قبل التضحية به.. هروب ثور من أيدي أصحابه في ولاية شمال تركيا “فيديو”

قبل التضحية به.. هروب ثور من أيدي أصحابه في ولاية شمال تركيا “فيديو”

مدى بوست – فريق التحرير 

لم يشأ ثور في ولاية ريزا شمال شرقي تركيا، أن يكون من ضمن الأضـاحي التي تقدم أول أيام العيد، وفق مقطع مصور تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

المقطع الذي نشرته وكالة “دي أتش إي” أظهر ثوراً هائـ.جاً فر من أيدي أصحابه، ليتمكن من الهرب لشعوره على مايبدو باقتراب أجله.

ووفق اللقطات، هـام الثور في عدد من الشوارع، ما تسبب في حالة هلـ.ع لدى بعض المارة الذين حاولوا الابتعاد، فيما عمل بعضهم على الإمساك به، لإبعاده عن الأطفال والنساء.

ولاية ريزا - يني شفق
ولاية ريزا – يني شفق

وبعد جهود استمرت وقتاً لا بأس به، شارك فيها عدد من المواطنين والمارة تمكن أصحاب الثور من إمساكه.

واقعة مشابهة

وكالة “دي أتش إي” أشارت إلى واقعة مشابهة جرت داخل ولاية كندرلي، إلا أن المواطنين لم يتمكنوا من إمساك الثور إلا بمساعدة فريق بيطري.

الفريق البيطري وحسب المصدر ذاته، استخدم خلال مطـ.اردة الثور الإبـ.ر المخـ.درة حتى يتم التمكن من السيطرة عليه.

وكانت جمعية الهلال الأحمر التركي، قد أعلنت اعتزامها توزيع لحوم الأضاحي هذا العام، على المحتاجين داخل تركيا وفي 16 بلد آخر حول العالم.

إعداد الأضاحي مجاناً في هذه الولاية

بلدية أنطاليا الكبرى، أعلنت أن المواصلات العامة ونـ.حـ.ـر الأضاحي سيكون مجاناً خلال أيام عيد الأضحى المبارك لهذا العام.

وقالت البلدية في بيان، إن الحافلات وما يعرف بـ “الترام” ستنقل الركاب مجاناً خلال أيام العطلة، كما سيرت البلدية حافلات مجانية لنقل الركاب بين مقـ.بـ.رتي “كورشونلو” و”أونجال”.

وبالمقابل أعلنت مديرية الصحة الحيوانية، استعدادها لتقديم خدمات نـ.حـ.ر الأضاحي مجاناً وتأمين ظروف صحية مناسبة في الأسواق الشعبية المخصصة.

لكنها دعت المواطنين إلى حـجـز مواعيد مسبقة للاستفادة من تلك الخدمات، علماً أن التسجيل كان قد انتهى الأربعاء الماضي 29يوليو/تموز 2020.

ويصادف اليوم الجمعة 31 يوليو/تموز، أول أيام عيد الأضحى المبارك، وفقاً لما أعلنته رئاسة الشؤون الدينية في تركيا.

ويعد عيد الأضحى من أهم المناسبات التي يوليها الشعب التركي اهتماماً كبيراً، وسمي بذلك لما يقوم به المسلمون من أعمال للتقرب إلى الله بالتضحية بإحدى الأنعام “أبقار، أغنام..الخ”.

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق