تلقّت مئات العروض وخسرت وظيفتها.. هذا ما حدث مع الشابة مها أسامة التي عرضت نفسها للزواج عبر فيسبوك! (فيديو)‏

مها أسامة: شابة مصرية تعرض نفسها للزواج على فيسبوك، الفيديو حصد أكثر من مليون مشاهدة والعرض يكلفها وظيفتها! (شاهد)‏

مدى بوست – فريق التحرير

أثارت شابة مصرية تُدعى مها أسامة حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عندما أطلت عبر خاصية البث المباشر في ‏موقع فيسبوك لتعرض نفسها للزواج، منتظرةً من الجادين التواصل معها.‏

مها أسامة تبلغ من العمر 32 عامًا، وبرغم أنها فعلت شيء غير مألوف على الإطلاق في مصر والوطن العربي، ترى أن ما فعلته ‏ليس مدعاة للخجل ولا يندرج تحت بند “العيب” أو “الحرام”، مشيرةً إلى أنها فتاة عملية تعرف ما تريده جيدًا.‏

وشددت أسامة على أن تكون العروض المقدمة لها جدية، وأن يرغب صاحبها بالزواج فعلًا وليس بغرض التقليل من شأنها، وأن ‏يكون إنسانًا محترمًا، رافضةً أن تفصح عن أي تفاصيل تخصها سوى للجاد فقط.، حسبما رصد موقع “مدى بوست“. 

مها أسامة
الشابة المصرية مها أسامة في صورة نشرتها عبر حسابها الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”

عرض زواج للجادين فقط على فيسبوك!‏

أطلت الشابة المصرية مها أسامة البالغة من العمر 32 عامًا، في مقطع فيديو لا يتعدى الثلاث دقائق من خلال خاصية البث ‏المباشر في الفيسبوك، لتعرض نفسها للزواج، حيث قالت: “عارفة إن اللى هقوله هيبقى ليه تبعات كتير جدًا، بس أنا درست ‏قراري كويس”.‏

وأضافت: “أنا مها أسامة، عندي 32 سنة، وعارضة نفسي للجواز على الفيسبوك، وعارفة أنا القرار مش سهل وهيجيبلي مشاكل ‏كتير”، ثم استكملت حديثها بقولها: “مفيش خروج ومفيش كافيهات ومفيش جيمات”.

وتابعت “والدولة شايفة أن ده الصح عشان تحافظ على ‏صحة مواطنيها، والطبيعي دلوقتي إن كل بني آدم يعمل اللي هو شايفه صح، زي ما الدولة عملت وخدت الإجراءات عشان ‏تحافظ علينا، كل واحد يعمل اللي شايفه صح اللي يحافظ على سلامته”.‏

ثم اختمت مها أسامة حديثها بالتأكيد على أنها لا تريد أشياء كثيرة سوى أن يكون الشخص الذي يريد الزواج منها جادًا ويريد ‏الزواج ويحترم الآخر.

وقالت مها أسامة أنها “كانت ممكن تعمل زي البنات اللي على التيك توك اللي هي بتلبس لبس غير محترم ‏وبتعمل حركات غير محترمة، بس أنا أعلى من كدا عشان كدا عارضة نفسي للجواز على الفيسبوك، واللي شايف نفسه جاد ‏يبعتلي، أنا مش هتكلم عن نفسي كتير ومش هقول تفاصيل، بس اللي مهتم يعرف تفاصيل هيعرف يوصلي إزاي”.‏

ردود أفعال ما بين الدعم والرفض

تباينت ردود أفعال رواد مواقع التواصل الاجتماعي على عرض الزواج المقدم من مها أسامة، البعض رأى في الأمر جرأة غير ‏مستحبة وتقليل من شأن المرأة، في حين رأى البعض الآخر أنها جرأة مطلوبة وعرض مرحب به طالما لم تخالف قانون أو شرع.‏

من التعليقات الداعمة لخطوة مها أسامة، كتب أحدهم: “أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرزقك زوجًا تقر به عينك وتعشقه ‏عيناك ويرتاح له قلبك وترزقي منه البنين والبنات”.

وكتبت إحداهن: “جميلة ما شاء الله عليكى لا ينقصك شيء كله نصيب ادعى ‏كتير وصدقينى ده لسان حال بنات كتير ربنا يرزقك”.‏

من التعليقات الرافضة، كتبت إحداهن: “مش خطوه شجاعة ولا دي حاجه حلوة أصلا، بالعكس انتى مش، سلعة علشان تعرضي ‏نفسك ده أولًا، ثانيا الكرامة راحت فين وحياءك فين برضه انتى كده محيتى معنى الأنوثة والتعزيز،

وبعدين انتى مش داخله ‏مسجد حضرتك، دى سوشيال ميديا، يعنى كلها هزار ورخامه الا من رحم ربي، وبعدين هي ممكن هوس الشهرة يخليكم ترخصوا ‏نفسكم كده، واوعدك انها تجربه فاشلة وإن حصل هيكون لا يتعدى الشهر او الشهرين، ده غير انك هتتعايرى معايره كفيلة تدخلك ‏ف اكتئاب، بجد ربنا يرحمنا برحمته”.‏

مها أسامة تعرض نفسها للزواج

تبعات عرض الزواج على حياة مها أسامة

أولى تبعات عرض الزواج المقدم من قبل مها أسامة، كانت الشهرة، وإن كانت شهرة مصحوبة بإثارة للجدل والكثير من الانتقادات، ‏فقد أطلت أسامة على عددٍ من الشاشات المصرية من خلال مداخلات هاتفية، إلى جانب تصريحاتها للمواقع المصرية والعربية ‏المختلفة.‏

أبرز المداخلات، كانت مداخلتها مع الإعلامي المصري سيد علي، لبرنامج حضرة المواطن المذاع على فضائية الحدث اليوم، حيث كشفت خلال المداخلة عن تلقيها الكثير من العروض، تصل للمئات.

أيضًا كان لأسامة مداخلة مع المحامي أيمن محفوظ، لبرنامج حالة طوارئ المذاع على قناة مايسترو الفضائية، حيث كشفت ‏أسامة أنها تعرضت  للكثير من الضغوط والتنمر في عملها، الأمر الذي دفعها لتقديم استقالتها.‏

كما أطلت مها أسامة في مداخلة مع الإعلامية مروة صبري، لتكشف أنها لجأت لهذه الطريقة بعد الضغوط التي تعرضت لها، ‏وبعد أن ابتعدت عنها صديقاتها بعد زواجهن، بالإضافة إلى أن عروض الزواج التي عُرضت عليها الفترة الأخيرة كانت مخجلة، ‏مشددةً على أنها لم تفعل شيء تخجل منه.‏

ويبدو أن أسامة تعرضت لمزيد من الضغوط بعد عرض نفسها للزواج على موقع فيسبوك، ففي لحظة كتابة هذه السطور، لم يعد ‏فيديو عرض الزواج متاحًا، ويبدو أنها أخفته أو حذفته. رغم أن عدد مشاهداته تجاوز المليون مشاهدة خلال أقل من يومين.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق