دولة عربية بعد الإمارات في خطوة التطبيع مع إسرائيل

دولة عربية بعد الإمارات في خطوة التطبيع مع إسرائيل

مدى بوست – فريق التحرير 

كشف مسؤول أمريكي عن إبداء بعض الدول العربية، شعورها بالضـ.يـ.ق لأنها لم تكن الأولى في إعلان التطبيع العلني مع إسرائيل.

وقال مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وصهره، غاريد كوشنر، إن دولاً عربية ستتبع الإمارات في خطوتها الأخيرة بالتطبيع، مضيفاً أن واشنطن بدأت العمل على العلاقات بين أبوظبي وتل أبيب منذ 18 شهراً.

وأردف كوشنر في مؤتمر صحفي، أن الدول العربية التي ستعلن لاحقاً عن تطبيع العلاقات، ستنسق مع الإدارة الأمريكية، كما فعلت الإمارات.

نتنياهو وبن زايد - تطبيع العلاقات
نتنياهو وبن زايد – تطبيع العلاقات

 

وكشف صهر ترامب، عن صفقة إسرائيلية عربية قريبة خلال الأشهر القليلة المقبلة، معتبراً ذلك فرصة جيدة لتطبيع إسرائيل علاقاتها مع دول أخرى عربية وخليجية.

من التالي؟

صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” التي نقلت تصريحات كوشنر، أفادت بأن دولة البحرين، هي الثانية بعد الإمارات التي تسعى لتطبيع العلاقات ويبدو أنها عبـّ.رت عن انـ.زعـ.اجـهـا إلى جانب دولة أخرى لأنها لم تكن الأولى في ذلك.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في هيئة البث الإسرائيلية “كان” قوله إنّ اتصالات تجري حالياً مع البحرين بشأن هذه الخطوة المحتملة.

ورحبت البحرين بالاتفاق وقالت الحكومة في المنامة، إن الخطوة التاريخية ستسهم في تعزيز العلاقات بالسلام والاستقرار في المنطقة.

ويعد اتفاق الإمارات وإسرائيل أول تطبيع عربي منذ عام 1994، وكجزء من الاتفاق وافقت إسرائيل تعليق خطط لضم حوالي 30 في المائة من الضفة الغربية بما في ذلك غور الأردن.

تركيا تلمح لسحب سفاراتها

ولمح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة، إلى إمكانية سـحـب بلاده سفيرها من أبوظبي بعد خطوتها الأخيرة.

وقال أردوغان في تصريح له بعد صلاة الجمعة إن أنقرة تقف مع الشعب الفلسطيني وستدرس إمكانية سـحـب سفيرها من أبو ظبي، رداً على اتفاق التطبيع المـبـرم بين الإمارات وإسرائيل.

وكانت الخارجية التركية، قد اعتبرت أن الإمارات حاولت تقديم اتفاقها مع إسرائيل كنوع من التـ.ضـ.حية من أجل فلسطين، في وقت تخـ.ون فيه تلك القضية من أجل مصالحها.

بيان الخارجية التركية، أضاف أن التاريخ وضمير شعوب المنطقة لن ينسى هذا التصرف الذي وصفته بالمنـ.افـق ولن يغفروا لها أبداً.

وأعربت تركيا عن خشـ.يتها من أن تضع الإمارات من خلال تحركها الأحادي حـ.داً لمبادرة السلام العربية التي وضعتها جامعة الدول العربية بدعم من منظمة التعاون الإسلامي.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق