لجين أم رموش: طفلة سعودية تثير الجدل، تتصرف كالكبار وتُعلن عن منتجات غير مناسبة لعمرها! (شاهد)‏

لجين أم رموش: طفلة سعودية تثير للجدل، تتصرف كالكبار وتُعلن عن منتجات غير مناسبة لعمرها! (شاهد)‏

مدى بوست – فريق التحرير

تفاجئ متابعو الطفلة السعودية لجين حسن الشهير بـ لجين أم رموش، بإعلان عن منتج للبالغين لا يتناسب على الإطلاق مع عمر ‏طفلة ما بين 12-13 سنة.‏

انتقادات عديدة طالت أهل لجين أم رموش بسبب استغلالها في الإعلان لمنتجات خاصة بالمتزوجين، دون مراعاة لعمر الطفلة ‏الصغيرة والأطفال الذين يتابعونها.‏

الطفلة لجين حسن، اشتهرت بلقب لجين أم رموش لجمال عينيها، اشتهرت منذ عدة سنواتٍ على تطبيق سناب شات، ثم عادت ‏للظهور مجددًا ولكن بمظهر فتاة مراهقة تستخدم المكياج بشكلٍ مفرط لتبدو أكبر من عمرها.‏

لجين أم رموش
الطفلة السعودية لجين حسن الشهيرة بـ لجين أم رموش

لجين أم رموش: طفلة لا تبدو كذلك

لجين حسن أحد مشاهير سناب شات الصغار، لكنها تحاول بكل طريقة أن تترك طفولتها ورائها، فتلبس كالبالغات وتتصرف ‏مثلهن، تصبغ شعرها ألوانًا غريبة، وتكثر من وضع المكياج، وتتصور بوضعياتٍ غريبة.‏

حاليًا تنشر على تطبيق سناب شات مقاطع فيديو لكيفية وضع المكياج، وعلى تطبيق تيك توك مقاطع راقصة لا تتناسب مع طفلة ‏تبلغ ما بين 12- 13 سنة.‏

لم تفصح لجين عن اسم عائلتها، ولا أي شيء يشير إليهم، البعض رجح أن العائلة وضعها المادي غير جيد، لذلك تستخدم الطفلة ‏في سبيل الشهرة وجني الأموال، وكان الإعلان الأخير الخاص بالمتزوجين دليلًا على ذلك.‏

لجين أم رموش: ردود أفعال

دائمًا ما يصاحب إطلالات لجـين أم رموش الانتقادات والمطالبات بمحاسبة أسرتها التي تستغل طفولة ابنتهم، ومن بين ردود ‏الأفعال على مقاطع الفيديو الأخيرة الخاصة بها:‏

غردت إحداهن: “كلموا حقوق الاطفال ياخذون البنت من امها، لان امها ما تعرف تربي، بعد شوي تنزل سنابه وبنتها تشرب ‏مخدرات من باب التغيير”.‏

لمى البلوي غردت بالإنجليزية ما ترجمته: “أهلها أشخاص سيئون، يجب أن يتوقفوا، هذا ليس جيدًا”.‏

بينما غردت نومي: “كثير يتهجمون عليها ويقولون لها اهلها فالتينها ومن ذا الكلام وانها بتندم انها ما عاشت طفولتها ..الخ اذا ‏جيلكم تحييز وتضييق لا تضيقون على خلق وبي وتطلعون امراضكم النفسية عليهم .بالعكس لجين جداً موهوبة واهلها اول من ‏دعمها وخلوها تمارس الشيء الي تحبه وعززوا ثقتها بنفسها”.‏

أما هيف فغردت: “متى كبرت ذي ومتى دخلت ف مجال عرض جسمها ؟؟”.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق