في ألمانيا.. شابة سورية تطلب “العلم السوري” مهراً لها.. تفاعل وردود (شاهد)

عقد زواج في ألمانيا مهره “العلم السوري” ومعلقون: إنه أغلى من كنوز الذهب

مدى بوست – فريق التحرير 

تداول صحفيون ونشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لعقد زواج بين سوريين في ألمانيا، جرى تحديد مهره بـ. “علم الثـ.ورة السورية”.

وبحسب المصادر ذاتها، فإنّ والد العروس يحيى هلال، طلب لابنته عزة أسعد العوض، “العلم السوري” مهراً لتزويجها من الشاب محمد أكرم وانلي.

وعبر وانلي عن فرحه وفخره من طلب والدة عروسته، وبارك له الكثيرون في مواقع التواصل، وأكد معلقون أن المهر الذي طلب منه ليس بالأمانة السهلة وعليه أن يكون قادراً على حفظها.

مبادرة مهمة

وحسبما رصدت مدى بوست، اعتبر محمد شاهين، أحد أصدقاء محمد وانلي، أن عقد القران الذي تم فريد من نوعه وخاص وملفت للنظر، مضيفاً: لعلها مبادرة مهمة لتخفيف العبئ المالي عن الشباب الذي يطمح للزواج.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد حاضراً في الاتجاه المعاكس.. فيصل القاسم يمهّد ويتحدّى بشار في “عقر داره” 

واعتبر حساب يحمل اسم خليل خليل، أن الأهم للمتزوجين في ألمانيا، أن يكون الرجل يعمل ولا يعتمد على المساعدات المقدمة من الاتحاد الأوربي.

الموضوع إنساني

وردت لين الساورت في تعليق آخر على من يقول بأن الموضوع فيه إقحـ.ام للسـ.ياسة، مضيفة: “هذا موضوع إنساني، بشار وجماعتو قتـ.لو الشعب وقصـ.فوه بالكيمـ.اوي” مشيرة إلى أنه من غير المعقول تجاهل ذلك.

وعلق محمد عمير على الصورة المتداولة قائلاً: “هؤلاء الذين يتزوجون مقابل علم الثورة فهم نادرين وقليل في زمننا هذا, لان مفهوم الزواج عند الاغلبية اصبح مبني على المال”.

ووصفت صوفيا المهر بالصعب، مضيفة: الله يعينك المهر صعب حمله أو تامينه ان خنت الفتاة أو اذيتها كأنك خنت الوطن أو اذيت الوطن.

ورد حساب باسم هشام قاطلش على من انتـ.قد الخطوة، قائلاً: “الف مبارك يارب، يلي ما بعرف قيمة واهمية علم الثورة ما رح يعجبو الوضع ورح يتمسخر”.

#مهرها_علم_ثورتها……عقد قران من نوع خاص وفريد بين زوجين سوريين في ألمانيا، فقد عقد الشاب محمد #أكرم وانلي قرانه على…

Posted by Kassem Reyhan on Sunday, 14 June 2020

رحلة البحث عن شريك الحياة

وبحسب تقرير سابق لموقع اقتصاد سوري، يعد البحث عن شريك الحياة في ألمانيا، أحد أبرز الصعوبات التي يعاني منها اللاجؤون، وقد يصل أحياناً إلى درجة “المستحيل”.

ونقل الموقع عن محمد سيجري، الذي يدير إحدى صفحات التواصل الإجتماعي التي تساعد السوريين في البحث عن شريك الزواج المناسب، قوله إنّ “فيسبوك” بات بديلاً عن الطرق التقليدية في البحث عن الزواج.

عقد زواج مهره راية الثورة - مواقع التواصل
عقد زواج مهره راية الثورة – مواقع التواصل

ويضيف سيجري في إشارة منه إلى شبه استحـ.الة الزواج بالطرق التقليدية في دول اللجوء: “أغلب الشباب يعيشون لوحدهم في مدن وقرى مختلفة، إضافة إلى وجود خلـ.ل ديموغرافي يظهر في زيادة عدد الشباب عن عدد الفتيات المقبلات على الزواج”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق