عمل في أحد المطاعم وميكانيكياً ثم أصبح عضواً بمجلس الشعب، قصة الفنان السوري أيمن زيدان إمبراطور الدراما العربية ‏‏(صور/ فيديو)‏

تزوّج أربع مرّات وعمل في أحد المطاعم وميكانيكياً ثم أصبح عضواً بمجلس الشعب، قصة الفنان السوري أيمن زيدان امبراطور الدراما العربية ‏‏(صور/ فيديو)‏

مدى بوست – فريق التحرير

أيمن زيدان؛ فنان سوري شهير، ممثل ومخرج ومنتج ومقدم برامج، صاحب موهبة فنية قلما تتكرر، وكاريزما لا يختلف عليها ‏اثنان، أبدع في الكوميديا؛ فكان المدير العام أحمد عبد الحق، وأبدع في التراجيديا؛ فكان مفيد الوحش.‏

الفنان أيمن زيدان خريج الدفعة الأولى التي درست في المعهد العالي للفنون المسرحية، كان زميله الفنان جمال سليمان، وتتلمذا ‏على أيدي كبار الفنانين السوريين، مثل: الفنان أسعد فضة، المخرج وليد القوتلي، المخرج المسرحي الراحل فواز الساجر.‏

شارك الفنان أيمن زيدان في عشرات الأعمال المميزة، فكان له بصمة في كلِ شخصيةٍ يجسدها، عرفه الجمهور من خلال ‏شخصيات: مفيد الوحش، أحمد عبد الحق، جميل الحمصي، سعد النايحة. مشاركته في الحياة السياسية، كانت انتخابه كنائبٍ في ‏البرلمان السوري “مجلس الشعب” لدورة واحدة بدءًا من العام 1999.‏

أيمن زيدان
الفنان أيمن زيدان في دور مفيد الوحش، مسلسل نهاية رجل شجاع

نشأة الفنان أيمن زيدان

أيمن غالب شكري الزيداني، الشهير بـ “أيمن زيدان”، وُلد في الأول من سبتمبر عام 1956 في مدينة صغيرة تسمى الرحيبة تقع ‏على بعد 50 كم شمال شرق دمشق. نشأ في أسرة محافظة متوسطة الحال، والده كان يعمل شرطيًا، وجده “شكري الزيداني” كان ‏مختارًا لبلدة الرحيبة.‏

كانت أيمن زيدان الابن البكر للأسرة الزيدانية، المكونة من أم وأب وخمس شباب وثلاث بنات، يعيشون جميعًا في بيتٍ متواضع، ‏مساحته 60 مترًا، فكان العمل في العطل الصيفية ضرورة، فبدأ أيمن زيدان العمل منذ أن كان في الرابعة عشرة من عمره.‏

عاش أيمن زيدان طفولته في بلدة الرحيبة، ثم انتقل وعائلته إلى ريف دمشق بسبب عمل والده، وكان زيدان يتجه إلى المدينة ‏للعمل، فعمل في أحد المطاعم مرة وعمل كسائقٍ في ورشة ميكانيكا سيارات مرة أخرى، ومدرسًا في مدرسة ابتدائية أثناء دراسته ‏الجامعية.‏

احتكاك أيمن زيدان بالفن للمرة الأولى، كان في المرحلة الثانوية، فمن بين المهن التي احترفها في صباه، ملقن للنصوص ‏المسرحية في أحد المسارح، وهناك تعاظم حبه للفن والمسرح، وعندما أظهر هذا الحب؛ وجد معارضة من عائلته، التي رفضت ‏أن يحترف الفن، فاضطر بعد إنهاء الثانوية العامة أن يدخل الجامعة.‏

دراسة أيمن زيدان الجامعية مرت بعدة محطات، فبعد أن أنهى الثانوية العامة، التحق بجامعة دمشق، كلية الحقوق، وبعد عامٍ ‏واحد، ترك المحاماة والتحق بكلية التجارة، وبعد عامٍ واحد أيضًا تركها، عندما سمع بتأسيس المعهد العالي للفنون المسرحية في ‏دمشق.‏

انضم أيمن زيدان إلى المعهد عام 1978، كان عمره 22 عامًا، وتخرج عام 1981 بعد أن تتلمذ على يد عباقرة الفن في سوريا مثل ‏أسعد فضة، وكان زيدان صاحب الشهادة رقم (1) الصادرة عن المعهد.‏

أيمن زيدان
الفنان أيمن زيدان يتوسط أشقائه: شادي، وائل، مهند، إياد

البداية الفنية للفنان أيمن زيدان

عمل أيمن زيدان في المسرح بعد تخرجه من المعهد العالي للفنون المسرحية، حيث كان المسرح حبه الأول، والسبب في دخوله ‏المعهد، فاشترك في عدة مسرحيات سواء كممثل أو كمخرج.‏

أعطى زيدان الكثير من إبداعه إلى المسرح القومي السوري والمسرح الجوال حتى أنه سافر إلى ألمانيا؛ للحصول على دورة في ‏الإخراج المسرحي ببرلين. ‏

بعد ذلك بعدة سنوات صار مديرًا للمسرح الجوال، ثم قرر خوض تجربة الوقوف أمام كاميرا التلفزيون لأول مرة عام 1983، ‏عندما منحه المخرج مأمون البني دور في مسلسل “نساء بلا أجنحة”. ‏

كما منحه أيضًا المخرج محمد ملص فرصة كبيرة وبداية مميزة لإثبات نفسه أمام كاميرات السينما عندما أعطاه دورًا هامًا في فيلم ‏‏”أحلام المدينة”، الحائز على جائزة مهرجان كان عام 1984 وتوالت عليه الأعمال بعد ذلك.‏

يذكر أن الفنان أيمن زيدان أخرج للمسرح مسرحية “رحلة حنظلة” عام 1988 عن نصٍ للكاتب سعد الله ونوس، وكانت من بين ‏عروض المسرح الجوال.‏

أعمال الفنان أيمن زيدان في التليفزيون

شارك الفنان أيمن زيدان في عشرات المسلسلات التليفزيونية، يصعب حصرها جميعًا، لكن هناك مسلسلات كانت علامات فارقة ‏في مسيرة زيدان الفنية، وفارقة أيضًا في تاريخ الدراما السورية.‏

في تسعينيات القرن الماضي، شارك زيدان في مسلسلات هامة، مثل: “هجرة القلوب إلى القلوب”، “الخشخاش”، “الدغري”، ‏‏”ابتسامة على شفاه جافة”، ثم جاءت نقطة التحول في مسيرة زيدان الفنية، مسلسل “نهاية رجل شجاع” عام 1994.‏

مسلسل “نهاية رجل شجاع” مأخوذ عن روايةٍ للكاتب السوري حنا مينة وإخراج نجدت اسماعيل أنزور، المسلسل أدّى فيه زيدان ‏دور مفيد الوحش الإنسان البسيط الشهم. وحقق هذا المسلسل انتشارًا واسعًا محليًا وعربيًا، وجعل اسم أيمن زيدان يلمع في الوسط ‏الفني. ‏

تعززت شهرة زيدان بعدها من خلال دور أسامة في مسلسل “الجوارح” عام 1995 والذي مثّل انطلاقة حقبة مسلسلات الفنتازيا ‏التاريخية، كما قدّم في نفس العام دور الدكتور أحمد عبد الحق في مسلسل “يوميات مدير عام” بجزئه الأول، والذي يُعد من أهم ‏تجاربه الكوميدية‎.‎

في عام 1997، حاز زيدان على بطولة مسلسل “يوميات جميل وهناء”، أحد أكثر المسلسلات السورية الكوميدية انتشارًا في الوطن ‏العربي، والذي حقق نجاحًا ساحقًا، وأتبعه جزء ثاني يحمل اسم “ألو جميل.. ألو هناء” عام 2001.‏

أيضًا من أشهر الشخصيات التي جسدها الفنان أيمـن زيدان، شخصية “سعيد النايحة”، في المسلسل الشهير “بطل من هذا الزمان” ‏عام 1999.‏

شارك زيدان في العديد من الأعمال التلفزيونية الخالدة، مثل: “إخوة التراب”، “هولاكو”، “ملوك الطوائف”، “عالمكشوف”، “قاع ‏المدينة”، بالإضافة إلى بعض الأعمال المصرية منها: “عيون ورماد” و”نسيم الروح”، كما شارك في مسلسل البيئة الشامية الشهير ‏‏”باب الحارة” في الجزئيين السادس والسابع، وهما آخر أعماله في التليفزيون.‏

أعمال الفنان أيمن زيدان في السينما

شارك الفنان أيمـن زيدان في عددٍ من الأفلام السينمائية، نذكر منها أفلام: “أحلام المدينة” عام 1984، “الشمس في يوم غائم” عام ‏‏1985، “أسبوعان وخمسة أشهر” في نفس العام.‏

وأفلام: “الطحالب” عام 1991، “الرسالة الأخيرة” عام 2000، “صورة” عام 2002، “سيلينا” عام 2009، “مطر أيلول” عام 2010، ‏‏”الأب” عام 2015، “مسافرو الحرب” عام 2018، “درب السما” عام 2019.‏

حصل أيمن زيدان على جائزة مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي عن فئة أفضل ممثل في الأفلام الروائية الطويلة عن دوره في ‏فيلم “الأب” للمخرج السوري باسل الخطيب، كما حصل على جائزة أفضل ممثلٍ عربي في مسابقة نور الشريف للفيلم العربي عن ‏الفيلم نفسه.‏

الحياة الشخصية للفنان أيمن زيدان

حياة الفنان أيمن زيدان الشخصية معقدة بعض الشيء، فقد تزوج أكثر من مرة وفقد ابنًا وأجرى عملية جراحية.

الزواج الأول ‏حينما كان في مطلع الثلاثينات من عمره، زوجته الأولى كانت من خارج الوسط الفني، واستمر الزواج لمدة أربعة عشر عامًا، ‏ولكن لم يقدر له الاستمرار، فتم الانفصال.‏

‏ رزق زيدان من زوجته الأولى بأولاده: غالب، حازم، نورة، نوار؛ الذي توفي في يوم الأربعاء الموافق الرابع من مايو عام 2011 ‏نتيجة إصابته بنوع نادر من داء السرطان، وهو الفقد الذي ترك مسحة حزن في قلب وملامح زيدان لا تُمحى.‏

أيمن زيدان وابنه نوار
أيمن زيدان وابنه الأقرب إلى قلبه: الراحل نوار زيدان

تزوج للمرة الثانية فجأة وبدون مقدمات من الفنانة نورمان أسعد بعد الانتهاء من تصوير مسلسل “يوميات جميل وهناء” و لكن تم ‏الانفصال بالسرعة نفسها التي تم بها الزواج، حيث انفصلا لأسباب غير معروفة ولكن ظلا صديقين وشاركا معًا في بطولة ‏مسلسل “ألو جميل ألو هناء” الجزء الثاني من “يوميات جميل وهناء”.‏

‏ تزوج بعد طلاقه الأول من نورمان أسعد من سيدة كويتية من خارج الوسط الفني ولكن كان زواجًا غير ناجحٍ، فحدث الانفصال ‏بعد عدة شهور من إتمامه  رزق منها بابنته يمنى.‏

اقرأ أيضاً: أحد أزواجها ثري يطمح للرئاسة .. “نورمان أسعد” ممثلة درست الحقوق واعتزلت الفن بسبب حـادث وفصلتها نقابة الفنانين رغم تأييدها للأسد

تزوج مرة أخرى بعد سنة واحدة من الانفصال من الفنانة نورمان أسعد ودام الزواج لمدة ثلاث سنوات، ولكن لم يقدر لهما ‏الاستمرار مرة أخرى وانفصلا عام 2003 بعد أن أثمر زواجهم عن ابنة وحيدة هي جودي التي بقيت في حضانة والدتها.‏

تزوج أيمن زيدان مرة أخيرة عام 2007 عندما كان يقوم ببطولة المسلسل المصري “عيون ورماد”، فقد تعرف إلى السيناريست ‏المصرية نشوى زايد ابنة الكاتب الراحل محسن زايد في مناسبة وتم الزواج في العام نفسه وما زال الزواج مستمرًا حتى الآن.‏

في العام 2016 خضع الفنان أيمن زيدان لعلمية قص في المعدة حيث خسر 35 كيلو غرامًا من وزنه، ليشعر بتحسن وقدرة على ‏الحركة والعمل بشكل أفضل.‏

يعمل اثنان من أشقاء الفنان أيمن زيدان في كممثلين، وهما: شادي زيدان، وائل زيدان. ومن أبنائه: المخرج والممثل حازم زيدان.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق