كاتب تركي: روسيا تعمل على التوسع في البحر المتوسط وهذه الطريقة الوحيدة لإخراجها من سوريا

كاتب تركي: روسيا تعمل على التوسع في البحر المتوسط وهذه الطريقة الوحيدة لإخراجها من سوريا

مدى بوست – فريق التحرير 

نشرت صحيفة حرييت التركية، مقالاً لكاتب تركي، اعتبر فيه أن روسيا تسعى لتحقيق الحلم الأكبر في المنطقة، بالسيطرة على البحر المتوسط، عبر توسيع نفوذها في سوريا وليبيا.

وحسبما رصدت مدى بوست، قال الصحفي والكاتب التركي “عبد القادر سيلفي”، إن سياسة الولايات المتحدة في سوريا، وما نتج عنها من أخطـ.اء في سوريا وليبيا، تمكنت روسيا من إيجاد موطـئ قدم لها في المنطقة.

وأضاف سيلفي أن روسيا ستـسيطر على غرب البحر الأبيض المتوسط، إذ استمرت الولايات المتحدة بتكرار أخطـ.ائـ.ها المرتبطة بدعم قوى تعتبرها تركيا تهديداً لأمنها في سوريا واتخاذ موقف المتفرّج في ليبيا.

القوات الروسية في سوريا - أرشيف
القوات الروسية في سوريا – أرشيف

الخروج الروسي من سوريا

وحول التواجد الأجنبي لحلفاء النظام ومنهم روسيا في سوريا، اعتبر سيلفي أن الحرب العالمية الثالثة هي الحل الوحيد لخروج موسكو التي تسعى للتوسع في ليبيا حالياً، وتحقيق حلمها بالسيطرة على المنطقة.

اقرأ أيضاً: إسرائيل تحول ليل سوريا إلى نهار وإيدي كوهين معلقاً: هذا ما يفعله الأسد لأجل كرسيه في أيامه الأخيرة

وفيما يتعلق بسيـ.اسـ.ة الولايات المتحدة في ليبيا ذكر سيلفي أن تركيا تجد صعوبة في دفـ.ع الغرب وأمريكا، للتـ.حـ.رك بشأن ليبيا، رغـ.م أنها أبلغت الغرب بأن 7 دول تتواجد على البحر المتوسط.

وهذا الرقم الأخير ارتفع مع انضمام روسيا للعمـ.ليات في ليبيا، وهو ما يستوجب التـ.حرك من قبل الغرب وأمريكا، لكن ذلك لم يؤث بنتائج ملموسة من قبل أي دولة تمت مخاطبتها وفق الكاتب.

وعلق الصحفي التركي على هذا الوضع قائلاً: يبدو أن أمريكا ستواصل مشاهدة التطورات في ليبيا عن كثب دون التدخل، رغم حديث الرئيس التركي بشكل مباشر إلى نظيره الأمريكي عن خطـ.ورة الأوضاع الحالية.

اقرأ أيضاً: بعد إهانته الرئيس التركي أردوغان، شكوى ضد نيشان من السفارة التركية في لبنان

الأتراك باقون في ليبيا

وكانت وسائل إعلام تركية، ومنها صحيفة يني شفق قد أكدت أن أنقرة تخطط لإقامة قاعدتين دائمتين لها في ليبيا، وذلك بالتزامن مع المكاسب التي حققتها حكومة الوفاق الشرعية.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها أن التعاون بين أنقرة وطرابلس يزداد عمقا، ويجرى النظر حاليا بإعادة تشغيل قاعدة “الوطية” العسكرية، التي يجري إصلاحها لصالح تركيا.

وأشارت المصادر إلى أنه سيتم نشر أنظمة الدفاع الجوي والطائرات المسيرة التي كان لها دوراً كبيراً في انتصارات حكومة الوفاق داخل قاعدة “الوطية”.

اقرأ أيضاً: بينهم رتب رفيعة وألوية.. تقرير يكشف أبرز المطلوبين للعدالة من الأسماء المرتبطة بالأسد وحلفائه

ونقلت الصحيفة عن مصادر، أن التعاون العسـ.كري بين أنقرة وطرابلس، ارتقى لمستويات أعلى، مشيرة إلى أنه يجري حاليا النظر في منح قاعدة “الوطية” التي يجري فيها الإصلاحات، للقوات التركية، ونشر أنظمة الدفاع الجوي، والطائرات المسيرة التركية فيها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق