إجراءات هامة وتسهيلات للسوريين في تركيا على طاولة إدارة الهجرة .. ما أهم بنودها؟

إجراءات هامة وتسهيلات للسوريين في تركيا على طاولة إدارة الهجرة .. ما أهم بنودها؟

مدى بوست – فريق التحرير 

أوضاع السوريين في تركيا، وأبرز الصـ.عوبات التي تواجههم، كانت حاضرة اليوم، في اجتماع لدائرة الهجرة التركية، مع مايعرف بـ اللجنة السورية التركية المشتركة.

وحسبما رصد مدى بوست، ناقش الطرفان تعزيز دور اللجنة السورية المشتركة كجهة رسمية في تركيا، وأشادا بالتعاون المثمر ونجاح قنوات التواصل المخصصة بينهما، والتي أدت إلى حل العديد من المشكـ.لات.

وضم اللقاء كلاً من الأمين العام للائتلاف الوطني السوري عبد الباسط عبد اللطيف، والوفد المرافق له، مع المدير العام لإدارة الهجرة التركية سافاش أونلو.

اللجنة السورية المشتركة - مواقع التواصل
اللجنة السورية المشتركة – مواقع التواصل

إجراءات هامة

الاجتماع الذي عقد في العاصمة التركية، أنقرة، بحث أبرز متطلبات اللاجئين السوريين في تركيا، لاسيما المتعلقة بالثبوتيات والتنقل بين الولايات خاصة في فترة الأعياد والمناسبات الخاصة.

ووفق تقرير للدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني، سلـ.ط الضوء على نتائج الاجتماع، فقد أبلغ المدير العام، لإدارة الهجرة التركية، عن مجموعة إجراءات هامة ستصدرها أنقرة بعد عيد الأضحى.

المدير العام لإدارة الهجرة التركية، سافاش أونلو، قال إن بلاده لاترى أنه من المناسب أن يذهب السوريون إلى قنصلية النظام الذي هربوا منه أصلاً، مشيراً إلى إجراءات جدية سيتم اتخاذها بهذا الخصوص.

وسيتم الإعلان عن تلك الإجراءات بعد العيد، كما وعد بتقديم تسهيلات جديدة للسوريين بخصوص إذن العمل.

تسهيلات التنقل

ووفق أونلو، ستعمل إدارة الهجرة على إطلاق نظام عمل جديد لأخذ المواعيد في الشعب المخصصة لحاملي بطاقة الحماية المؤقتة.

وحسب الآلية الجديدة ستصبح العملية أسهل، ولا يضطر اللاجئون السوريون للبحث عبر السماسرة أو الوسطاء، من خلال أخذ المواعيد عبر تطبيق خاص على الهاتف الجوال والحصول على رمز خاص للموعد.

وفيما يرتبط بأذونات السفر وتنقل الإعلامين، أكد أونلو أن إدارة الهجرة تدرس الموضوع، خاصة للعاملين في مجال الإعلام وموظفي المجتمع المدني.

عودة سوريين إلى بلادهم

من ناحية أخرى نقلت وكالة الأناضول، أن 599 سوريا عادوا إلى بلادهم من معبر “جيلوة غوزو” الحدودي بولاية هطاي التركية (جنوب)، ويقابله من الجانب السوري معبر باب الهوى بمحافظة إدلب (شمال غرب).

السوريون العائدون قصدوا المناطق الآمنة في إدلب، وقرى تابعة لمنطقة عفرين بمحافظة حلب في إطار عملية “غصن الزيتون”، التي نفذتها تركيا في 2018 ضد التنظيـ.مات التي تصنفها إرهـ.ابية.

ومطلع يوليو/ تموز الحالي، نقلت وكالة الأناضول عن مصادر أمنـ.ية تركية قولها إن عدد السوريين العائدين إلى بلادهم من معبر “جيلوة غوزو” بلغ 4300 شخصاً خلال النصف الأول من العام.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق