نظام الأسد يستعين بـ أموال السوريين لمواجهة قيصر.. فصل موظفيه دون سابق إنذار وصادر مبالغ كبيرة من شركة صرافة

نظام الأسد يستعين بـ أموال السوريين لمواجهة قيصر.. فصل موظفيه دون سابق إنذار وصادر مبالغ كبيرة من شركة صرافة

مدى بوست – فريق التحرير

طرق عديدة، ابتكرها نظام الأسد مؤخراً، للاستيلاء على أموال السوريين، وتعويض ما خسره مسؤولوه من مبالغ، بسبب قانون قيصر الذي دخل حيز التنفيذ منتصف الشهر الماضي.

فبعد أن عمدت حكومته إلى رفع الأسعار ومضاعفتها قبل سريان قيصر، لجأ الأسد ومسؤولوه إلى فصل الموظفين، تعسـ.فـياً ودون سابق إنذار، بذريعة عدم القدرة على تأمين رواتبهم.

الراتب الذي لا يتجاوز بعد رفعه 20 دولار شهرياً، أي ما يعادل 44 ألف ليرة سورية، بعدما كان 14 ألف ليرة، وفقاً لما ذكره نائب محافظ دمشق “أحمد النابلسي” لتلفزيون الخبر الموالي ورصدته مدى بوست.

مناطق سيطرة نظام الأسد - وكالات
مناطق سيطرة نظام الأسد – وكالات

قرار تعسـ.في

نحو 1000 عامل من محافظة دمشق، استيقظوا اليوم، على قرار فصل بشكل مفاجئ، ودون إنذار، أو تمهيد، تمثل بإلغاء عقود 62،5% من العمال الموسميين.

نائب محافظة دمشق، زعم في تصريحات الصحفية، أن كتلة الرواتب التي يحتاجها العمال الآن، لاتساوي ربع الكتلة المخصصة لهم ضمن الموازنة.

مسؤول نظام الأسد، ادعى أن تعيين هؤلاء العمال، جاء لمساعدتهم في إيجاد فرصة عمل، مضيفاً عدداً منهم لم يكن كفؤاً للعمل.

اقرأ أيضاً: بعد 20 عاماً من الحكم.. بشار الأسد والليرة في الحضيض وهذه فرصة العالم لتثبيت الأوضاع في سوريا “دراسة”

مصادرة مبالغ مالية كبيرة

سلطات النظام، أعلنت إغلاق شركة صرافة، بحجة التعامل بالدولار الأمريكي، وقامت بمصادة مبالغ مالية كبيرة عائدة لها، واتهمت المسؤولين عنها بتمـ.ويـ.ل الإرهـ.اب وإلحاق الضـ.رر بالاقتصاد الوطني.

وحسبما أعلنت دخلية النظام عبر حساباتها في مواقع التواصل، فقد صادرت سلطات الأسد من الشركة، مبلغاً قدره 66 مليون ليرة سورية وكميات من المصاغ الذهبي ومعدات تقنية.

وأضافت أن مسؤولي الشركة الواقعة في حي الحجاز بدمشق، يواجهون تهم تصل غـ.رامـ.اتها المالية لحـ.دود كبـيرة، فضلاً عن السـ.جـ.ن لمدة 7 سنوات كحد أدنى.

اقرأ أيضاً: مقابل مبالغ مالية.. مصدر يكشف بالوثائق كيف ضمت روسيا شبان سوريين إلى صفوف حفتر في ليبيا

حجـز احتياطي

وكانت مصادر إعلامية روسية، قد كشفت سابقاً، عن قيام وزارة المالية لدى النظام بالحـجـز على أموال مدير اتصالات قـوات الأسد، المدعو معن حسين.

وحسبما رصدت مدى بوست، نشرت قناة روسيا اليوم، صورة عن نص قرار، يفيد بتطبيق الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة، العائدة لحسين، إضافة لأموال زوجته وأولاده الثلاثة.

اقرأ أيضاً: ضابط سوري معارض: معاذ الخطيب ليس الوحيد.. روسيا تعقد لقاءات سرية مع 10 شخصيات.. وخبير عسكري يقارن بين تعامل الروس مع بشار الأسد وتعاملها مع الخطيب

وجاء في القرار، بأن الحجز يأتي لضمان حقوق الخزينة العامة، دون أن يذكر نوع المخالفة المرتكبة، لكنه أشار إلى أن القرار جاء تعديلاً لآخر سابق صدر في 13 من الشهر المنصرم.

وكانت حكومة النظام قد أصدرت قراراً يقضي بفـ.سـ.خ عقود تعود ملكيتها لرامي مخلوف، كانت مبرمة مع إدارة السوق الحرة، وتتضمن مشاريع استثمارية، ما اعتبر ضريـبـة جديدة من النظام على رجال أعماله.

قرار الحجز على أموال ضابط كبير لدى قوات الأسد - روسيا اليوم
قرار الحجز على أموال ضابط كبير لدى قوات الأسد – روسيا اليوم

أكبر خطأ ارتكبه الأسد

وكان الكاتب التركي، حسن بصري يالشن، قد اعتبر في مقال له بصحيفة صباح، أن أكبر خطأ ارتكبه بشار الأسد في أزمـ.ته الأخيرة، هو الاعتماد على تمويل المقربين منه.

يالشن أشار إلى أن ذلك زاد من تخوفات من حوله من رجال الأعمال بحدوث نفس السيناريو الذي حصل مع رامي مخلوف.

ويزيد من هذا التخوف، التحليلات التي تتحدث عن تخلي روسيا عن نظام الأسد إذا تفـ.اقـ.مت المشـ.اكل الاقتصادية، ما يدفع موسكو للبحث عن بديل جديد لضمان مصالحها في المنطقة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق