شارك في الأداء الصوتي بـ”الكابتن ماجد و ماوكلي” واختير سفيراً للسلام.. قصّة الفنان مازن الناطور الذي فصلته نقابة الفنانين (صور- فيديو)

اختارته منظمة عالمية سفيرًا للسلام بينما أحالته نقابة الفنانين للتأديب ثم الفصل، قصة الفنان السوري مازن الناطور الذي عارض ‏نظام الأسد بشجاعة (صور/ فيديو)‏

مدى بوست – فريق التحرير

مازن الناطور ممثل سوري من أصل فلسطيني، خريج المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق، قدم العديد من الأعمال الفنية ‏في المسرح والإذاعة والتليفزيون، وأبرز أعماله: المسلسل البدوي الناجح “جواهر”، الذي شارك في أجزائه الثلاثة مع الفنانة مرح ‏جبر.‏

يمتلك مازن الناطور صوتًا مميزًا أهله ليكون أجد نجوم الدبلجة الصوتية للعديد من مسلسلات الكرتون التي شكلت وجدان أطفال ‏الوطن العربي، فشارك في مسلسل “كابتن ماجد” ومسلسل “الصياد الصغير” ومسلسل “ماوكلي فتي الأدغال”.‏

عُرف عن مازن الناطور أنه صاحب موقف سياسي جريء ولا يخشى في الحق لومة لائم، فكان واحدًا من الفنانين السوريين الذين ‏عارضوا النظام بقوة، فتعرض للتنكيل الذي دفعه لمغادرة سوريا، وفي عام 2016 أحيل للتأديب من قبل نقابة الفنانين السوريين ثم ‏الفصل.‏

مازن الناطور
مازن الناطور في شخصية حمد/ مسلسل جواهر

مازن الناطور: البداية الفنية

وُلد الفنان مازن الناطور في 6 فبراير 1966، بمحافظة درعا في سوريا. وهو خريج المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق.

بدأ ‏مسيرته الفنية في ثمانينات القرن الماضي، من خلال الأداء الصوتي “الدبلجة” لعددٍ من مسلسلات الرسوم المتحركة، مثل: كابتن ‏ماجد، الصياد الصغير، ماوكلي فتى الأدغال، مدرسة الكونغ فو.‏

اقرأ أيضاً: لديه 3 أولاد من زوجته الكاتبة عنود الخالد.. أثار الجدل بتصريحات حول صلاح الدين وأخرى حول الأسد.. القصة الكاملة للفنان السوري عباس النوري (صور/ فيديو)‏

نال عضوية نقابة الفنانين السوريين عام 1987، قدم عددًا من الأدوار الصغيرة في بداية التسعينات، ثم شارك بدورٍ لافت في فيلم ‏‏”آه يا بحر” عام 1993، ثم أدى دوره الجماهيري “حمد” في المسلسل البدوي “جواهر” الذي حقق نجاحًا ساحقًا وقدم منه 3 أجزاء.‏

الناطور أيضًا عضو في المسرح القومي السوري، وعضو مسرح “العين الشعبي” في الإمارات، وقد عمل مخرجًا وممثلًا في ‏مسرح “العين الشعبي”، وقدم عددًا من الأعمال العربية.‏

شارك الناطور في مهرجان المونودراما في الفجيرة، من خلال مسرحية “سوناتا الربيع” عام 2012، كما أسس شركتي الإنتاج ‏‏”الأصيل للإنتاج الفني”، و”سمت للإنتاج الفني”، كما أنتج مسلسلي “سفر” و”فارس الشوق”، ولديه أعمال خاصة به، وقد استقر ‏في الإمارات منذ أن ترك وطنه سوريا بعد التضييق عليه لدعمه للثورة السورية.‏

أعمال مازن الناطور في السينما والمسرح والتليفزيون

قدم مازن الناطور عشرات المسلسلات التليفزيونية، منها: “خلف الجدران” و”دائرة الانتقام” عام 1995 و”عدالة الصحراء” عام ‏‏1966 و”سفر” عام 1998 و”رمح النار” عام 1999 و”البواسل” عام 2000.‏

كما قدم ايضًا: “الرحيل إلى الوجه الآخر” عام 2002 و”فارس بني مروان” و”بقعة ضوء” عام 2004 و”الحور العين” عام 2005 ‏و”أسد الجزيرة” عام 2006 و”لورانس العرب” و”رفيف وعكرمة” عام 2008 و”وجوه وأماكن” عام 2015 و”طماشة 6″ عام ‏‏2017. بالإافة غلى ذلك قدم الناطور عددًا من العروض المسرحية، مثل: “الزنزانة”، “التوقيع أخوكم في الإنسانية”، “الحلاق ‏الخاص”، “حكاية بدلة”.‏

آخر أعمال مازن الناطور، حلوله ضيفًا على مسلسل الرسوم المتحركة “أساطير في قادم الزمان” الذي عُرض عام 2020. كما ‏شارك في نفس العام في فيلم بعد الخميس إلى جانب عدد من النجوم العرب مثل: الراحل طلعت زكريا من مصر ومنصور الفيلي ‏من الإمارات وسوزان نجم الدين من سوريا.‏

موقف مازن الناطور من نظام الأسد

يعتبر مازن الناطور من أبرز الفنانين المناهضين لنظام الحكم في سوريا، وأصدرت نقابة الفنانين السوريين، في تشرين الثاني ‏‏2016، قرارًا بخصوص إحالته مع سبعة فنانين آخرين إلى “مجلس التأديب”، وتم فصله من النقابة بسبب مواقفه السياسية. ‏

ومن بين الفنانين الذين شملهم القرار: جمال سليمان، عبد الحكيم قطيفان، مي سكاف، مكسيم خليل، لويز عبد الكريم، سميح شقير، ‏عبد القادر المنلا.‏

وفي عام 2019، توفي والد مازن الناطور خارج سوريا، ولم يستطع دفنه في وطنه بين محبيه، كونه معرض للسجن ما إن يصل ‏إلى أرض وطنه، بسبب موقفه من نظام الأسد، وقد نعى والده بكلماتٍ مؤثرة جاء فيها: “كم هو مؤلم هذا… كم هو متعب وقع ‏الموت والوداع مهما أعددت وتحضرت له”. ‏

اقرأ أيضاً: كانت تعمل مضيفة طيران قبل أن يكتشفها ياسر العظمة، قصة الفنانة السورية صباح بركات صاحبة الحضور المميز (صور/ فيديو)‏

وأضاف: “والدي الحبيب وداعًا. والدي المربي الفاضل الذي لم يقبل الظلم يومًا عاش وتوفي وهو يناصر الحق ويقف الى جانب ‏المظلومين .. والدي كتب لنا في وصيته نحن أبناءه ان نقف دائما الى جانب الحق، وها هو يرحل الى دار الحق عسى ان يجد ‏هناك الافضل ان يجد الإنصاف عند من لا تضيع عنده الحقوق … تلك هي مشيئة القدر ان يقضي بعيدا عن وطنه وبيته ‏ومحبيه”. ‏

وختم بقوله: “وداعا والدي الرحمة لروحك الطاهرة وستبقى ذكراك في قلوبنا ما حيينا.. وانا لله وانا اليه لراجعون”.‏

اختيار مازن الناطور سفيرًا للسلام

اختارت منظمة “سلام بلا حدود” الدولية الفنان مازن الناطور ممثلًا لسوريا في المنظمة، وسفيرًا للسلام باسمها عام 2018. ونشر ‏الناطور تسجيلًا مصورًا، عبر صفحته الشخصية في “فيسبوك”، وقتذاك أكد فيه حصوله على اللقب، معبرًا عن أمله في أن يعم ‏السلام في الوطن العربي، وأن ينجز المهمة التي أوكلته إياها المنظمة على أكمل وجه.‏

وصرحت منظمة سلام بلا حدود أنها كرمت الفنان السوري مازن الناطور لدوره البارز في المجال الإنساني وتقديرًا له على ‏مشواره الفني وعطائه الثقافي. بينما صرح هو أن اللقب “سيكون دافعًا قويًا لي لتقديم المزيد من العطاء”.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق