من فنان كبير في بلده إلى توصيل البيتزا والورود في أمريكا، قصة الفنان السوري جهاد عبدو الذي وصل العالمية بعد عناء ‏‏(صور/ فيديو)‏

من فنان كبير في بلده إلى توصيل البيتزا والورود في أمريكا، قصة الفنان السوري جهاد عبدو الذي وصل العالمية بعد عناء ‏‏(صور/ فيديو)‏

مدى بوست – فريق التحرير

جهاد عبدو أو جاي عبدو كما يُعرف عالميًا، ممثل سوري شهير في سوريا والوطن العربي، وعالميًا في السنوات الأخيرة. قدم ‏الكثير من الأعمال للتليفزيون والمسرح، بالإضافة إلى إتقانه أنواعٍ عدة من الرقص الشرقي والغربي.‏

جهاد عبدو فنان مثقف واسع الاطلاع، يتقن 5 لغاتٍ: العربية، الإنجليزية، الإسبانية، الرومانية الروسية، وقليل من الفرنسية، وما ‏هو ساعده على البدء من جديد في الولايات المتحدة الأمريكية عندما ضاقت به سوريا بسبب موقفه الداعم للثورة السورية.‏

عبدو وبرغم أنه فنان كبير في الوطن العربي، لم يكن الطريق للعالمية ممهدًا أمامه، فبعد هجرته إلى أمريكا، اضطر للعمل كعاملِ ‏توصيلٍ للبيتزا والورود، ثم كسائق تاكسي لمدة عامين، قبل أن يجد لنفسه موضع قدم في هوليوود، ويستطيع الوقوف أمام نجومٍ ‏كبار، مثل: توم هانكس ونيكول كيدمان.‏

جهاد عبدو
الفنان السوري جهاد عبدو إلى جانب الفنان العالمي توم هانكس

نشأة جهاد عبدو

ولد جهـاد عبدو في 21 أكتوبر عام 1962 في دمشق القديمة، في حي ساروجة الدمشقي وتربى هناك. والده كان مدرسًا للغة العربية ‏من مدينة دير عطية التي تبعد 50 كم شمال العاصمة دمشق، ووالدته ربة منزل من أصل أرمني تمتعت بجمال واضح وعملت ‏في صباها عارضة أزياء لدى عددٍ من المصممات المحليات.‏

موضة ستايل

درس المرحلة الابتدائية في مدرسة العرفان وأكمل دراسته الإعدادية والثانوية في ثانوية نجم الدين عزت التابعة لمحافظة ‏القنيطرة وكان يتعلم العزف على آلة الكمان في المعهد العربي للموسيقى‎.‎

بعد إنهاء دراسته الثانوية حصل على منحة دراسية إلى رومانيا لدراسة الهندسة المدنية في جامعة كلوج نابوكا وأنهى دراسته ‏الجامعية بنجاح عام 1986، انتقل بعده مباشرة إلى سوريا وبدأ بدراسة التمثيل في معهد الفنون بدمشق وحاز على دبلوم في مجال ‏التمثيل عام 1991‏‎.‎

أعمال جهاد عبدو في سوريا

بدأ الفنان جهاد عبدو مشواره الفني على خشبة المسرح، حيث قدم مسرحية “سكان الكهف” عام 1988 وتبعها مسرحية “الملك ‏يموت” عام 1989، وفي عام 1991 شارك في مسرحية “موت فوضوي صدفة”، وفي عام 1992 كان له دوران مسرحيان في ‏مسرحية “الملك الصياد” ومسرحية “دون جوان” وفي نفس العام بدأ بالتمثيل التلفزيوني من خلال مسلسل “اختفاء رجل”.‏

في عام 1993 كان له مشاركة مميزة في مسلسل “نهاية رجل شجاع”، وهو المسلسل الذي لاقى نجاحًا منقطع النظير، مهد ‏لمشاركة عبدو في الكثير والكثير من الأعمال السورية.‏

شارك جهـاد عبدو في مسلسلات: “إخوة التراب” عام 1996 و”هوى بحري” عام 1997 و”الطير” عام 1998 و”حمام القيشاني” عام ‏‏2001 و”بقعة ضوء” عام 2002 و”الخيط الأبيض” عام 2004 و”عصي الدمع” و”أحلى المرايا” عام 2005 و”أسياد المال” .

اقرأ أيضاً: أحد أزواجها ثري يطمح للرئاسة .. “نورمان أسعد” ممثلة درست الحقوق واعتزلت الفن بسبب حـادث وفصلتها نقابة الفنانين رغم تأييدها للأسد

وكذلك شارك في مسلسلات “مرايا” و”ندى الأيام” عام 2006 و”على حافة الهاوية” و”جرن الشاويش” و”ممرات ضيقة” عام 2007 و”قمر بني هاشم” و”باب ‏الحارة” و”ناصر” عام 2008 و”أصوات خافتة” و”منمنمات اجتماعية” عام 2009 و”مطلوب رجال” و”رايات الحق” و”بعد ‏السقوط” عام 2010 و”أيام الدراسة” و”مرايا” و”الولادة من الخاصرة” عام 2011 و”عمر” عام 2012.‏

في السينما السورية، كان لجهاد عبدو مشاركة وحيدة، في فيلم “حلاوة الروح” عام 2008.‏

الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية

تزوج الفنان جهاد عبدو مرتين، الأولى من الفنانة السورية رباب كنعان عام 1988 ورزقا بابنتهما “جوليا” ولكن هذا الزواج لم يدم ‏طويلاً. وفي عام 2006، تزوج من الفنانة التشكيلية السورية “فاديا عفاش”.‏

وقعت الثورة السورية في مارس عام 2011، وكان الفنان جهاد عبدو في سوريا، بينما زوجته في الولايات المتحدة تتابع دراستها ‏في مجال “السياسات العامة”. انحاز عبدو إلى الحراك الشعبي السوري، ودعم مطالبه، فبدأ يعاني التضييق من نظام الأسد.‏

استطاعت فاديا عفاش إقناع زوجها بترك سوريا حفاظًا على سلامته في أكتوبر 2011، واللحاق بها في أمريكا، وعن ذلك يقول في ‏حوارٍ مع الجزيرة نت: “كنت سعيدا لأنني سألتقي بزوجتي بعد غياب خمسة أشهر، وكنت مليئاً بأمل العودة إلى سوريا ديمقراطية ‏حرة”.‏

عاش جهاد عبدو وزوجته قرابة 8 أشهرٍ في مدينة مينابوليس في ولاية مينيسوتا، ثم انتقل إلى مدينة لوس أنجلوس في ولاية ‏كاليفورنيا، بحثًا عن فرصة للعمل في هوليوود.‏

لم تكن حياة جهاد عبدو في أمريكا سهلة، فقد ظل قرابة العامين يعمل في توصيل البيتزا والورود ثم سائق تاكسي، قبل أن يعود ‏مرة أخرى للفن الذي عشقه، وبذل الكثير لأجله.‏

اضطر الفنان جهاد عبدو إلى تغيير اسمه في الولايات المتحدة الأمريكية، فكلمة “جهاد” أصبحت مرتبطة بالإرهاب وتنظيم ‏القاعدة والجهاديين في أفغانستان وداعش في أذهان العالم الغربي، واتخذ لنفسه اسم “جاي عبدو”.‏

جهاد عبدو وزوجته
جهاد عبدو وزوجته فاديا عفاش

أعمال جهاد عبدو ما بعد الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية

بذل الفنان جهاد عبدو جهدًا كبيرًا لإقناع المخرجين في أمريكا بموهبته التمثيلية، شارك في البداية في بعض الأفلام بأدوارٍ ‏قصيرة، بالإضافة إلى بعض المشاركات في أفلام قصيرة.‏

عام 2015، وقف الفنان جهاد عبدو أمام الفنانة العالمية “نيكول كيدمان” في فيلم “‏Queen of the Desert‏/ ملكة الصحراء”، ‏وفي عام 2016، وقف أمام الفنان العالمي “توم هانكس” في فيلم “‏A Hologram for the King‏/ مجسم من أجل الملك”.‏

اقرأ أيضاً: حفظ القرآن وعمل مؤذنًا قصة المطرب السوري صباح فخري قلعة حلب الثانية الذي دخل موسوعة غينيس (صور/ فيديو)‏

في عام 2018، شارك عبدو في فيلم “1‏st Born‏/ الابن البكر”، أمام الممثل العالمي “فال كيلمر”. وفي عام 2019، شارك عبدو في ‏فيلم “الحيران”، من تأليف وإخراج “مانو خليل”، وهو إنتاج سويسري، بالتعاون مع قناة ‏art‏ الفرنسية الألمانية.‏

في بداية أبريل 2019، قامت قناة الجزيرة الوثائقية بإنتاج فيلم وثائقي عن حياته في أمريكا. وأخيرًا، يستعد الفنان جهاد عبدو في ‏المشاركة في فيلم “‏Jesus and the Others‏/ المسيح وآخرون”.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق