تغييرات جديدة في أسعار العملات الأجنبية مقابل الليرتين السورية والتركية

تغييرات جديدة في أسعار العملات الأجنبية مقابل الليرتين السورية والتركية

مدى بوست – فريق التحرير 

شهدت أسعار صرف العملات الأجنبية والذهب مقابل الليرتين السورية والتركية، تغييرات جديدة، مع افتتاح اليوم الأحد 16 آب/أغسطس 2020.

وسجل سعر الدولار مقابل الليرة السورية، في إدلب للشراء 2000 وللمبيع 2050، فيما بلغ في حلب ودمشق 2070 شراءً و2120 مبيعاً.

أما اليورو سجل في حلب ودمشق للشراء 2447 وللمبيع 2511، فيما بلغ في إدلب 2364 شراءً و2428 مبيعاً.

الذهب والدولار - تعبيرية
الذهب والدولار – تعبيرية

الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية

وبالنسبة لليرة التركية سجلت في حلب ودمشق للشراء 279 وللمبيع 288، فيما بلغ سعرها في إدلب 269 شراءً و278 مبيعاً.

وبالانتقال للدولار الواحد مقابل الليرة التركية، سجلت تداولات اليوم الأحد 7،37، أما اليورو بلغ 8،73.

وبلغ سعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي عموماً 1،18 فيما سجل الجنيه قابل الدولار 1،30 أما الدولار الأمريكي مقابل الشيكل 3،40.

أسعار الذهب في سوريا وتركيا

وبالانتقال لأسعار الذهب في تركيا، سجل الغرام الواحد عيار 18 سعر: 345 وعيار 21 سجل: 403، أما عيار 24 سجل: 460 ليرة تركية.

وسجل الذهب في سوريا وتحديداً في دمشق وخلب سعر عيار 18 سعر: 99354، فيما سجل عيار 21 منه في ذات المحافظتين 115844، وبلغ سعر 24 منه: 132334.

وبالانتقال إلى محافظة إدلب سجل الذهب عيار 18 سعر: 96073، وبلغ سعر عيار 21 منه: 112019، وبلغ عيار 24 منه: 127964، فيما بلغت أونصة الذهب عموماً مقابل الدولار 1944،60.

تحول اقتصادي

وتشهد تركيا تحولاً اقتصادياً يقلل من تـ.أثـ.ير أسعار صرف العملات على معيشة المواطن، وفق ما صرح به سابقاً وزير الخزانة التركي لوسائل إعلام محلية.

وزير الخزانة والمالية التركي، براءت ألبيرق، قال إن المعطيات كافة تشير إلى سير الاقتصاد التركي نحو التعافي بقـ.وة بفضل خطوات أنقرة في إطار إعادة الحياة إلى طبيعتها وهو ما انعكس بشكل إيجابي على تركيا.

واعتبر الوزير أن تقــ,لـبـات أسعار الصرف مؤخراً، تمضي في مستوى مشابه جرى قبل عامين، فالعالم يشهد أكبر أزمة اقتصادية عبر التاريخ، بسبب الأحوال الصحية الأخيرة، وتعد تركيا من الدول الأقل تضـ.رراً بالأزمة.

النمو الاقتصادي

ألبيرق لفت إلى إعلان بعض الدول معدلات النمو الاقتصادي في الربع الثاني من العام الجاري، مؤكداً أن الكثير منها تشهد انكـ.مـ.اشاً خلال هذه المرحلة.

الوزير التركي توقع أن تكون تركيا الأقل تضـ.رراً بين دول يشهد اقتصادها انكـ.مـ.اشاً خلال الربع الثاني من العام 2020.

وستعلن تركيا وفق ألبيرق عن معدل النمو فيها خلال الشهر الجاري، وتشير معطيات مايو/ أيار، ويونيو/ حزيران، إلى تسجيل الاقتصاد تعافياً سريعاً، ما قد يؤدي إلى تسجيل معدلات إيجابية في الربع الثاني.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق