل حاليًا رئيسًا لقسم الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، وكان قبل ذلك دكتور في جامعة الإمام محمد بن سعود، جامعة الملك ‏خالد، في مدينة أبها بالمملكة العربية السعودية.‏

ألف د. مبروك عطية أكثر من عشرين مؤلفًا، منها: ركائز الدعاء، الأولويات في الفكر الإسلامي، أغبياء يدخلون النار، فتاوى ‏الشيطان. قدّم عطية برنامجين تلفزيونين، الأول برنامج الموعظة الحسنة على قناة دريم، والثاني برنامج كلمة السر على قناة إم ‏بي سي مصر، وكلا البرنامجين متخصصان في الفتاوى الدينية.‏

اشتهر د. مبروك عطية بأسلوبه السهل البسيط الأقرب للفكاهة والكوميديا في توصيل المعلومة، يُطل على الشاشات مرتديًا بذلة ‏وربطة عنق، ويحمل في يديه باقة ورد صغيرة أو باقة ريحان، ومعروف بأن لديه لغة جسد مميزة وقريبة للقلوب.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق