الوحيد في أوروبا والشرق الأوسط.. تركيا تفتتح مصنعاً للطاقة الشمسية في العاصمة أنقرة

الوحيد في أوروبا والشرق الأوسط.. تركيا تفتتح مصنعاً للطاقة الشمسية في العاصمة أنقرة

مدى بوست – ترجمة

افتتح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء، “كاليون” أول مصنع لتقنيات الطاقة الشمسية في العاصمة التركية أنقرة.

وحسبما ترجم مدى بوست عن يني شفق التركية، فإن “كاليون” هو المصنع الوحيد في العالم الذي ينتج الألواح الشمسية المدمجة تحت سقف واحد.

وسينتج المصنع الذي أسس باستثمار قيمته 400 مليون دولار، الألواح الشمسية لمحطة “كارابينـار” للطاقة الشمسية في قونيا.

الرئيس أردوغان خلال افتتاح “كاليون” اليوم

الأول من نوعه

ويعتبر “كاليون” المصنع الوحيد من نوعه في أوروبا والشرق الأوسط، وتعد تركيا الدولة الثانية بعد الصين التي تمتلك هذه الميزة.

وتم تأسيس المصنع من قبل شركة “كاليون” القابضة، باستثمار قيمته 1.4 مليار دولار، في المنطقة الصناعية للعاصمة التركية أنقرة.

ويعد المصنع الذي تبلغ مساحته 100 ألف متر مربع، منشأة الألواح الشمسية المتكاملة الوحيدة في أوروبا والشرق الأوسط من حيث إنتاج الطاقة الوطنية والمحلية.

وتبلغ القدرة الإنتاجية السنوية لـ “كاليون” الذي سيوظف 1400 ألف شخص، 500 ميغا وات من الألواح الشمسية.

أهم ما يميزه

وبحسب الصحيفة، فإن أهم ما يميز “كاليون” هو امتلاكه نظام إنتاج يحتوي على كافة تقنيات إنتاج الألواح الشمسية من البداية إلى النهاية.

وسينتج المصنع الفريد من نوعه، ألواحاً شمسية بقدرة 1000 ميغا وات لمحطة الإنتاج الشمسية “كارابينـار” في قونيا، وبذلك سيتم بناء 70% من المحطة بمنتجات محلية.

ومع إنتاج الطاقة النظيفة، ستمنع 500 غ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل كيلو واط ساعيّ، ومن خلال إنتاج محطة الطاقة المتجددة سيمنع 1.5 مليون طن من انبـ.عاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً.

ومع دخول محطة كارابينار للطاقة الشمسية في العمل ستزيد نسبة إسهام الطاقة الشمسية في الإنتاج الكهربائي التركي بمقدار 20%.

ومن خلال إنتاج الألواح الشمسية في كاليون والانتاج الكهربائي في كارابينار، سينخفض العـ.جز السنويّ لتركيا بمقدار 400 مليون دولار.

وأضافت الصحيفة أنه سيتم إنشاء مركز للبحث والتطوير تابع لكاليون، مشيرةً إلى أنه سيتم توظيف 100 مهندس في المركز، الذي سيلعب دوراً مهما في إنتاج وتطوير التكنولوجيا في تركيا.

بشرى سارة

وأعلن الرئيس التركي أردوغان خلال الافتتاح ، أن تركيا ستدخل مرحلة جديدة بعد البشرى المزمع أن يكشف عنها الجمعة المقبل.

وأضاف في خطابه، إن تركيا الاقتصاد التركي بدأ استعادة زخمه السابق قبل الأوضاع الصحية الماضية، مشيراً إلى أن الوضع الصحي في تركيا لا يزال تحت السيطرة.

وتمنى الرئيس التركي أن يكون مصنع “كاليون” لألواح الطاقة الشمسية خيراً للبلاد والأمة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق