بعد زيارة ماكرون .. أردوغان: لسنا في لبنان للاستعراض والتقاط الصور كما يفعل البعض

بعد زيارة ماكرون .. أردوغان: لسنا في لبنان للاستعراض والتقاط الصور كما يفعل البعض 

مدى بوست – فريق التحرير 

علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على خطوات بلاده في لبنان، لاسيما بعد أحداث بيروت، ضمن كلمة ألقاها خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية. في العاصمة التركية أنقرة.

وقال أردوغان، حسبما رصد مدى بوست، إن التواجد التركي في لبنان، ليس لأجل الاستعراض أو التقاط الصور، إنما ينضوي في إطار روابط الأخوة الأزلية بين البلدين.

وبعد زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لـ بيروت قبل أيام، أكد أردوغان أن تركيا تتواجد في لبنان انطلاقاً من روابط الأخوة، وليس لأجل التقاط الصور أو الاستعراض أمام الكاميرات كما يفعل البعض.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وإيمانويل ماكرون - وكالات
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وإيمانويل ماكرون – وكالات

روابط الأخوة

ولم يحدد أردوغان تلك الجهات لكنه فيما يبدو قصد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي زار بيروت خلال الأيام الأولى التي تلت أحداث مرفأ العاصمة اللبنانية.

ووفق الرئيس التركي فإنّ الشعب اللبناني أظهر محبته الكبيرة لتركيا، عبر استقباله الحافل لنائبه فؤاد أقطاي ووزير خارجية بلاده مولود جاويش أوغلو.

وكدليل على مدى الأخوة بين الشعبين، بدا واضحاً ترحيب الشعب اللبناني بالوفد التركي الرسمي ورفعهم الأعلام اللبنانية والتركية ورفعهم الهتافات” حسبما أضاف أردوغان.

دعم تركي لبيروت

وكان فؤاد أوقطاي، نائب الرئيس التركي، قد أكد أن كافة مستشفيات تركيا وطائراتها الإسعافية ستكون في خدمة لبنان، لمعالجة جـ.رحـى في انفـ.جار مرفأ بيروت.

وأضاف أوقطاي “أبلغنا الجانب اللبناني بأن ميناء “مرسين” التركي سيكون في خدمتهم حتى ترميم مرفأ بيروت.

وشاركت فرق الإسعاف التابعة لهيئة الإغاثة التركية (İHH)، في أعمال البحث والإنقـ.اذ وتقديم المساعدة للبنانيين في مرفأ بيروت.

وقالت الهيئة في بيان لها: “إن الاستعدادات مستمرة لتوفير المستلزمات اللازمة في المستشفيات، كما سيتم توصيل الوجبات الغذائية التي يتم إعدادها في مطبخ إلى العائلات التي تضـ.ررت منازلها في المنطقة، وتسليم المساعدات الغذائية والنقدية في نطاق مساعدات الطـ.وارئ”.

ويعد مرفأ بيروت، منطقة استراتيجية تضم أكبر نقطة شحن وتخليص بحرية في لبنان، وتمر من خلاله قرابة 70% من حركة التجارة الصادرة والواردة من وإلى البلاد، حسب وكالة الأناضول التركية.

ويرتبط المرفأ بـ 56 ميناء داخل منطقة تربط الأسواق التجارية بين قارات آسيا وأوروبا إفريقيا، ما يعني اختصار مدة رحلات الملاحة البحرية مقارنة بالطرق الأخرى.

 

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق