بعد الحديث عن ترتيبات جديدة شمال غرب سوريا .. تركيا تنشر صوراً لـ خريطة السيطرة في سوريا و إدلب

بعد الحديث عن ترتيبات جديدة شمال غرب سوريا .. تركيا تنشر صوراً لـ خريطة السيطرة في سوريا و إدلب

مدى بوست – فريق التحرير

تحظى التطورات في سوريا وإدلب بشكل خاص، باهتمام تركي، دفع مؤخراً دائرة الاتصالات لدى الرئاسة التركية، إلى نشر صور تظهر خريطة السيطرة وتوزع القوى في المنطقة.

وتحدثت جريدة عنب بلدي، عن ما وصفته بـ “تكتيكات صامتة” في إدلب، تتمثل في استعداد روسي لمـ.واجهة الطـائـ.رات دون طيار من نوع الدرون، حسب تقرير رصدته مدى بوست.

وفي ضوء ما تشهده محافظة إدلب، من محاولات تقدم للنظام وحلفائه في الريف الجنوبي، وتـ.وتـ.ر بين فصائل معـ.ارضة في المنطقة، تشهد النقاط العسـ.كرية القريبة من الجبهات استنفاراً خشية من استغـ.لال تلك الأوضاع لشـ.ن محاولات تقدم جديدة.

خريطة السيطرة في سوريا - دائرة الاتصال التركية
خريطة السيطرة في سوريا – دائرة الاتصال التركية

اتفاق إدلب مستمر

المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، كان قد جدد تأكيد بلاده على ضرورة حل الوضع في سوريا، استناداً إلى القرار 2254.

المسؤول التركي، أكد أن نظام الأسد لازال يخـ.رق اتـفـاق إدلب ووقـف إطـ.لاق النـ.ار في الشمال السوري بنسبة كبـيـرة.

قالن أشار إلى تقرير لجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، الذي ذكر أن نظام الأسد ارتـ.كب جـ.رائم حـ.رب من خلال اعـتـ.داءاته على المدنيين في محافظة إدلب.

وهذا ما تقوله تركيا منذ البداية وفقاً لقالن، مضيفاً أن النظام حاول كسب المزيد من المساحات عبر معـ.اقـ.بة المدنيين، واستخدام ذلك لتحقيق هذه الغاية.

وحول اتفاق إدلب، أكد قالن أن الدوريات الروسية التركية المشتركة في الشمال السوري، لاتزال مستمـرة وفقاً للاتفاق الذي جرى في آذار/مارس الماضي.

خريطة السيطرة في إدلب - دائرة الاتصال التركية
خريطة السيطرة في إدلب – دائرة الاتصال التركية

ترتيبات تركية جديدة

وكانت وسائل إعلام محلية قد نقلت تصريحات لوزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، حول إدلب، قال فيها إن تركيا من الممكن أن تجري ترتيبات جديدة حسب الوضع الجديد في المنطقة.

ونقلت قناة سي إن إن ترك عن أوغلو، أن أنقرة تسعى لتحويل إدلب إلى منطقة آمنة، وتناقش الموضوع حاليا،ً وربما يتمركز حينها الجيـ.ش التركي بشكل مختلف في المنطقة حسب الحاجة للمراقبة.

وأوضح الوزير التركي أن ما قاله يرتبط بقرار الجيـ.ش التركي ووزارة الدفاع وأجهـ.زة الأمـ.ن المعنية، وجميعها ستقرر كيف وأين سيعمل الجنـ.ود الأتـ.راك والاستخـ.بارات في المنطقة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق