فرقة رقصة التابوت السعودية تواجه فيروس كورونا بالتوعية بطريقة مبتكرة! (شاهد)‏

فرقة رقصة التابوت السعودية تواجه فيروس كورونا بالتوعية بطريقة مبتكرة! (شاهد)‏

مدى بوست – فريق التحرير

على غرار فرقة رقصة التابوت الغانية، ظهرت فرقة سعودية تؤدي رقصة التابوت في المملكة، من أجل التوعية بخطر فيروس ‏كورونا المستجد، المعروف بـ “كوفيد 19”.‏

الفرقة السعودية مكونة من 7 أعضاءٍ، جميعهم يعملون في وظائف مختلفة ما بين القطاعين العام والخاص، أسسوا الفرقة كنوعٍ من ‏الهواية التي يُمكن استغلالها بشكلٍ مبتكر للتوعية من خطر الفيروس وأهمية الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي.‏

فرقة رقصة التابوت السعودية، بدأت تحصد شهرة على الصعيد المحلي، من خلال ظهورها في المولات وأماكن التجمعات في ‏المملكة، لتأدية استعراضاتها على غرار الفرقة الإفريقية في غانا.‏

فرقة رقصة التابوت السعودية

رقصة التابوت: تقليد أفريقي قديم وصل العالمية!‏

تشييع الميت بالرقص والموسيقى أو ما يُعرف عربيًا بـ رقصة التابوت، عادة جنائزية إفريقية، فالجنازات في القارة الأفريقية ‏مناسبات اجتماعية هامة، يحرص خلاها أهل الميت على توديعه بهذه الطريقة احتفالًا بحياته السابقة، ولتحضيره للحياة الأخرى، ‏بحسب المعتقدات السائدة هناك.‏

تتكون فرقة التابوت الغانية التي انتشرت مقاطعها على مواقع التواصل الاجتماعي، من 6-8 أشخاصٍ يرتدون بدلات رسمية ‏سوداء وأحذية بيضاء، ونظارات مميزة يحملون النعش، ويهزونه يمينًا ويسارًا مع حركات الرقص الخاصة بهم، بهدف استحضار ‏روح الفرح خلال لحظات الوداع الحزينة.‏

اقرأ أيضًا: رقصة التابوت.. ما قصة “الميمات” التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي؟.. صاحب إحدى الفرق يعلق

وفي عام 2017، شاهد مراسل الفيديو التابع لشبكة “بي بي سي ‏bbc‏” البريطانية في أفريقيا، سولي لانسا، إحدى الجنازات في ‏غانا ونشر مقطع الفيديو وهو الفيديو الذي يحظى بانتشار واسع حاليًا، حيث أصبح صانعو الميمات يستخدمونه في مقاطعهم ‏بكثرة.‏

رقصة التابوت السعودية

تحظى فرقة رقصة التابوت السعودية، بمزيد من الشهرة يومًا بعد آخر، مع تداول رواد مراكز التسوق (المولات) والأماكن العامة، ‏مقاطع فيديو للفرقة التي يصادفون أعضاءها هناك، في مواقع التواصل الاجتماعي.‏

ويرتدي أعضاء الفرقة ملابس رسمية سوداء، بجانب قبعات من اللون ذاته، ويحملون صندوقًا خشبيًا معهم يشبه تابوت الموتى، ‏في محاكاة كاملة لفرقة رقصة التابوت الغانية.‏

فرقة رقصة التابوت السعودية أًسست في مدينة جدة الساحلية غرب المملكة، وبدأوا بتقديم عروضهم التي يقولون إنها تستهدف ‏توعية المجتمع بمخاطر فيروس كورونا المستجد من خلال إيصال الرسالة للسكان بطريقة غريبة تجذبهم.‏

يرى أعضاء الفرقة أن تأسيسهم للفرقة يقع ضمن المسؤولية الاجتماعية تجاه المملكة، حيث يقدمون عروضًا راقصة تدعو للتباعد ‏الاجتماعي، وتجنب المصافحة وارتداء الكمامة.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق