جورجينا رزق: آخر ظهور لملكة جمال الكون السابقة، جميلة رغمًا عن الزمن (صور)‏

جورجينا رزق: آخر ظهور لملكة جمال الكون السابقة، جميلة رغمًا عن الزمن (صور)‏

مدى بوست – فريق التحرير

نشر الفنان اللبناني وليد توفيق، على حسابه الرسمي على موقع انستغرام، صورة تجمعه بزوجته جورجينا رزق ملكة جمال ‏الكون السابقة، التي بدت جميلة رغم علامات التقدم في السن.‏

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع صورة جورجينا رزق، فتصدرت قوائم الترند ومحركات بحث جوجل، حيث تداولوا ‏المزيد من صورها، منذ الشباب حتى الآن، والبعض علق عليها بالقول: “مراحل اكتمال القمر”.‏

أثنى المتفاعلين على جمال رزق الذي ظل محافظًا على نفسه رغم علامات التقدم في العمر، مشيرين إلى أنه جمال طبيعي ‏أصيل، لم يخضع لعمليات تجميل أفسدت الكثير من النجمات، ومن أبرز التعليقات: “الجمال الطبيعي البعيد عن النفخ والملامح ‏البلاستيك اللي كلهم بقوا مشرط واحد، وبعيدًا عن السيراميك وعن بياض الأسنان أتحدث جورجينا ملكة جمال الكون”.‏

جورجينا رزق ووليد توفيق

جورجينا رزق.. من هي؟

عارضة أزياء وممثلة لبنانية حصلت على لقبي ملكة جمال لبنان 1970 وملكة جمال الكون 1971. وهي تنحدر من عائلة ‏مسيحية مارونية لبنانية، من والد لبناني ووالدة مجرية.‏

في مسابقة ملكة جمال الكون 1972، لم يسمح لرزق بالحضور بسبب القيود التي تفرضها الحكومة بسبب مخاوف من هجوم ‏إرهابي. كما كانت قد اشتركت في مسابقة ملكة جمال العالم 1970، ولكنها لم تنجح، وهي تعمل الآن محكمة في مسابقات ملكة ‏جمال لبنان.‏

جورجينا رزق

تزوجت رزق من علي حسن سلامة والذي لُقّب من قبل الصهاينة بالأمير الأحمر والذي اُغتيل في 1979 من قبل الموساد ‏وأنجبت منه ابنها “علي”. ثم تزوّجت جورجينا رزق من المطرب اللبناني المعروف وليد توفيق في 1990 وأنجبت منه ابنها ‏الثاني “الوليد” وابنتها “نورهان”.

شاركت رزق في العديد من الأفلام السنيمائيّة قبيل الحرب الأهلية اللبنانية ومنها “غيتار الحب”، “باي باي يا حلوة”، و”الملكة ‏وأنا”، مثلت أيضًا في مسرحية “سنقف سنقف” مع روميو لحود وفي مسلسل “أنت أنا” مع فهد بلان.‏

جورجينا مع أولادها

قصة زواج جورجينا رزق من وليد توفيق

قصة حب عمرها 5 سنوات جمعت ما بين وليد توفيق وزوجته جورجينا رزق، بدأت برحلة على متن طيارة متجهة للقاهرة، ‏حيث تفاجئ توفيق بوجود سجادة حمراء ومراسم استقبال فاخرة.‏

‏ وظن توفيق وهو القادم من عالم مقاولات الكهرباء، والمتجه إلى مصر، بصحبة عوده والقليل من الملابس، أن ذلك الاستقبال ‏كان من أجله، تعجب من حفاوة ذلك الاستقبال، بالرغم من ظهوره وقتذاك في برنامج “استوديو الفن”، وغنى “بهية” و”أبوكِ فين ‏يا صبية”، وبوجه عام لم يكن مشهورا بالقدر الكافي، ليتبين فيما بعد بأن هذا الاستقبال لأجل ملكة جمال الكون جورجينا رزق.‏

وتابع وليد للإعلامي وائل الإبراشي، أن المنتج الذي كان رفيقه في تلك الرحلة شجعه على الذهاب لتحية رزق في الطائرة، ‏خاصةً وأنه في تلك الفترة كان معجبًا بها كأول ملكة جمال للكون عربية ولبنانية.‏

مرت فترة طويلة قبل أن يلتقي وليد وجورجينا مرة ثانية، وكان ذلك في باريس، حيث عرض عليها العمل بفيلم مشترك، لكن ‏رزق تحفظت لرغبتها في التركيز على تربية ابنها علي، بعد فترة عرض عليها الزواج فوافقت، رغم تلقيها عروضًا للزواج من ‏أربعة رجال يملكون جميعهم طائرات خاصة، بينما زواجها من وليد توفيق كان دون فرح ولا بدلة ولا فستان.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق