تحديد الأهداف والميزانية.. تقرير يشرح بالتفاصيل ستة خطوات لـ ادخار الأموال والحفاظ عليها 

تحديد الأهداف والميزانية.. تقرير يشرح بالتفاصيل ستة خطوات لـ ادخار الأموال والحفاظ عليها 

مدى بوست

يبدو أن الأوضاع الاقتصادية الحالية، في عدد من البلدان وعلى رأسها سوريا ولبنان، دفعـ.ت الناس إلى البحث عن طرق الحفاظ على أموالهم وتوفير ما أمكن من النفقات الضرورية.

وفضلاً عن ذلك فإنّ التطور التكنولوجي، سمح لجزء من السكان الوصول للخدمات والمنتجات التي كانت حتى قبل عقود قليلة متاحة فقط لعدد قليل من الأشخاص.

هذه الخدمات، رغم مخـ.اطـ.رها، قد تساعد الناس في توفير الأموال التي تريد أن تدخرها في المستقبل عندما تحتاج إليها، حسبما رصدت مدى بوست، عن دراسات عدة مرتبطة بهذا الشأن.

ادخار الأموال تعبيرية
ادخار الأموال تعبيرية

نصائح للادخار

وفي تقرير أعده موقع الليرة اليوم السوري، ورصدته مدى بوست، حدد المصدر 6 نصائح لادخار الأموال والحفاظ عليها، سواء لعمليات الشراء اليومية أو المستقبلية.

موضة ستايل

ومن أول تلك الخطوات، تحديد هدف للادخار، إذ أن أي عمل تقوم به عشوائياً دون هدف لا شك أن سيؤول للفشل، وق المصدر.

وكذلك هو الادخار، إذ يجب أن تسأل نفسك لماذا أدخر نقودي؟ وفي إجابة التساؤل يمكنك رسم خطة مناسبة تشعرك بالثقة والسعادة، حين تلتزم بهذا الهدف.

اقرأ أيضاً: آخر الأسعار .. الليرة السورية والتركية مقابل العملات الأجنبية والذهب

تحديد الميزانية

ووفقاً للتقرير، من المهم أن تتوافق خطة ادخار الأموال مع الميزانية المتوفرة، وهو ما يجب أن يحدده الشخص منذ البداية، بأن يجيب أيضاً عن التساؤلات التالية: ماذا سينفق وأين ولماذا؟

وعلى الشخص أن يحاول الحرص على أن لا يخرج عن الميزانية المتوفرة، أو التي حددها لنفسه شهرياً، وهو ما يجعله يتقدم بخطى ثابتة نحو المبلغ الذي يسعى لجمعه.

ومن الضروري لمن يبحث عن طرق ادخار المال أن لايذهب للتسوق بلا هدف واضح، فجميع المتاجر والشركات تتفنن في الإعلان لجذب العملاء والزبائن، وتقوم بترتيب المنتجات بشكل يدفع الشخص للشراء.

وفي حال عدم وضع هدف عند الذهاب للتسوق فإنّ الشخص سيجد نفسه اشترى الكثير من الأشياء لأمور مهمة وغير مهمة، وهو ما يؤدي لهـ.در الأموال عـ.بـ.ثـ.اُ.

خطوات ادخار الأموال - وضع خطة
خطوات ادخار الأموال – وضع خطة

المقارنة والإدارة

على الراغب بادخار أمواله أيضاً أن يحاول اكتشاف الثغـ.رات الموجودة في خطته المالية وإصلاحها، مثلاً قد يمكن للشخص المشي نحو العمل 3 مرات أسبوعياً، بدلاً من استخدام المواصلات.

كما بإمكان الشخص طهو وجبة لذيذة في المنزل بدلاً من شراء الوجبات الجاهزة من المطاعم، فضلاً عن شعور بالتسلية خلال القيام بذلك وكـ.سـ.ره للروتين اليومي.

بإمكانك أيضاً أن تطبق القاعدة 20 و30 و50 وهي على سبيل المثال أن تخصص نحو 50% من دخلك الشهري للنفقات الأساسية على الإيجار والرهن والفواتير وشراء المواد الغذائية.

و30% من الراتب يمكن تخصيصها أيضاً للنفقات الشخصية والترفيهية وهو ما يبقى 20% يمكن للشخص إدخارها.

أخيراً لابد من إنشاء حساب خاص بالإدخار، كحساب بنكي في المعاملات اليومية، وآخر للادخار، وبهذا الشكل تكون قد حفظت أموالك في بيئة آمنة بعيداً عن المغريات.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق