بعد إبعادهم دوريات روسية.. أهالي القامشلي يجبرون رتلاً أمريكياً على التراجع جنوب شرق سوريا”فيديو”

بعد إبعادهم دوريات روسية.. أهالي القامشلي يجبرون رتلاً أمريكياً على التراجع جنوب شرق سوريا”فيديو”

مدى بوست – فريق التحرير

يبدو أن الحراك الشعبي الذي انـ.دلع في السويداء ودرعا على نظام الأسد، امتد لمناطق شرق سوريا، ولكن هذه المرة على الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا.

فبعد أن تمكن العشرات من أهالي إحدى القرى شمال شرقي الحسكة، قبل أيام من طـ.رد دورية روسية وإجـ.بار أخرى على الانسحاب، أجبر أهالي القامشلي رتلاً عسـ.كريّاً أمريكياً على الانسحاب بعد تجمعهم ومطالبتهم الرتل بمغادرة المنطقة.

وخلال الأشهر الماضية سعت تركيا لإبعاد الميلـ.يشيات التابعة لقسد عن حدودها وإقامة منطقة آمنة هناك، وسط رغبة أمريكية بالحفاظ على مواقع قـ.واتها وقـ.واعدها بالقرب من آبار النفط شرق سوريا.

التواجد الأمريكي الروسي شرق سوريا - أرشيف
التواجد الأمريكي الروسي شرق سوريا – أرشيف

رفض شعبي لأمريكا وروسيا

لكن الرفض الشعبي على ما يبدو امتد حتى للأمريكيين الذين يتنافسون مع نظرائهم الروس على السيطرة ومد نفوذهم في المنطقة، عبر إنشاء قـ.واعد عســكرية جديدة فيها.

وحسبما رصدت مدى بوست، نشرت قناة آر تي الروسية، مقطعاً مصوراً، أظهر مجموعة من الأهالي وهم يعترضون رتلاً عسكرياً مكوناً من 8 مصفحات ليتمكنوا من إجباره على التراجع.

وذكرت المصادر أن الأهالي منعوا الرتل من المرور عبر قرية فارسوك جنوب شرق القامشلي، بعد مناوشات مع الجنود الأمريكيين، وإقدام البعض على إحـ.راق العلم الأمريكي ما دفع الجنود على إلقاء قنـ.ابـ.ل صوتية لتفـ.ريق الأهالي.

واستمر الأهالي بالوقوف في وجه الرتل الأمريكي حتى أجبروه على التراجع والعودة من حيث جاء، وفق ما ذكرت المصادر ذاتها.

تفاهمات غير مسبوقة

وشهدت مناطق شرق سوريا، مؤخراً تفاهمات غير مسبوقة، حسبما ذكرت مصادر إعلامية محلية، تمثلت بتسيير قوات روسية وأمريكية، دورية مشتركة في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.

ونقلت وكالة الأناضول عن المصادر قولها، إن الدورية تم تسييرها بالقرب من الحدود السورية التركية، في محيط قرية دير غصن التابعة لمحافظة الحسكة شرقي القامشلي.

وأوضحت المصادر أن الدورية ضمت قرابة 10 مدرعات عسكرية من الجانبين، مشيرة إلى إمكانية تجدد تلك الدوريات في الأيام القادمة.

اقرأ أيضاً: مدنيون يبعدون دورية روسية ويدفعون أخرى للانسحاب شمال شرقي الحسكة “شاهد”

وألمح موقع ميدل إيست أون لاين الإخباري ومقره لندن، إلى أن ذلك ربما يؤكد تلميحات “جيمس جيفري”، المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، حول تفاهمات تم الاتفاق عليها مع الجانب الروسي بشأن مرحلة ما بعد الحرب في سوريا.

وقال الموقع إن واشنطن، تضغط مع حلفائها على موسكو لإعادة فتح معبر اليعربية الحدودي بين العراق وسوريا، بهدف تسهيل دخول المساعدات الإنسانية التي تقدمها الأمم المتحدة إلى مناطق شمال شرق سوريا.

#بالفيديوأهالي قصر الديب بريف ديرك في وجه القوات الروسيةمراسلنا : محي الدين رسول

Posted by ‎صدى الواقع السوري Vedeng‎ on Wednesday, 17 June 2020

توترات سابقة

وكان ريف الحسكة قد شهد خلال الشهور الماضية، توترات بين القوات الأمريكية والدوريات العسكرية الروسية، تمثلت بقطع بعض الطرق واستعراض القدرات الجوية في المنطقة.

وفي أرياف حلب والرقة والحسكة تسير القوات التركية الروسية، دورياتها المشتركة منذ 22 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تطبيقا لاتفاق أنهى العملية العسكرية التركية في منطقة شرق الفرات.

اقرأ أيضاً: للمرة الأولى تسيير دورية مشتركة روسية أمريكية شرق سوريا

وقضى الاتفاق حينها بتسيير دوريات روسية تركية مشتركة بعمق 10 كيلومترات على طول الحدود السورية التركية، باستثناء القامشلي، مع الإبقاء على الوضع ما بين مدينتي تل أبيض ورأس العين.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق